رئيس التحرير: عادل صبري 11:26 مساءً | الخميس 21 يناير 2021 م | 07 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| «تير شتيجن» يمنح برشلونة بطاقة العبور لنهائي السوبر الإسباني

فيديو| «تير شتيجن» يمنح برشلونة بطاقة العبور لنهائي السوبر الإسباني

محمد متولي 14 يناير 2021 04:10

تألق الحارس الألماني أندريه تير شتيجن وأهدى نادي برشلونة بطاقة العبور إلى نهائي السوبر الإسباني، بعد الفوز على ريال سوسييداد بركلات الترجيح في مباراة انتهى وقتها الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

 

وتقدم برشلونة أولا بهدف أحرزه الهولندي فرينكي دي يونغ عن الدقيقة 39، بعدما حول كرة عرضية أرسلها الفرنسي أنطوان غريزمان، برأسه داخل الشباك.

 

وتمكن سوسييداد من معادلة النتيجة في الدقيقة 51 من ركلة جزاء ترجمها لاعب الوسط ميكيل أويارزابال إلى هدفٍ سار بالمباراة إلى خوض شوطين إضافيين.

 

ولم تحمل الأشواط الإضافية أي تغيير على مستوى النتيجة، ليحتكم الطرفان إلى ركلات الجزاء الترجيحية، التي ابتسمت في النهاية لصالح برشلونة الذي سجل ثلاث ركلات مقابل اثنتين لريال سوسييداد.

وضرب برشلونة موعدا في النهائي يوم الأحد القادم بمدينة أشبيلية مع الفائز من مباراة الدور قبل النهائي الأخرى بين ريال مدريد وأتلتيك بلباو المقررة اليوم الخميس.

 

ويشارك في بطولة السوبر ريال مدريد، حامل لقب بطولة الدوري الإسباني في الموسم الماضي، وبرشلونة الذي جاء وصيفا لغريمه التقليدي في المسابقة، وكذلك ريال سوسييداد وأتلتيك بلباو، اللذين تأهلا للمباراة النهائية ببطولة كأس ملك إسبانيا في الموسم ذاته.

 

ولم يخض سوسييداد وبلباو نهائي الكأس حتى الآن، حيث تأجل اللقاء عن موعده الأصلي أكثر من مرة حتى تحدد موعد إقامته في نيسان/أبريل القادم في ظل رغبة الفريقين في إقامة ديربي إقليم الباسك بحضور جماهيري، وهو الأمر الذي لا يمكن حدوثه حتى الآن في ظل الإجراءات الاحترازية المتبعة حاليا مع تفشي فيروس كورونا.

 

بدأت المباراة باستحواذ متبادل من الفريقين، قبل أن تشهد الدقيقة الثالثة أول فرصة حقيقية في اللقاء لمصلحة سوسييداد عن طريق السويدي ألكسندر إيزاك، الذي تلقى تمريرة عرضية من الجهة اليمنى عن طريق جون جوريدي، ليسدد ضربة رأس، لكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرة.

 

كثف سوسييداد نشاطه الهجومي، حيث أرسل أندوني جوروزابيل، تمريرة أمامية إلى كريستيان بورتو في الدقيقة 11، لكنه سدد كرة غير متقنة مرت بجوار القائم الأيمن، وأضاع روبين لو نورماند فرصة جديدة للفريق الباسكي في الدقيقة 13، حينما تابع ركلة ركنية من الناحية اليسرى، ليسدد ضربة رأس، لكنها ذهبت لأحضان  تير شتيجن،

.

فيما قاد عثمان ديمبلي هجمة عنترية لبرشلونة في الدقيقة 16، حيث انطلق بالكرة من الناحية اليمنى، حتى وصل بها لمنطقة الجزاء، لكنه سدد في الدفاع الذي أبعد الكرة عن المنطقة الخطرة، ورد سوسييداد بهجمة سريعة في الدقيقة التالية، حيث مرر ميكيل أويارزابال كرة بينية إلى إيزاك، الذي انفرد بالمرمى، غير أنه سدد برعونة في جسد حارس برشلونة.

 

استشعر برشلونة الحرج مع استمرار سيطرة سوسييداد، وسدد كليمون لينجليه من خارج المنطقة في الدقيقة 22 مرت بجوار القائم الأيسر، وأضاع مارتين برايثوايت فرصة أخرى لبرشلونة في الدقيقة 26، حيث تلقى تمريرة أمامية، ليهيأ الكرة لنفسه ويسدد دون مضايقة من أحد من داخل المنطقة، لكن أليكس ريميرو، حارس مرمى سوسييداد أمسك الكرة بثبات.

 

وأهدر اللاعب ذاته فرصة جديدة للفريق الكتالوني في الدقيقة 29، عندما تابع كرة عرضية من الجهة اليمنى عبر أوسكار مينجويزا، ليسدد ضربة رأس في يد ريميرو، قبل أن يسدد ديمبلي من داخل المنطقة في الدقيقة 35 ذهبت بعيدة عن المرمى.

وترجم برشلونة سيطرته على اللقاء بإحرازه هدفا عن طريق فرينكي دي يونج في الدقيقة 40، حيث تابع النجم الهولندي تمريرة عرضية من الناحية اليسرى عن طريق زميله الفرنسي أنطوان جريزمان، ليسدد ضربة رأس رائعة، واضعا الكرة على يسار ريميرو داخل الشباك.

 

وفي الدقيقة 42  كاد سوسييداد أن يدرك التعادل سريعا عن طريق إيزاك، الذي أطلق قذيفة صاروخية من خارج المنطقة، أبعدها تير شتيجن باقتدار، لينتهي الشوط الأول بتقدم برشلونة بهدف دي يونج.

 

بدأ الشوط الثاني بهجوم من جانب سوسييداد بغية إدراك التعادل، ليحصل على ركلة جزاء في الدقيقة 48، بعدما لمست الكرة يد دي يونج داخل منطقة جزاء برشلونة، ونفذ أويارزابال الركلة بنجاح، بعدما وضع الكرة زاحفة على يسار تير شتيجن، الذي ارتمى في الجهة الأخرى ، محرزا هدف التعادل لسوسييداد في الدقيقة 51.

 

ارتفعت معنويات لاعبي سوسييداد عقب هدف التعادل، وحصل على ركلة حرة مباشرة من على حدود المنطقة في الدقيقة 53، غير أن الكرة اصطدمت في الحائط البشري.

في المقابل، أضاع برشلونة فرصة معاودة التقدم في الدقيقة 58 عن طريق جريزمان، الذي تلقى تمريرة عرضية من الجهة اليسرى عن طريق سيرخيو بوسكيتس، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، دون مضايقة من أحد، لكنه أطاح بالكرة بعيدة تماما عن المرمى.

 

وسدد ديمبلي كرة زاحفة من على حدود المنطقة في الدقيقة 62، ابتعدت عن القائم الأيسر بسنتيمترات، ليرد بعدها سوسييداد بتسديدة من داخل المنطقة عن طريق بورتو في الدقيقة 69، ذهبت بجوار القائم الأيسر.

 

وهدأت المباراة نسبيا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب وسط استحواذ متبادل على الكرة، قبل أن يسدد بيدري تصويبة قوية من داخل المنطقة، أبعدها الحارس بصعوبة بالغة لركنية لم تسفر عن شيء في الدقيقة 77.

 

واتسمت الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني بالحذر من كلا الفريقين، لينتهي الوقت الأصلي بالتعادل 1 / 1 ويحتكم الفريقان لخوض الوقت الإضافي.

 

بدأ الشوط الثالث بهجوم مباغت من جانب سوسييداد، الذي كاد أن يتقدم في النتيجة عن طريق جوسبا ثالدوا، الذي سدد تصويبة صاروخية من خارج المنطقة في الدقيقة 93، تصدى لها تير شتيجن بأطراف أصابعه، مبعدا الكرة لركنية لم تستغل.

ورد برشلونة بهجمة سريعة في الدقيقة 100 قادها جريزمان، الذي انطلق بالكرة من منتصف الملعب، قبل أن يمرر إلى ديمبلي ليسدد من داخل المنطقة كرة ضعيفة ذهبت سهلة إلى حارس سوسييداد، وينتهي الشوط الثالث بالتعادل 1 / 1.

 

وحصل برشلونة على ركلة حرة من على حدود المنطقة في الدقيقة 111، نفذها جريزمان لكن الكرة ارتطمت في الحائط، قبل أن تصل كرة أمامية للاعب الفرنسي، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة أمسكها ريميرو باقتدار.

 

وقام سوسييداد بهجمة مرتدة سريعة في الدقيقة التالية، كادت أن تسفر عن هدف لولا يقظة تير شتيجن، الذي وقف حائلا دون اهتزاز شباكه من جديد في الدقيقة 115 عقب تصديه لقذيفة من من داخل المنطقة عبر عدنان يانوزاي، مبعدا الكرة لركنية لم تثمر عن أي جديد.

 

وصادف سوسييداد سوء حظ بالغ في اللحظات الأخيرة، بعدما تصدى القائم الأيسر لقذيفة رائعة من يانوزاي عبر ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 118، ليظل التعادل الإيجابي قائما في الوقت الإضافي ويحتكم الفريقان لركلات الترجيح.

وفي ركلات الترجيح، سجل عثمان ديمبلي وميراليم بيانيتش وريكي بويج لمصلحة برشلونة، بينما وضع فرينكي دي يونج الكرة في القائم الأيمن، وأطاح أنطوان جريزمان بها فوق العارضة بعيدة تماما عن المرمى.

 

بينما أحرز لسوسييداد كل من ميكل ميرينو وعدنان يانوزاي، بينما أخفق جون باوتيستا وأويارزابال، بعدما تصدى تير شتيجن لتسديدتيهما، وكذلك ويليان خوسيه، الذي وضع الكرة في القائم الأيسر، لينتهي اللقاء بتأهل برشلونة وصعوده لنهائي البطولة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان