رئيس التحرير: عادل صبري 08:58 صباحاً | الأحد 11 أبريل 2021 م | 28 شعبان 1442 هـ | الـقـاهـره °

ما موقف المنتخبات العربية في تصفيات الأمم الأفريقية؟

ما موقف المنتخبات العربية في تصفيات الأمم الأفريقية؟

ستاد مصر العربية

منتخبات عربية تخوض مواجهات حاسمة في التصفيات

ما موقف المنتخبات العربية في تصفيات الأمم الأفريقية؟

محمد عبد الغني 24 مارس 2021 20:44


تترقب الجماهير العربية يوم غد حيث تستأنف التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى كأس الأمم الأفريقية 2021، والتي من المقرر لها أن تقام في دولة الكاميرون مطلع العام المقبل، بعدما تأجلت نظرا لتداعيات جائحة كورونا.

 

فهناك منتخبات ضمنت التأهل وتخوض جولتي الختام من التصفيات لتعزيز صدارتها ومواصلة الانتصارات، فيما تسعى منتخبات أخرى إلى حسم بطاقة الصعود وعدم الانتظار إلى الجولة الأخيرة.
 

وحتى الآن، حجزت 5 منتخبات مقاعدها في "كان 2021" وهم الجزائر حامل لقب النسخة الأخيرة من البطولة بالإضافة إلى منتخب تونس، بالإضافة إلى منتخب مالي، والسنغال الوصيفة ومنتخب الكاميرون "البلد المضيف".


فيما ستخوض منتخبات جزر القمر ومصر والمغرب من أجل نقطة واحدة من مبارياتها في الجولة الخامسة وقبل الأخيرة من تصفيات بطولة كأس أمم أفريقيا لضمان التأهل.

 

الفراعنة.. والمبارة الحاسمة

 

يخوض منتخب مصر غدا الخميس مباراة كينيا في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا، ويسعى من خلالها الفراعنة لحسم التأهل من نيروبي.


ويتصدر المنتخب المصري جدول ترتيب المجموعة السابعة برصيد 8 نقاط متساويا مع جزر القمر ولكن فارق الأهداف ينصب في صالح الفراعنة، بينما يتواجد المنتخب الكيني في المرتبة الثالثة برصيد 3 نقاط يليه توجو بنقطة واحدة.

 

ويدخل الفراعنة مباراة الغد من أجل تحقيق نتيجة إيجابة سواء الفوز واقتناص الثلاث نقاط، أو إحراز نقطة التعادل من أجل التأهل بشكل رسمي إلى نهائيات بطولة كأس الأمم الإفريقية 2021.


وسيقود النجم المصري محمد صلاح كتيبة الفراعنة بعد فترة غياب طولية، لم ينضم خلالها إلى معسكرات منتخب مصر، حيث إنه منذ أن تولي حسام البدري القيادة الفنية، لعب الفراعنة 4 مباريات، لم يشارك في أي منها لاعب ليفربول الإنجليزي.

 

وخاض منتخب مصر 4 مباريات في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2021، حقق الفوز في مباراتين بينما تعادل في مباراتين، ليحصد المنتخب المصري 8 نقاط متقاسما صدارة المجموعة مع منتخب جزر القمر.

 

كما يعد هذا هو الظهور الأول لصلاح مع المنتخب تحت قيادة حسام البدري، بعد خروج المنتخب المصري من دور الـ 16 ببطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 التي أقيمت في مصر.

 

وضم البدري إلى جانب محمد صلاح بعض المحترفين المصريين، حيث يتواجد في قائمة الفراعنة محمد النني وتريزيجيه، ومصطفى محمد وأحمد حجازي.

 

 

 

محاربو الصحراء.. تأكيد الصدارة

 

"محاربو الصحراء" أحد المنتخبات التي ضمت مقعدا في كأس الأمم الأفريقية، ويحل منتخب الجزائر ضيفا على زامبيا، غدا الخميس، في مدينة لوساكا، بالجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة إلى النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية، قبل استضافة بوتسوانا، الإثنين المقبل، في الجولة السادسة والأخيرة.

 

وضمن المنتخب الجزائري بالفعل التأهل إلى النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية، بعدما حصد 10 نقاط في المباريات الـ4 الأولى، ليعتلي صدارة مجموعته، قبل جولتين من الختام.

 

بدوره كشف جمال بلماضي، المدير الفني لمنتخب الجزائر، عن كواليس الاجتماع الأخير له مع اللاعبين، محددا أولوياته خلال فترة التوقف الدولي الحالية، كما طالبهم بتقديم أفضل ما لديهم من أجل الحصول على ثقته بشكل مُستمر.

 

وأوضح مدرب الجزائر: "لقد كنت واضحا معهم لأبعد الحدود، الكلام معي سيكون فوق أرضية الميدان لا خارجه، من يريد اللعب عليه أن يُظهر مؤهلاته، لأن الفيصل في نهاية المطاف هو المُستوى"، مضيفا: "أكدت للاعبين أنهم مُطالبون بالحصول على نقاط المباراة، لأن هذا الأمر مهم جدا بالنسبة لنا".

 

 

على جانب آخر، بلماضي اتهامات قوية تجاه نجم المنتخب أندي ديلور، والمهاجم المتألّق مع نادي نيم الفرنسي زين الدين فرحات، مشيرا إلى أن تصرفاتهما لم تكن مثالية في الفترة التي سبقت المعسكر الذي انطلق أمس الثلاثاء.

 

وقبل التوجّه نحو لوساكا، كشف بلماضي عن السبب الذي دفعه لاسبتعاد ديلور من القائمة: "لقد كشف الضغط الذي فرضته الأندية الفرنسية لمنع لاعبينا من السفر نحو الجزائر الكثير من الحقائق حول بعض اللاعبين".

 

وعلى الرغم من عدم التصريح بشكل مباشر، إلا أن تلميحات بلماضي كانت واضحة عندما أضاف "في الحقيقة كانت الأزمة مفيدة لنا، لأننا أدركنا حقيقة بعض الأندية واللاعبين، لدي معطيات لا تعرفونها ولا أريد كشفها".

 

وبدا كلام المدرب الجزائري واضحاً، حيث ألمح بأن ديلور وفرحات لم يضغطا بالشكل الكافي لتلبية نداء الوطن، إذ قال عن الأخير "قدّم زين الدين فرحات موسماً جيداً، لكنه معني بالكلام الذي أقوله، وحتى ناديه كذلك".

 

وسيفتقد المنتخب الجزائري للعديد من اللاعبين في مباراة الغد، من بينهم رياض محرز، نجم مانشستر سيتي، وسعيد بن رحمة، مهاجم ويست هام، وعيسى ماندي، مدافع بيتيس ، وإسماعيل بن ناصر، لاعب خط وسط ميلان ، وسفيان فيجولي، لاعب جلطة سراي التركي.

 

نسور قرطاج.. ومواصلة الانتصارات


وعلى خطى الجزائر، ضمن منتخب تونس تأهله إلى نهائيات بطولة أمم إفريقيا منذ الجولة الماضية، حيث يتصدر ترتيب المجموعة العاشرة برصيد 10 نقاط، بعد ثلاثة انتصارات وتعادل وحيد.

 

ومن المقرر أن يواجه منتخب تونس نظيره الليبي غدا الخميس، ثم يستضيف غينيا الاستوائية على ملعب حمادي العقربي في رادس يوم 28 من الشهر نفسه.

 

وبات نسور قرطاج أول منتخب ينزل ضيفا على ليبيا، بعد 8 سنوات لم يستقبل فيها المنتخب الليبي منافسيه على أرضه، حيث سيخوض الفريقان، غدا الجولة الخامسة من تصفيات كأس أمم إفريقيا.

 

وحظي منتخب تونس باستقبال حار من الجانب الليبي، قبل أن يغادر الوفد سريعا إلى مقر الإقامة، الذي يبعد عن المطار حوالي 40 دقيقة.

 

في المقابل، يسعى المنتخب الليبي بقيادة لاعبه حمدو الهوني نجم الترجي التونسي إلى الفوز على المنتخب التونسي وتحقيق النقاط الثلاث للبقاء على حظوظه في التأهل.

ويتمسك المنتخب الليبي بالأمل رغم احتلاله المركز الأخير بالمجموعة السابعة، برصيد 3 نقاط فيما يتواجد منتخب غينيا الاستوائية ثانيا بعدما حصد 6 نقاط، ثم منتخب تنزانيا الثالث برصيد 4 نقاط.

 

ويسعى المنتخب الليبي تحقيق الفوز على تونس وانتظار نتيجة الصدام بين غينيا الاستوائية وتنزانيا في الجولة الخامسة، قبل لقاء الجولة الأخيرة خارج الديار ضد تنزانيا.

 

وشهدت تدريبات اليوم التحاق آخر دفعة من المحترفين وذلك بوصول سند الورفلي و معتصم المصراتي و مؤيد اللافي واكتملت صفوف المنتخب الليبي وأصبح جاهزًا بشكل نهائي لمواجهة تونس.

 

أسود الأطلس.. والبحث عن نقطة
 

 أم أسود الأطلس، فيتصدرون المجموعة الخامسة برصيد 10 نقاط بفارق 5 نقاط عن موريتانيا، وست نقاط عن بوروندي الثالثة وضيفته في الجولة الأخيرة والتي تستضيف جمهورية أفريقيا الوسطى الأخيرة بثلاث نقاط، الجمعة أيضا.

 

ويدخل المنتخب المغربي مباراته أمام المنتخب الموريتاني وعينه على تحقيق نتيجه إيجابية لضمان التأهل حيث يحتاج نقطة واحدة من من أجل التأهل الرسمي إلى نهائيات أمم إفريقيا.

 

كما أن المنتخب الموريتاني يبحث عن تحقيق الفوز على المغرب والاقتراب من الصعود بشكل رسمي قبل الذهاب إلى أفريقيا الوسطى في الجولة الأخيرة.

 

وتضم قائمة أسود الأطلس العديد من النجوم أبرزهم ياسين بونو حارس مرمى إشبيلية وزميله في نفس الفريق يوسف النصيري، بجانب نجم تشيلسي حكيم زياش.

 

 

جزر القمر.. وحلم التأهل
 

 وفي مجموعة مصر، تتقاسم جزر القمر الصدارة مع الفراعنة برصيد 8 نقاط لكل منهما مع أفضلية فارق الأهداف لمصر قبل جولتين من نهاية التصفيات، حيث تستضيف توجو الأخيرة برصيد نقطة واحدة الخميس، ثم تحل ضيفة على مصر يوم الثلاثاء المقبل.

 

  التعادل مع منتخب توجو يكفي جزر القمر لضمان تأهلها للمرة الأولى في تاريخها، كما أن الخسارة قد تمنحها البطاقة الثانية في المجموعة في حال فوز مصر أو تعادلها مع مضيفتها كينيا الثالثة (3 نقاط) في اليوم ذاته.

 

  أما في حال فوز كينيا وتوجو، على مصر وجزر القمر على التوالي، سيتأجل تحديد المتأهلين إلى الجولة الأخيرة مطلع الأسبوع المقبل عندما تلعب مصر مع ضيفتها جزر القمر، وتحل كينيا ضيفة على توجو.

 

على جانب آخر، توقع مهاجم منتخب جزر القمر سعيد بكاري أن يصاب سكان هذه الدولة الصغيرة بالجنون في نهاية الأسبوع في حال التأهل للمرة الأولى في التاريخ إلى كأس الأمم الأفريقية في كرة القدم المقررة نهائياتها الـ33 في الكاميرون مطلع العام المقبل والمؤجلة بسبب جائحة فيروس كورونا.

 

وقال جناح نادي فالفييك الهولندي "لقد أصيبوا بالجنون بعد أن تغلبنا على كينيا في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، لذا أتوقع المزيد من الشيء ذاته إذا صنعنا التاريخ"، مضيفا: "إنه شعور رائع أن تمثل أمة تعلم أن الجميع صغارا وكبارا، ذكورا وإناثا على استعداد للنجاح". بحسب فرانس 24.

 

السودان.. والأمل

 

رغم تعقد موقفه في المجموعة الثالثة، يتمسك المنتخب السوداني بالأمل من أجل التأهل إلى أمم إفريقيا رغم احتلاله المركز الثالث في مجموعته برصيد 6 نقاط خلف غانا وجنوب أفريقيا اللذين حصدا 9 نقاط.

 

ويخوض منتخب السودان مباراته في الجولة الخامسة أمام ساوتاومي على أرض الأخير ويأمل في الفوز من أجل التمسك بآخر أمل للتأهل، قبل اللقاء الحاسم أمام جنوب أفريقيا في الجولة الأخيرة.

ويتوقف مصير السودان على نتائج جنوب أفريقيا وغانا المتصدرتين للمجموعة الثالثة واللتين تلتقيان في قمة نارية الخميس.
 

 ويحتل السودان المركز الثالث برصيد ست نقاط، وسيحل ضيفا على ساو تاومي الأخيرة في مباراة في المتناول يتعين عليه كسبها قبل استضافة جنوب أفريقيا في الجولة الأخيرة الاحد.

 

  

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان