رئيس التحرير: عادل صبري 09:19 مساءً | الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 م | 12 ربيع الأول 1443 هـ | الـقـاهـره °

كوريا تعبر الحدود بـ «الكي بوب».. سر النجاح

كوريا تعبر الحدود بـ «الكي بوب».. سر النجاح

ميديا

الفن الكوري "كي بوب"

كوريا تعبر الحدود بـ «الكي بوب».. سر النجاح

كرمة أيمن 14 أبريل 2021 08:55

الاختلاف سر التميز، على هذا الوتر لعب فن "الكي بوب" وبعد فترة كبيرة من الكفاح بدأت منذ الخمسينيات ولمعت في التسعينيات، استطاع أن يحجز لنفسه مكانًا في عالم الموسيقى ويخلق قاعدة جماهيرية عالمية رغم اختلاف لهجاتهم وجنسياتهم وعرقهم إلا أن لغة الموسيقى لمت شملهم.

 

استطاع فن "الكي بوب" أن يخرج من رحم كوريا التي شهدت منشأه، ليتمكن بسرعة من للوصول إلى أقطار العالم من أمريكا وأوروبا، كما وصل إلى الوطن العربي.. ما سر هذا التميز والنجاح؟!.

 

الاختلاف
 

دائمًا ما يخلق الاختلاف فرقًا كبيرًا، فهو عامل جذب، لكن الأهم بعد ذلك في تحقيق هذا الاختلاف عامل الاستمرارية، وهو ما استطاعت فرق البوب من شباب وفتيات كوريا الجنوبية، تحقيقه.
 

تميزت فرق البوب الكورية بتصميم الاستعراضات المتناسقة، والإطلالة الجذابة وأداء الفريق المتميز كأنهم على نغمة واحدة، ليتحقق عنصر الاستمتاع بقوة، إلى جانب الموسيقى التي اخترقت آذان الشباب، لتعجز اللغة أمام كل هذه العوامل أن تكون عائقًا، ويحصل فن "الكي بوب" على جواز سفر ليجد مكانًا في أرجاء العالم ويعبر الحدود.

 

 

كيف ظهر "الكي بوب
 

في خمسينيات القرن الماضي، بدأت ظاهرة البوب الكورية في الظهور، ولم تكن وليدة الصدفة لكنها كانت نتيجة لمزج ثقافي استمر عقدًا من الزمن.
 

ففي وقت الحرب الكورية، عاشت كوريا الجنوبية الثقافة الغربية حيث توافد عليها عشاق الموسيقى والفنانين الأمريكيين والأوروبيين، مما أثر على الطابع الموسيقى في كوريا.
 

تأثرت كوريا الجنوبية بأعظم الموسيقيين الغربيين أمثال مارلين مونرو، أندرو سيسترز ورونيت، وغيرها من الأسماء الشعبية في ثقافة البوب الأمريكية.

 

ومع مرور الزمن، ومنذ مطلع تسعينات القرن الماضي نمت ثقافة  "الكي بوب"، وخرجت العديد من فرق كورية الجنوبية وتمكنت من العزف على أوتار قلوب معظم الشباب في العالم.

 

 

قرية صغيرة

 

في التسعينات، ظهر فن أو موسيقى "الكي بوب" بشكلها المعاصر، وهذا الفن مزيجًا من أنواع موسيقية متعددة مثل موسيقى الإلكترونيك والهيب هوب والروب.
 

اكتسب الـ K-pop "الموسيقى الشعبية الكورية  Korean pop"، شهرة واسعة وساهم الإنترنت في ذلك بقوة وكذلك العولمة التي حولت العالم لقرية صغيرة، لتواصل موسيقى "الكي بوب" شعبيتها التي تزداد على الساحة العالمية.
 

ففي عام 2009، انتشرت خارج آسيا أغانٍ مثل Sorry Sorry من فرقة  Super Junior ، وNobody  من فرقة  Wonder Girls، وأغانٍ أخرى اشتهرت بفضل "يوتيوب".

 

وحدثت الطفرة عام2012، بانتشار أغنية Gangnam Style"جانجم استايل"  للفنان الكوري "ساي. لم"، في العالم العربي والغربي، واستطاعت أن تحصد 100 مليون مشاهدة في 51 يوماً فقط من صدورها، اليوم هي واحدة من الأغاني الأكثر مشاهدة في تاريخ "يوتيوب"، رغم عدم فهم كلماتها.

 

بوابة التاريخ

 

عبرت العديد من فرق الكي بوب، بوابة التاريخ وسطرت اسمها في العديد من المحافل الفنية وبات الجمهور يطلبهم بالاسم.
 

ويبقى السؤال، هل من الممكن أن يظهر هذا الفن في شكل فردي؟!، إن أحد مقومات نجاح الكي بوب تكمن في ظهور نجومه داخل فرق يؤدون رقصات جماعية على أنغام الألحان، لتبدو الفرقة وكأنها شخص واحد، ويكون هذا ثمار التدريب المتواصل الذي قد يصل في أحيان كثيرة إلى عام من التدريب لإتقان كل حركة لتخرج متناسبة مع الإيقاع.
 

ويعد اختيار شكل الغناء الجماعي، سببًا في شعبية الفِرق الكورية لتدخل التاريخ وتتميز عن الموسيقى الأمريكية التي اشتهرت بالأداء الفردي، كما أتاح تطوير وانتشار "يوتيوب" كمنصة فيديو عالمية للفنانين الكوريين الانتقال من مشاهير محليين إلى نجوم عالميين.

 


أشهر الفرق
 

ذاع صيت العديد من فرق "الكي بوب" ورغم أن معظمهم يغني باللغة الكورية، إلا أن هناك عدد قليل من فناني K-pop اتقنوا لغات مختلفة للحصول على تغطية أوسع لفنّهم وأدائهم.
 

تقوم فرقة EXO  بترويج الموسيقى باللغة الكورية، ويتم ترجمة نفس الأغنية إلى لغات أخرى مثل لغة الماندرين واليابانية والإنجليزية، وبالتالي تحقق الفرقة معدلات استماع كبيرة، مما جعل أغانيهم أكثر جاذبية ومرونة بالنسبة للجماهير التي تتحدث تلك اللغات.
 

واستطاعت فرقة " BTS" الصعود إلى القمة، وإلى جانب تحقيق الشهرة استطاعت أن تحصد العديد من الجوائز في مهرجانات موسيقية عالمية، ويضم الفريق 7 شباب هم: "كيم سوك جين، مين يون غي، جونغ هو سوك، كيم نام جون، بارك جيمين، كيم تاي هيونغ، كيم جونغ كوك".

 

 

سر نجاح "BTS"
 

موضوعات تمس الجمهور.. اختارت فرقة  كلمات الأغاني " BTS" كلمات تمس الشباب تتحدث عن مشكلاتهم وحياتهم المهنية والقضايا الشخصية مثل الاكتئاب والحب، وذهبوا إلى أبعد من ذلك في استكشاف تعقيدات الحياة وبث الأمل في الحياة.
 

الموسيقى.. تنتقي الفرقة الأغاني كما تتنوع في الموسيقى التي تقدمها جامعه بين موسيقى الراب القديمة والرقصات والقصص العاطفية، إلى جانب هجين موسيقي من الهيب والبوب، لينتشر صدى موسيقاهمt بين المعجبين في جميع أنحاء العالم، وتتوغل بالألحان في الأذهان، من خلال كمية المشاعر الكبيرة المتواجدة في فن الكي بوب.
 

منبع موسيقى ممزوج بقصة.. ساهم عدد من أعضاء الفرق في تأليف الأغاني فجاء الكلمات أقرب إلى قلوبهم وأبرزها سوجا و RM ، إلى جانب تعاونهم مع عدد من كتاب الأغاني الدوليين، فالموسيقى لا تخرج بشكل عشوائي لكن خلف كل مقطع راب كوري قصة تستحق الاستماع لها وتمس جوانب إنسانية.

 

الجماعة.. "العمل الجماعي يجعل الحلم ممكنًا" هذا الشعار الذي يرفعه أعضاء فرقة "BTS" ويرددون دائمًا أنه السبب المباشر في نجاحهم.
 

لم يظهر فقط الفريق مجتمعًا في الحفلات، لكن أيضًا تشهد مواقع التواصل الاجتماعي على تواجدهم معًا، كذلك ظهورهم إعلاميًا، وبعيدًا عن الشهرة فأنهم يقضون معظم الوقت سويًا مما يعزز الروابط بينهم.  
 

تواجد سينمائي..  دخلت فرقة "BTS" عالم السينما وقدموا فيلم Burn the Stage: The Movie، في نوفمبر 2018، وحصل على إيرادات بلغت 1.2 مليون دولار في أول يوم عرض، و 3.54 مليون بنهاية أول أسبوع من العرض.
 

جولة عالمية..  شعبية كبيرة حصدها فريق BTS ليجولوا بفنهم في العديد من دول العالم كانت الرياض من بينهم، وحضر الحفل أكثر من 40 ألف شخص حفلتهم، وظلوا يُرددون أغانيهم قبل وأثناء وبعد وجودهم بالحفل.
 

جوائز وتكريمات..  نالت الفرقة مؤخرًا ثلاث جوائز وذلك بحفل توزيع جوائز Nickelodeon Kids’ Choice Awards  لعام 2021، هي جائزة أفضل فريق غنائى للعام، كذلك جائزة أفضل أغنية للعام و ذلك عن أغنية " Dynamite "، كما نال الفريق جائزة " FAVORITE GLOBAL MUSIC STAR " .
 

موقف إنساني..  بسبب تفشي فيروس كورونا حول العالم وعدم إمكانية إقامة حفلات بتواجد جماهيري، قدمت الفرقة مؤخرًا حفل موسيقي افتراضي Music On A Mission ، وهو حفل خيري خاص بأسبوع الجرامي، واستطاعت أن تذهل العالم.
 

ولم يتمكن أعضاء الفريق الشهير من التواجد فى لوس أنجلوس من أجل حضور حفل توزيع جوائز الـ Grammy لعام 2021، بسبب "كوفيد 19" إلا أن الفريق الشهير قام بتسجيل الاستعراض في كوريا، لكي يعرض ضمن فقرات الحفل.

 


 

الدراما تخدم الكي بوب


ساهمت الدراما الكورية، التي حققت انتشارًا واسعًا خاصة في البلدان العربية، في زيادة شعبية ثقافة "الكي بوب" وشهرة فرق الغناء الكورية.

 

نجاح فني اقتصادي
 

"الفن" القوى الناعمة وسلاح الدول لغزو البلدان الأخرى، وشهد عام 2008 تأسيس وزارة الثقافة والرياضة والسياحة مع إدارة محددة لتعزيز عولمة "الكي بوب" وتم تخصيص لها ميزانية كبيرة للترويج لسياحة هذا الفن.
 

وبالفعل تم تطوير منطقة تشانغدونغ في شمال غرب "سيول" كوجهة ثقافية رئيسية لسياحة "الكي بوب"، ويرى الخبراء أن فن البوب الكوري حفز الاقتصاد الكوري وشجع السياحة، إذ يسافر محبو هذا الفن من جميع أنحاء العالم إلى كوريا لحضور الحفلات الموسيقية ويعيشون تجربة الثقافة الكورية مباشرة
 

وعن فن "الكي بوب" قالا مووين راين؛ أستاذ الإدارة في كلية إدارة الأعمال بجامعة يونسي في سيول، مووين راين، و" وون يونغ أوه " الأستاذ المساعد السابق في مدرسة هاسكاين الأعمال وجامعة كالغاري في كندا،في دورية Harvard Business Review، إن النجاح العالمي لـ"الكي بوب" لم يتحقق عن طريق الصدفة.  

 

وأوضحا أن شركات "الكي بوب" الترفيهية تظهر كيفية ابتكار نماذج الأعمال، وبدلاً من العثور على المواهب الجاهزة، تصنعها شركات K-pop.
 

وأشارا إلى أن شركات "الكي بوب" لا تعتمد على فناني الأداء في السوق أحادي الاتجاه، وتقوم برعاية العلاقات مع العملاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي، كما أنها لا تتعامل مع العالم كسوق واحدة، وتوطّن الأغاني وحتى المجموعات بحيث يتردد صداها".
 

 ودفع تصدير فن البوب الكوري K-pop إلى تحويلها إلى صناعة تقدر بنحو 5 مليارات دولار بحسب تقرير نشرته وكالة المحتوى الإبداعي الكورية عام 2017.


وكان لفرقة BTS تأثير كبير على سوق الأوراق المالية، حيث تصدرت تصنيف "بيلبورد" ، مما ساهم في ارتفاع أسهم شركات الترفيه، طبقًا لما ذكره موقع "بزنيس كوريا".

 

وقدرت القيمة المؤسسية لشركة Big Hit Entertainment التي تدير أعمال فرقة  BTS، بأكثر من تريليون وون كوري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان