رئيس التحرير: عادل صبري 08:02 مساءً | الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 م | 12 ربيع الأول 1443 هـ | الـقـاهـره °

«فضيحة رادس».. هل تواطئ الترجي لإقصاء الزمالك؟

«فضيحة رادس».. هل تواطئ الترجي لإقصاء الزمالك؟

ستاد مصر العربية

تراجع أداء الترجي بشكل واضح خلال شوط المباراة الثاني

«فضيحة رادس».. هل تواطئ الترجي لإقصاء الزمالك؟

محمد عبد الغني 11 أبريل 2021 12:00


ودع فريق الزمالك "الأميرة السمراء"، أمس السبت رغم فوزه العريض في جولة ختام المجموعة الرابعة بدور المجموعات في دوري أبطال أفريقيا.

 

الفارس الأبيض حقق انتصارا كبيرا على تونجيت السنغالي بأربعة أهداف مقابل هدف، لكن تلك النتيجة لم تكن كافية لتأهل "الملكي" إلى الدور ربع النهائي.

فهناك في رادس، حيث كانت قلوب "الزملكاوية" معلقة على لقاء مولودية الجزائر مع الترجي التونسي، لكن جاءت النتيجة محبطة لأنصار الأبيض "رغم أنها كانت متوقعة بنسبة كبيرة".


كان الزمالك يحتاج إلى الفوز على تونجيت شريطة أن يحقق الترجي التونسي الفوز على ضيفه مولودية الجزائر، كي يضمن أبناء ميت عقبة التأهل إلى الثمانية الكبار.

 


فرحة ثم الحزن
 

 

شهدت مباراتي الأمس سيناريو لا يتمناه جماهير الزمالك، حيث بدأ الأبيض مباراته مع الفريق السنغالي بشكل جيد وأحرز الهدف ثم الثاني، هنا اطمأن عشاق الملكي على فريقهم، وأصبح الأمل بين أقدام لاعبي الترجي التونسي.

وبعد دقائق، علت صيحات الجماهير القليلة المتواجدة في مدرجات ملعب القاهرة الدولي، معلنة عن الهدف الأول للترجي التونسي في شباك المولودية، لتعلو البسمة على وجوه عشاق الزمالك سواء داخل ملعب القاهرة أو امام شاشات التلفاز،

هدف الترجي في شباك المولودية أعطى حماسا للاعبي الزمالك ليواصل عرضهم الجيد أمام تونغيث حيث أنهى الأبيض شوط المباراة الأول بأربعة أهداف نظيفة.

لكن عند الدقيقة 68 من مباراة الترجي والمولودية حدث ما يخشاه جمهور الزمالك عندم أحرز الفريق الجزائري هدف التعادل، وهنا تحولت الفرحة وحالة النشوة إلى حزن كبير.

 

 

وداع حزين


انتهت مباراة الزمالك بأربعة أهداف مقابل هدف، ولم تشفع ربعاية الزمالك، التي سجلها مروان حمدي (هدفان) ومحمود حمدي (هدفان)، في اقتناص بطاقة العبور، بعد تعادل الترجي والمولودية في رادس.

 

وكما كان متوقعا بنسبة كبيرة، فشل الزمالك في تحقيق "المهمة المستحيلة"، والتأهل لربع النهائي، نتيجة بدايته السيئة جدا في البطولة، حيث حقق نقطتين فقط في أول 4 مباريات.

 

وحل الزمالك ثالثا برصيد 8 نقاط، بفارق نقطة عن مولودية الجزائر الثاني، بينما تصدر الترجي بفارق 11 نقطة.

 

وبذلك ينضم المولودية لأندية شباب بلوزداد الجزائري، والوداد البيضاوي المغربي، والأهلي المصري، والترجي التونسي، ليكونوا ممثلين العرب في ربع نهائي البطولة.


شبهة التواطؤ

لكن فور انتهاء مباراتي الأمس، وجهت جماهير الزمالك والعديد من الإعلاميين سواء من مصر أو تونس، اتهامات إلى لاعبي وإدارة نادي الترجي التونسي بسبب التلاعب بالنتائج بهدف إقصاء الزمالك من دور المجموعات.


"فضيحة رادس" هاشتاج أطلقته جماهير الزمالك على وسائل التواصل الاجتماعي، وكتب الكثيرون عبارات تشير إلى أن الترجي "تواطئ" من أجل إقصاء الزمالك، بعدما ظهرت الرعونة على أداء اللاعبين في الشوط الثاني من المباراة، واصفين ما حدث بأنه "مسرحية" مطالبين بضرورة التحقيق.

في وقت لم تعلق فيه اللجنة المؤقتة التي تدير نادي الزمالك على ماحدث، خرج ممدوح عباس، رئيس النادي السابق، ليكتب عبر حسابه على تويتر: "شاهدت 4 دقائق فقط من مباراة الترجي والمولودية، من الدقيقه 80 إلى 84.. لي سؤال، إذا لم يكن هذا هو التواطؤ فما هو التواطؤ؟ أما بالنسبة للاعبي نادي الزمالك، فلا بد أن يعضوا أصابع الندم بعد أن أضاعوا التأهل بخسارتهم 10 نقاط من 18".

 

بدوره علق الإعلامي إبراهيم عبدالجواد عبر حسابه على تويتر، قائلا: "مسرحية هزلية وهدف فضيحة للمولودية فى تونس، تعادل الزمالك فقط علي أرضه أمام الترجي كان سيجنب الفريق المهزلة التي تحدث الآن".

 

وكتب في تغريدة أخرى: "اللي حصل متوقع وغير كده كان هو الاستثناء... اللوم والغلط علي الزمالك لتفريطه في التأهل...وللإخوة في الكاف لو مبدأ اللعب النظيف فارق معاكم افتحوا تحقيق في المهزلة بتاعة انهارده".
 

كما هاجم الاعلامى ابراهيم فايق عبر برنامجه على "أون تايم" فريق الترجي التونسي، مؤكدا أن الفريق تواطئ لإخراج الزمالك، وهو ماظهر في العديد من الكرات، بينها الكرة التي جاء منها هدف المولودية.

كما سخر من نتيجة المباراة، عندما كتب عبر حسابه على تويتر: "بالحب بالحب بالحب"، فى إشارة إلى تلاعب الفريقين وتعمدهم إخراج الزمالك.

 

هجوم تونسي
 

الاتهامت لم تقف عند الجانب المصري فقط، بل خرج الإعلامي الرياضي التونسي فراس العشي، معبرا عن غضبه من لقاء الترجي ومولودية الجزائر.

 

وكتب العشي عبر حسابه على موقع تويتر: "ما حصل بين الترجي والمولودية ضد الكرة.. وأنا فعلا أشعر بالإحباط كلما شاهدت مباريات من هذا النوع، هو أمر حصل مرارا في مجموعات كأس العالم وكأس أوروبا وغيرها".

 

وأضاف الإعلامي التونسي: "اتفاق ضمني غير رياضي بين الفريقين هذا لا يمنع أنه على مر التاريخ القاعدة سهلة، من يريد الترشح يجب أن يكون الافضل وأن لاينتظر هدايا".
 


الترجي يرد

من جانبه، رد معين الشعباني المدير الفني لفريق الترجي على الاتهامات التي واجهها الفريق قبل مواجهة مولودية الجزائر في الجولة الأخيرة من دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

 

وقال الشعباني خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة: "واجهنا ضغطا ولكن نحن نعرف نتعامل مع الضغط لأننا فريق كبير، الترجي دائما يلعب على الفوز فقط رأيتم اليوم، اللعب كان هجوميًا وسجلنا هدفًا وكنا قادرون على تسجيل الهدف الثاني".


 

 

وأضاف: "تعرف أن الترجي دائما يلعب على البطولة، واجهنا ضغطا من إخواتنا من المصريين ودور الإعلام ولكن الترجي غني ومعروف وتاريخه كبير"
 

وأوضح الشعباني: "الغيابات أثرت بكل تأكيد والمباراة الخاصة بتونجيت والسفر واللاعبين بشكرهم، ما قصروا نهائيا الترجي فريق كبير، وكنا نلعب على التأهل كأول مجموعة فقط لا غير".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان