رئيس التحرير: عادل صبري 07:59 صباحاً | السبت 06 مارس 2021 م | 22 رجب 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| مباراة الأهلي نقطة انطلاق شريف إكرامي مع بيراميدز

فيديو| مباراة الأهلي نقطة انطلاق شريف إكرامي مع بيراميدز

ستاد مصر العربية

شريف إكرامي في مباراة بيراميدز والأهلي

فيديو| مباراة الأهلي نقطة انطلاق شريف إكرامي مع بيراميدز

ضياء خضر 27 يناير 2021 12:34

رغم انتهاء المواجهة التي جمعت فريقي الأهلي وبيراميدز أمس بالتعادل السلبي دون أهداف، واكتفاء كل فريق بحصد نقطة المباراة، إلا أن شريف إكرامي حارس بيراميدز كان هو الرابح الأكبر من المواجهة التي جاءت ضمن منافسات الجولة العاشرة لبطولة الدوري الممتاز.

 

ورحل إكرامي عن الأهلي في أغسطس الماضي بعد نهاية عقده مع القلعة الحمراء، لينضم في صفقة انتقال حر إلى صفوف فريق بيراميدز.

 

صدام أول

 

مباراة الأمس بين الأهلي وبيراميدز شهدت المواجهة الأولى بين شريف إكرامي وفريقه السابق، الذي بدأ مشواره الكروي معه كناشئ إلى أن وصل لصفوف الفريق الأول واستمر معه لنحو 11 عامًا.

 

وشهدت الفترة الأخيرة للحارس شريف إكرامي داخل جدران الأهلي حالة من التوتر بينه وبين جماهير النادي، بسبب آراءه في انتقال صهره رمضان صبحي من الأهلي إلى صفوف فريق بيراميدز، والحديث عن دور لعبه الحارس المخضرم في رفض رمضان الانتقال للأهلي وتفضيل الانضمام لصفوف فريق بيراميدز.

 

ورغم الضغوط النفسية الكبيرة التي كان متوقعًا أن يواجهها شريف إكرامي في أول لقاء رسمي يجمعه ضد فريقه السابق، إلا أن الحارس صاحب الخبرات الكبيرة تمكن من تجاوز المباراة بسلام.

 

 

رجل المباراة

 

ولم يختلف أحد على أن شريف إكرامي قدم أداءً مميزًا في لقاء الأمس بين بيراميدز والأهلي، وهو ما قاد الحارس صاحب البالغ 37 عامًا لحصد جائزة رجل المباراة، باعتباره كان اللاعب الأفضل داخل المستطيل الأخضر في لقاء الأمس.

 

وعلى مدار زمن اللقاء استطاع شريف إكرامي أن يحافظ على نظافة شباكه، وتصدى لكثير من الكرات الخطرة التي هددت مرمى فريقه خصوصًا في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة.

 

 

محطة فاصلة

 

وبعد علامات استفهام كثيرة أحاطت بمستواه منذ بداية الموسم الجاري، استطاع شريف إكرامي أن يقدم أداءً مغايرًا تمامًا لما قدمه في المباريات السابقة لفريقه والتي شهدت ارتكابه عدة أخطاء كلفت الفريق استقبال أهداف.

 

وقبل مباراة الأهلي خاض شريف إكرامي 8 مباريات مع فريق بيراميدز في بطولة الدوري سكنت شباكه خلالهم 7 أهداف، وعلى مدار الـ 8 لقاءات حافظ إكرامي على نظافة شباكه في 4 مباريات، وعلى مستوى البطولة الكونفدرالية الأفريقية خاض الحارس المخضرم مباراتين مع الفريق حافظ على نظافة شباكه في مباراة منهم في حين استقبل مرماه في المباراة الأخرى هدفين.

 

وبالنظر إلى المستوى الذي قدمه شريف إكرامي في مباراة الأمس أمام الأهلي والمباريات السابقة لفريقه سواء في الدوري أو الكونفدرالية يتضح أن مستوى حارس بيراميدز كان في أفضل صورة خلال مباراة الأهلي مقارنة بالمباريات الأخرى.

 

 

انطلاقة مأمولة

 

ولا شك أن شريف إكرامي بات يمني نفسه أن تكون مباراة الأهلي هي بداية انطلاقته على طريق التألق مع فريق بيراميدز، وطي صفحة الأداء المتذبذب الذي قدمه في مباريات الفريق منذ بداية الموسم الحالي.

 

ويدرك إكرامي أن صبر الجهاز الفني لفريق بيراميدز عليه لن يطول كثيرًا، إذا لم يستطع أن يحافظ على نفس وتيرة الأداء التي قدمها في مباراة الأهلي والتي قادته للتويج بجائزة رجل المباراة.

 

 

منافس متحفز

 

ويقف الحارس أحمد الشناوي زميل إكرامي في بيراميدز منتظرًا الحصول على فرصته للمشاركة بشكل أساسي مع الفريق في الموسم الحالي، بعدما أصبح هو الحارس الثاني منذ بداية الموسم في ظل الاعتماد على شريف إكرامي.

 

وفي حال فرط إكرامي خلال الفترة المقبلة في حالة الصحوة التي أحاطت بمستواه في لقاء الأمس، فقد يجد نفسه بين عشية وضحاها حبيسًا لدكة البدلاء، وقد يواجه صعوبات بالجملة لاستعادة مكانه في التشكيل الأساسي في ظل تحفز زميله أحمد الشناوي والذي يتطلع للعودة للمشاركة بشكل أساسي وإحياء فرصه في التواجد مجددًا مع المنتخب الوطني الأول.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان