رئيس التحرير: عادل صبري 12:14 مساءً | الاثنين 27 سبتمبر 2021 م | 19 صفر 1443 هـ | الـقـاهـره °

ربع نهائي أبطال أوروبا.. مشاهد جولة الذهاب ومؤشرات التأهل

ربع نهائي أبطال أوروبا.. مشاهد جولة الذهاب ومؤشرات التأهل

ستاد مصر العربية

مبابي يقود سان جيرمان لفوز مهم على بايرن ميونخ

ربع نهائي أبطال أوروبا.. مشاهد جولة الذهاب ومؤشرات التأهل

محمد عبد الغني 08 أبريل 2021 11:55

 

أسدل الستار على مباريات الذهاب في الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا 2021، والتي أسفرت عن مواجهات نارية مليئة بالمتعة كانت أكثرها إثارة وندية مباراة بايرن ميونخ ونظيره باريس سان جيرمان.
 

بدأت مباريات الجولة أول أمس الثلاثاء بمواجهتين، حيث حل ليفربول الإنجليزي ضيفا على ريال مدريد الأسباني فيما واجه مانشستر سيتي الإنجليزي نظيره بروسيا دورتموند الألماني على ملعب الاتحاد في إنجلترا.
 

بينما شهد يوم أمس الأربعاء، مواجهتين أيضا حيث تقابل بايرن ميونخ الألماني مع باريس يان جيرمان الفرنسي على ملعب أليانز أرينا، بينما حل تشيلسي الإنجليزي ضيفا على بورتو البرتغالي.

ومن المقرر أن يلتقي في الدور نصف النهائي الفائز من مواجهة العملاق البافاري وسان جرمان مع سيتي أو دورتموند، فيما ستكون المواجهة الأخرى من المربع الذهبي بين الفائز من مواجهة ليفربول وريال مدريد مع بورتو أو تشيلسي.

 

ريال مدريد وليفربول 

 

استعاد ريال مدريد جزءا من بريقه عندما حقق فوزا مهما على ضيفه ليفربول بنتيجة 3-1، حيث سجل ثلاثية الفريق الملكي البرازيلي فينيسيوس جونيور "هدفين" في الدقيقتين 26 و65 وماركو أسينسيو في الدقيقة الـ36، فيما سجل هدف "الريدز" الوحيد المصري محمد صلاح في الدقيقة الـ51 من عمر اللقاء.

 

ولا شك أن بالفوز الكبير، وضع الريال قدما في المربع الذهبي لـ"التشامبيونزليج" في انتظار ما ستسفر عنه مباراة الإياب التي ستجمع الفريقين على أرضية ملعب "أنفيلد" في ليفربول في الـ14 من أبريل الجاري.

 

ورغم سقوط ليفربول إلا أن المصري، محمد صلاح، واصل تحقيق الأرقام القياسية مع فريقه الإنجليزي، عندما سجل هدف الريدز الوحيد.

وبات صلاح خامس لاعب فقط في تاريخ ليفربول يسجل في 4 مباريات أوروبية متتالية، بعد كل من روجر هانت، وروبي فاولر، وجبريل سيسيه، وستيفين جيرارد.

 

وأشار حساب بطولة دوري أبطال أوروبا على "تويتر" إلى أن صلاح وصل لهدفه رقم 27 في المسابقة القارية، كما وصل إلى هدفه رقم 121 بقميص ليفربول في مختلف البطولات، وفقا لشبكة "أوبتا" العالمية.

 

وأوضحت الشبكة أنه منذ ظهور صلاح الأول مع "الريدز"، يتقدمه فقط كل من  كريستيانو رونالدو (140 هدفا)، وليونيل ميسي (156 هدفا)، وروبرت ليفاندوفسكي (177 هدفا)، الذين سجلوا أهدافا أكثر في مختلف المسابقات مع أندية ضمن الدوريات الخمس الكبرى.

 

 

مانشستر سيتي وبوروسيا دورتموند
 

وفي مباراة عصيبة، استطاع مانشستر سيتي التغلب على ضيفه بوروسيا دورتموند بشق الأنفس 2-1، حيث تقدم السيتي بهدف البلجيكي كيفين دي بروين في الدقيقة الـ19، قبل أن يعادل الضيوف النتيجة عن طريق ماركو رويس في الدقيقة الـ84.

 

وخطف السيتي الفوز في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي من عمر اللقاء عن طريق نجمه فيل فودين.

 

وبهذا الفوز، سيدخل مانشستر سيتي بأفضلية نسبية مباراة الإياب التي ستجمع الفريقين على أرضية ملعب "سيغنال إيدونا بارك" في ألمانيا في الـ14 من أبريل الجاري.

 

لكن رغم الفوز، توقفت مسيرة مانشستر سيتي، بسبب الهدف الذي أحرزه قائد بوروسيا دورتموند ماركو رويس، على بعد 207 دقائق من معادلة الرقم القياسي لآرسنال، الذي سجله في موسم 2006/2007.

 

وتمكنت كتيبة بيب جوارديولا، التي لم تتلق أي هدف منذ اليوم الأول من دور المجموعات، من الحفاظ على نظافة الشباك في 788 دقيقة، إلا أنهم فشلوا في تحطيم رقم الجانرز القياسي، بـ 995 دقيقة، الذي سجلوه في موسم 2005/2006، حيث خسروا النهائي أمام برشلونة في باريس بهدفين مقابل هدف.


وكان لاعب بورتو، الكولومبي لويس دياز، آخر لاعب سجل هدفا أوروبيا في السيتي، حتى أمس الثلاثاء، عندما نجح ماركو ريوس في هز شباك السيتيزن في الدقيقة 84 من ذهاب ربع النهائي، ووضع حدا لسبع مواجهات أنهاها السماوي بشباك نظيفة "كلين شيت".

 

تجدر الإشارة إلى أن آرسنال نجح في الوصول إلى 10 مباريات بشباك نظيفة في المسابقة الأوروبية.

 

بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان

 

وفي مباراة كانت بمثابة نهائي مبكر لدوري الأبطال، حقق باريس سان جيرمان فوزا ثمينا على بايرن ميونخ، بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي كان نجمها الأول كيليان مبابي مهاجم النادي الباريسي.

 

واستطاع مبابي تسجيل هدفين في مرمى مانويل نوير، في الدقيقتين الثالثة و68 من عمر المباراة، بينما وقع ماركينيوس على الهدف الثالث لصالح الـ"psg" في الدقيقة 28.

وسجل هدفي بايرن ميونخ، إريك ماكسيم تشوبو موتينج وتوماس مولر في الدقيقتين 37 و60 من عمر المباراة.

 

وحمل فوز سان جيرمان عددا من الأرقام القياسية كما قضى على سلسلة من 19 مباراة متتالية من عدم الخسارة للنادي البافاري في بطولة دوري أبطال أوروبا، حقق خلالها 18 فوزًا وتعادل، وجاءت آخر 4 هزائم.

 

وذكرت شبكة «أوبتا» للإحصائيات، أنه بهدف باريس سان جيرمان الافتتاحي في مرمى بايرن ميونخ بعد مرور 149 ثانية، أصبح كيليان مبابي أسرع لاعب يسجل في مرمى النادي البافاري في دوري الأبطال منذ مارس 2010، وذلك عندما سجل واين روني لصالح مانشستر يونايتد بعد مرور 63 ثانية.

 

ورفع مبابي رصيده التهديفي في النسخة الحالية من البطولة إلى 8 أهداف، ليصبح بذلك أكثر لاعب فرنسي تسجيلا للأهداف في موسم واحد من منافسات "تشامبيونزليج" بالتساوي مع وسام بن يدر في موسم 2017-2018، وديفيد تريزيجيه في موسم 2001-2002.

 

كما أن صناعة الهدف الأول لصالح باريس سان جيرمان، رفعت رصيد البرازيلي نيمار دا سيلفا من صناعة الأهداف في دوري أبطال أوروبا إلى 25 هدفًا منذ بدأ مسيرته في البطولة في موسم 2013-2014، وهو أكثر لاعب صناعة للأهداف في تشامبيونزليج منذ ذلك الموسم وحتى الآن.

 

 

بورتو وتشيلسي


وفي المباراة الرابعة بدور الثمانية حقق فريق تشيلسي فوزا مريحا أمام نظيره بورتو البرتغالي بثنائية نظيفة، سجلها ماسون ماونت، في الدقيقة 32، وبن تشيلويل، قبل خمس دقائق من نهاية المباراة، التي أقيمت على أرض ملعب رامون سانشيز بيزخوان في مدينة اشبيلية الاسبانية.


وبهذا الفوز وضع تشيلسي قدماً راسخة في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، كما شهد اللقاء عدداً من الأرقام اللافتة التي حققها الفريق الإنجليزي ولاعبوه، تحت قيادة المدير الفني الألماني المتميز توماس توخيل.

 

 

وينتظر أن تقام مباراة الإياب بين تشيلسي وبورتو، وستكون مباراة تشيلسي، بعدما كانت مباراة الأمس هى مباراة الفريق البرتغالي، يوم الثلاثاء المقبل، على نفس الملعب، الذي اختاره الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لاستضافة المباراتين نتيجة قيود السفر، بين إنجلترا والبرتغال، في ظل تفشي فيروس كورونا.

 

واقترب تشيلسي من الوصول للمربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا، للمرة الأولى منذ عام 2014 بعدما عرف كيفية كبح جماح مضيفه بورتو البرتغالي، الذي توج بطلاً للمسابقة في عامي: 1987 و2004.

 

وحافظ تشيلسي الإنجليزي، بطل دوري أبطال أوروبا في عام 2012 والوصيف في عام 2008، على سجله الرائع بدون خسارة خارج قواعده للمباراة الثامنة على التوالي في مختلف المسابقات.

 

وسجل مونت هدف المباراة الأول في الدقيقة (32)، ووفقا لما ذكرته شبكة أوبتا للإحصائيات الرياضية، فقد بات ماسون مونت أصغر لاعب يسجل هدفا لتشيلسي في الأدوار الإقصائية بدوري أبطال أوروبا عن عمر 22 عاماً، و87 يوما فقط.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان