رئيس التحرير: عادل صبري 10:42 صباحاً | الأربعاء 11 ديسمبر 2019 م | 13 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

مهمة «انتحارية» تنتظر أحمد حجازي مع «وست بروميتش»

مهمة «انتحارية» تنتظر أحمد حجازي مع «وست بروميتش»

تحقيقات وحوارات

أحمد حجازي

مهمة «انتحارية» تنتظر أحمد حجازي مع «وست بروميتش»

ضياء خضر 20 أكتوبر 2019 18:49

مباراة بعد أخرى تزداد الضغوط على أحمد حجازي نجم دفاع منتخب مصر والمحترف في صفوف فريق وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، بعدما ابتعد لفترة ليست بالقصيرة عن المشاركة في مباريات فريقه بدوري الدرجة الأولى الإنجليزي "شامبونشيب".

 

وغاب حجازي عن الملاعب لفترة في بداية الموسم الحالي بعد خضوعه لعملية جراحية تم خلالها إزالة عظمة زائدة من كاحله، وبسبب الجراحة ومرحلة التأهيل التي أعقبتها لم يظهر حجازي مع وست بروميتش في أي مباراة بالدوري منذ بداية الموسم الحالي وحتى يوم أمس.

 

عودة خجولة

 

وقبل نحو 24 ساعة سجل حجازي ظهوره الأول مع وست بروميتش هذا الموسم، بعدما شارك مع فريقه أمام ميدلزبرة في اللقاء الذي فاز به رفقاء حجازي بهدف نظيف، وذلك في إطار الجولة الـ 12 لـ"الشامبيونشيب".

 

وشارك حجازي في اللقاء بديلًا ولدقائق معدودة، حيث دفع به الكرواتي سلافن بيليتش مدرب وست بروميتش في الدقيقة الأخيرة من زمن المباراة بهدف إضاعة بعض الوقت، وبعد نزوله للملعب بدقيقة واحدة حصل حجازي على بطاقة صفراء.

 

 

مهمة صعبة

 

ويدرك حجازي أن أمامه مهمة صعبة لاستعادة مكانه في التشكيل الأساسي لفريقه، بعدما كان أحد الأعمدة الرئيسية لخط دفاع وست بروميتش في الموسم الماضي.

 

وفي أواخر الشهر الماضي شارك حجازي لنحو ساعة كاملة في مباراة لفريق الشباب بنادي وست بورميتش أمام فريق أستون فيلا، لكن بعد هذه المشاركة استمر غياب حجازي عن قائمة وست بروميتش في 3 مباريات متتالية بالشامبيونشيب، قبل أن يسجل ظهوره الأول مع الفريق أمس من بوابة لقاء ميدلزبرة.

 

 

عودة تدريجية

 

ومع انتهاء مشاركة حجازي في معسكر المنتخب الوطني الأخير والذي شارك خلاله في مباراة الفراعنة الودية أمام بوتسوانا، بدأ المدافع السابق لفريق النادي الأهلي يدخل حسابات الكرواتي سلافن بيليتش المدير الفني لفريق وست بروميتش، والذي ضم حجازي إلى قائمة فريقه لمباراة ميدلزبرة التي أقيمت أمس السبت، وذلك للمرة الأولى منذ بداية الموسم الحالي.

 

ورغم أن المدرب بيليتش لم يدفع بحجازي في التشكيل الأساسي لفريقه وفضل إبقاءه على دكة البدلاء، ولم يمنحه فرصة المشاركة إلا لدقائق قليلة جدًا، إلا أن ذلك يعد تطورًا جيدًا بالنسبة للاعب بعد غيابه عن مباريات فريقه لأكثر من شهرين.

 

وعلى الأرجح سيتبع المدرب بيليتش أسلوب التدرج مع حجازي فيما يخص عودته للمشاركة في المباريات، لتفادي تعرض اللاعب لانتكاسة طبية، وكذلك لتجنب حدوث أي هزة في مستوى الخط الخلفي على الأقل لحين استعادة النجم المصري لحساسية المشاركة في المباريات مرة أخرى.

أمل قائم

 

ويأمل حجازي ألا تطول فترة جلوسه على دكة بدلاء فريقه، وأن يبدأ المدرب بيليتش الدفع منحه مزيد من الدقائق في المباريات المقبلة على أمل نيل ثقة المدير الفني الكرواتي واستعادة مكانه مرة أخرى في الخط الخلفي للفريق الطامح للعودة في نهاية الموسم من جديد إلى الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليج".

 

وتجدر الإشارة إلى أن حجازي انتقل إلى صفوف وست بروميتش في صيف عام 2017 قادمًا من فريق النادي الأهلي وذلك على سبيل الإعارة، قبل أن يبادر النادي الإنجليزي بشراء اللاعب بصورة نهائية في مطلع العام الماضي.

 

وحتى الآن شارك حجازي البالغ 28 عامًا في 86 مباراة مع فريق وست بروميتش بمختلف البطولات، وخلال هذه المشاركات نجح مدافع الفراعنة في تسجيل 3 أهداف وصنع هدفين آخرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان