رئيس التحرير: عادل صبري 10:20 صباحاً | الخميس 29 أكتوبر 2020 م | 12 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| مذبحة منتظرة لأجانب الأهلي في ميركاتو الصيف

فيديو| مذبحة منتظرة لأجانب الأهلي في ميركاتو الصيف

ستاد مصر العربية

فريق الأهلي

فيديو| مذبحة منتظرة لأجانب الأهلي في ميركاتو الصيف

ضياء خضر 18 سبتمبر 2020 18:54

يتواصل العد التنازلي لانتهاء الموسم الكروي الحالي والذي يُنتظر أن يُسدل الستار عليه بحلول نهاية أكتوبر المقبل بحسب التأكيدات الصادرة من اتحاد الكرة.

 

ونظرًا للظروف الاستثنائية التي شهدتها الساحة الكروية على مستوى العالم بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا، سمح الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" للاتحادات الأهلية للعبة بفتح باب القيد للموسم الكروي الجديد قبل 4 أسابيع من نهاية الموسم الحالي، على أن يكون من حق اللاعبين الجدد المشاركة بداية من الموسم المقبل.

 

لكن عدم حلول الموعد الرسمي لفترة القيد الصيفية على المستوى المحلي لم يمنع كثير من الأندية للتحرك منذ فترة لتدعيم صفوفها بلاعبين جدد استعدادًا للموسم المقبل، ومن بين هذه الأندية النادي الأهلي والذي حسم قبل فترة صفقة طاهر محمد طاهر مهاجم المقاولون العرب.

 

ثنائي في الصورة

 

الأيام الأخيرة شهدت توارد أنباء بالجملة عن مساعي جادة يبذلها النادي الأهلي للتعاقد مع ثنائي أجنبي جديد، وهما المغربي بدر بانون مدافع الرجاء البيضاوي المغربي، والجزائري يوسف البلايلي لاعب فريق أهلي جدة السعودي.

 

وبحسب التقارير الإعلامية قطعت إدارة الأهلي شوطًا لا بأس به على طريق التعاقد مع الثنائي بانون والبلايلي، واللذين سيشكلان إضافة قوية للفريق الأحمر بدون شك حال نجحت الإدارة الحمراء في حسم ضمهما خلال الميركاتو الصيفي المنتظر.

 

 

قائمة مكتظة

 

وتأتي مساعي الأهلي لضم ثنائي أجنبي جديد لصفوف الفريق الأحمر، في وقت تمتلئ قائمة لاعبي الفريق الأجانب عن آخرها ويتواجد على ذمتها لاعب إضافي هو المغربي وليد أزارو.

 

وتضم قائمة الأهلي حاليًا 5 أجانب هم التونسي علي معلول والنيجيري جونيور أجاي والمالي أليو بادجي والسنغالي أليو ديانج والأنجولي جيرالدو، بجانب المغربي أزارو الذي انتهت مؤخرًا إعارته لفريق الاتفاق السعودي لكنه غير مقيد في قائمة الأهلي حاليًا بعد رفع اسمه بشكل مؤقت في يناير الماضي عقب رحيله معارًا إلى فريق الاتفاق.

 

 

سيناريو إجباري

 

وفي حال نجحت إدارة الأهلي في ضم الثنائي بدر بانون ويوسف البلايلي، ستكون الإدارة الحمراء بذلك مجبرة على فتح باب الرحيل أمام 3 من أجانب الفريق الحاليين لإفساح مكان في قائمة الأجانب لقيد الثنائي الجديد.

 

وبحسب تأكيدات اتحاد الكرة يحق لكل نادي قيد 5 لاعبين أجانب فقط في صفوفه كحد أقصى، وفي ظل تواجد 6 أجانب حاليًا على ذمة النادي الأهلي يتعين على الإدارة الحمراء التخلي عن 3 منهم في حال نجحت في حسم صفقتي بانون والبلايلي.

 

 

ثلاثي مهدد

 

وفي حال أقدمت إدارة الأهلي على تنفيذ هذا السيناريو سيكون باب الرحيل مفتوحًا أمام الثلاثي جيرالدو ووليد أزارو وجونيور أجاي، في ظل صعوبة التفريط في الثلاثي الآخر المكون من علي معلول وأليو بادجي وأليو ديانج.

 

ولن يكون قرار التفريط في الأنجولي جيرالدو مفاجئًا في ظل المستويات المتواضعة التي يقدمها وفشله في تقديم أوراق اعتماده مع الفريق، كذلك سيكون خيار الاستغناء عن أزارو مرجحًا سيما وأن اللاعب يتبقى في عقده مع الأهلي موسم واحد، وبالتالي سيكون الميركاتو الصيفي المنتظر الفرصة الأخيرة للاستفادة ماليًا من وراء رحيله.

 

أما بالنسبة للنيجيري جونيور أجاي ورغم مشاركته بشكل منتظم مع الفريق الأحمر، إلا أن رحيله سيكون الخيار الأنسب حال ضم الأهلي ثنائي أجنبي جديد، في ظل وجود بدائل متاحة في نفس مركز أجاي وتراجع مستوى اللاعب بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة.

 

 

ورقة المقايضة

 

ومن المحتمل أن تسعى إدارة الأهلي لتحقيق بعد المكاسب من وراء مذبحة الأجانب المحتملة في الميركاتو الصيفي، وذلك من خلال الزج ببعض اللاعبين المتوقع رحيلهم في صفقة تبادلية وتحديدًا مع نادي الرجاء المغربي لتخفيف مطالبه المالية للتفريط في مدافعه بدر بانون.

 

ويشترط الرجاء الحصول على مبلغ 2 مليون دولار لبيع بدر بانون للأهلي، وتسعى إدارة الأهلي لتخفيض هذا المقابل من خلال عرض منح النادي المغربي خدمات الثنائي وليد أزارو وجونيور أجاي ضمن الصفقة.

 

وقد يخرج الأنجولي جيرالدو من إطار أي صفقة تبادلية محتملة، في ظل تمسك اللاعب بتحديد وجهته الجديدة بنفسه بعيدًا عن النادي الأهلي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

     

    اعلان