رئيس التحرير: عادل صبري 11:15 مساءً | السبت 24 أكتوبر 2020 م | 07 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

«أمرتهما بغسل قدميها وشرب سجائر».. حبس سيدة قامت بإذلال طفلين

«أمرتهما بغسل قدميها وشرب سجائر».. حبس سيدة قامت بإذلال طفلين

آيات قطامش 23 سبتمبر 2020 17:49

صغيران لا يتجاوز عمر الواحد منهما 5 أعوام، أمرت سيدة إحدهما بغسل قدميها ثم تنظيف وجهه بالمياه ذاتها، أما الثاني فطالبته بشرب السجائر، وهو ما وثقته بعدستها من باب السخرية.

ولكن تلك السيدة متحجرة القلب والمشاعر لم تدر أن هذا المقطع سيقودها خلف القضبان يومًا ما، حيث ألقي القبض عليها، فيما كشفت النيابة العامة تفاصيل التحقيقات معها وما أسفرت عنه. 

 

 

 

وأمرالنائب العام، المستشار حمادة الصاوي، اليوم الأربعاء، بحبس تلك السيدة أربعة أيام احتياطيًا على ذمة التحقيقات؛ لاتهامها باستغلال طفلين لم يتجاوز عمرهما الـ 5 أعوام في خدمتها قسرًا مستغلة ضعفهما وصغر سنهما، وتنمرها بهما، بقصد وضعهما موضع السخرية، وتعريضها صحتهما للخطر، وتعديها بذلك على مبادئ وقيم أسرية في المجتمع المصري، وانتهاكها حرمة حياتهما الخاصة، واستخدامها أحيانًا حسابًا خاصًا بأحد مواقع التواصل الاجتماعي لارتكاب تلك الجرائم. 

 

 

 البداية 

 

وتعود بداية ظهور تلك الواقعة إلى النور حينما لاحظت وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام، تداول مقاطع مصورة لطفلين يسمع خلالها صوت امرأة تأمر أحدهما بغسل قدميها وتنظيف وجهه بالمياه التي تضع قدميها فيها، وتأمر آخر بتدخين سيجارة ساخرة منهما خلال التصوير، وبعرض الأمر على النائب العام أمر بإجراء تحقيقات في تلك الواقعة. 

 

 

 

أبناء الجيران 

 

تمكنت الشرطة من خلال المعلومات التي توافرت حول المتهمة بمواقع التواصل الاجتماعي، من تحديدها وتحديد محل اقامتها، وكذلك تحديد الطفلين المجني عليهما، حيث تبين أنهما ابنا أحد جيرانها، فألقي القبض عليها. 

 

 

 

 

المتهمة: "كنت امزح معهما"

 

واستجوابتها النيابة العامة فيما هو منسوب إليها من اتهامات، فأنكرتها مدعية أن المجني عليهما دائما التواجد بمسكنها بحكم أنهما أبناء أحد جيرانها للعب مع أبنائها، وأنها صورت المقاطع موضوع اتهامها على سبيل المزاح معهما،  ثم حذفتهما من هاتفها بعد فترة، منكرة نشرها بأي من مواقع التواصل الاجتماعي. 

 

شهادة والدي الطفلين

 

وسألت النيابة العامة والدي المجني عليهما، فشهدا بإرتكاب المتهمة للواقعة، وتعرفا على ابنيهما وصوت تلك السيدة بالمقاطع المتداولة، مؤكدين اتهامها بتعريض حياة نجليهما للخطر والتنمر بهما واستغلالهما وخدمتها قسرًا. 

 

 

تحريات الشرطة 

 

فيما أكدت تحريات الشرطة صحة ارتكاب المتهمة للتهمة الواقعة، وتصويرها المقاطع المتداولة على سبيل المزاح مع الطفلين، ولم تتوصل التحريات إلى استغلالها المجني عليهما في خدمتها قسرًا. 

 

 

 

تسليم الأطفال وجلسة تأهيل

 

ومن جهتها؛ كلفت النيابة العامة أحد الاخصائيين بـ "خط نجدة الطفل" بعقد جلسة اجتماعية للمجني عليهما ، وذويهما والذي أوصى خلال تقريره وما شهد به بالتحقيقات بتسليهما لوالديهما، والتعهد عليهما بحسن رعاية صغيريهما، واستمرار عقد الجلسات لتأهيلهما، وافادت النيابة بأنه جار استكمال التحقيقات. 

 

 

 

 

/

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان