رئيس التحرير: عادل صبري 09:59 صباحاً | السبت 15 أغسطس 2020 م | 25 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| ضمان المشاركة يغري النني بالبقاء مع بشكتاش

فيديو| ضمان المشاركة يغري النني بالبقاء مع بشكتاش

ستاد مصر العربية

محمد النني بقميص بشكتاش

فيديو| ضمان المشاركة يغري النني بالبقاء مع بشكتاش

ضياء خضر 01 أغسطس 2020 22:40

لا يزال مستقبل محمد النني لاعب خط وسط آرسنال الإنجليزي محاطًا بحالة من الغموض، بعد انتهاء عقد إعارته لفريق بشكتاش التركي بنهاية مشوار الأخير في بطولة الدوري المحلي قبل أيام قليلة.

 

وانتقل النني إلى صفوف بشكتاش على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية قادمًا من فريق أرسنال الإنجليزي، ووضع الأخير بندًا في عقد إعارة اللاعب يسمح لبشتكاش بالاحتفاظ بخدماته بشكل نهائي بشرط سداد مبلغ 18 مليون يورو للنادي الإنجليزي.

 

أزمات بالجملة

 

ورغم أن النني نجح في حجز مكان له ضمن التشكيل الأساسي لفريق بشكتاش منذ بداية الموسم المنقضي، إلا أن الأشهر الأخيرة شهدت صدامات متكررة بين اللاعب وبين مسئولي النادي التركي.

 

ومنذ بداية العام الجاري دخل النني في أكثر من أزمة مع مسئولي بشكتاش، بسبب تأخر حصول اللاعب على مستحقاته المالية لدى النادي.

 

وخلال فترة التوقف الماضية بسبب أزمة كورونا هدد النني مسئولي بشكتاش بمغادرة تركيا، وعدم استكمال الموسم الحالي مع الفريق، بعدما أخطره مسئولو النادي بنيتهم عدم دفع أي رواتب للاعبين عن الفترة التي توقفت فيها الأنشطة الكروية بسبب أزمة كورونا.

 

وكرر النني تهديداته لمسئولي بشكتاش بعدما رفضوا تلبية طلب اللاعب بمنحه راتب شهر إضافي ليستكمل مشواره مع الفريق لنهاية الموسم بعد انتهاء عقد إعارته في 30 يونيو الماضي.

 

ووصلت الأمور إلى قيام مسئولي بشكتاش بتهديد النني بتقديم شكوى ضده أمام الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، والذي أعطى الأندية الحق في تمديد عقود استعارة لاعبيها لنهاية الموسم بسبب التوقف الطويل الناتج عن أزمة فيروس كورونا.

 

 

طريق مقطوع

 

ورغم انتهاء تعاقد النني مع بشكتاش إلا أن أرسنال الإنجليزي النادي الأصلي للاعب، لم يكشف عن نواياه بخصوص لاعب منتخب مصر، في ظل مؤشرات تؤكد صعوبة عودة لاعب الوسط للفريق اللندني في الموسم الجديد.

 

ومؤخرًا أعلن نادي أرسنال عن منح القميص رقم 4 في فريقه إلى مدافعه الجديد ويليام صليبا، وهو نفس القميص الذي كان يرتديه النني مع الفريق اللندني، واعتبر البعض هذه الخطوة إشارة مبدئية على نية أرسنال فتح باب الرحيل أمام لاعب الوسط المصري في الميركاتو الصيفي الحالي، في ظل عدم حاجة الإسباني ميكيل أرتيتا مدرب الفريق لجهوده.

 

 

ثنائي يترقب

 

وفي ظل حالة الغموض المحيطة بمستقبل النني اتجهت أنظار بعض الأندية نحو لاعب أرسنال، سعيًا لضمه بداية من الموسم المقبل.

 

وخلال الفترة الماضية أشارت تقارير إعلامية إلى وجود اهتمام من نادي جالطة سراي التركي بالحصول على خدمات النني في الموسم الجديد، سواء كان ذلك عن طريق استعارته من أرسنال أو شراءه بشكل نهائي.

 

وفي الوقت ذاته وضع مسئولو نادي أولمبياكوس اليوناني اللاعب محمد النني ضمن حساباتهم لتدعيم صفوف الفريق قبل الموسم الجديد، ليحل مكان اللاعب المالي مادي كمارا المنتظر رحيله في الصيف الجاري عن الفريق اليوناني.

 

 

أفضلية المشاركة

 

وجاءت الأزمة المالية التي يعيشها نادي بشكتاش منذ أشهر، والتي زادت حدتها مؤخرًا بسبب جائحة فيروس كورونا، لتضعف بشكل أو بآخر فرص استمرار النني مع الفريق التركي بالموسم المقبل.

 

وأشارت تقارير إعلامية تركية في وقت سابق إلى أن إدارة بشكتاش لن يكون بمقدورها دفع قيمة شراء النني بشكل نهائي من أرسنال والبالغة 18 مليون يورو، وهو ما جعل إدارة النادي تفكر في تجديد استعارة اللاعب لموسم إضافي، لكن بشرط أن يساهم نادي أرسنال بتحمل نصف قيمة راتب اللاعب خلال الموسم المقبل.

 

ورغم العقبات المالية الموجودة في طريق استمرار النني مع بشكتاش، إلا أن لاعب الوسط المصري لم يغلق الباب بشكل نهائي في وجه مسئولي النادي التركي.

 

ويبقى النني ضامنًا لمكانه في التشكيل الأساسي لفريق بشكتاش حال استمراره معه في الموسم الجديد، خصوصًا بعدما أعلن مدرب الفريق التركي في أكثر من مناسبة عن رغبته في الاحتفاظ بخدمات لاعب الفراعنة في الموسم الجديد، كونه أحد العناصر الهامة التي اعتمد عليها مع الفريق في الموسم المنقضي.

 

وقد يتخوف النني من احتمالية بقاءه بعيدًا عن المشاركة بصفة أساسية حال انتقاله لفريق آخر في الصيف المقبل، وهو ما سيضعه أمام مقامرة تحتمل جلوسه على مقاعد البدلاء لفترة في الموسم الجديد، لحين وضع تقديم أوراق اعتماده لمدربه الجديد، وهو الأمر الذي لن يكون بحاجة له حال استمراره مع بشكتاش في ظل قناعة مدرب الأخير التامة بإمكانيات اللاعب.

 

ومن الوارد أن يتغاضى النني عن مخاوف الصدامات المحتملة مع مسئولي بشكتاش بسبب المسائل المالية، مقابل الحفاظ على مكانه مع فريق يضمن له التواجد في الملعب بصفة مستمرة، وبالتالي الحفاظ على أسهمه في سوق انتقالات اللاعبين في الفترات اللاحقة أملًا في الانتقال لصفوف أحد الفرق الكبيرة على مستوى القارة الأوروبية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان