رئيس التحرير: عادل صبري 07:03 صباحاً | الاثنين 26 يوليو 2021 م | 16 ذو الحجة 1442 هـ | الـقـاهـره °

على مقعد النقيب و6 أعضاء.. «الصحفيين» تتأهب لانتخابات التجديد النصفي

على مقعد النقيب و6 أعضاء.. «الصحفيين» تتأهب لانتخابات التجديد النصفي

أخبار مصر

ضياء رشوان نقيب الصحفيين

على مقعد النقيب و6 أعضاء.. «الصحفيين» تتأهب لانتخابات التجديد النصفي

أحلام حسنين 11 فبراير 2021 14:41

على مدى الأيام الماضية تعالت أصوات الصحفيين المطالبة بإجراء انتخابات التجديد النصفي في موعدها المزمع في مارس المقبل، رافضين فكرة تأجيل الانتخابات بدعوى الحفاظ على صحة وسلامة الصحفيين من فيروس كورونا.

 

واستجابة لمطالب الصحفيين، قرر مجلس الصحفيين" target="_blank">نقابة الصحفيين البدء في تلقي طلبات الترشح لانتخابات النقيب والتجديد النصفي لستة من أعضاء مجلس النقابة، لمدة خمسة أيام اعتبارًا من الخميس 18 فبراير 2021 وحتى الاثنين 22 فبراير 2021.

 

وكان ضياء رشوان ، الصحفيين" target="_blank">نقيب الصحفيين، أكد من قبل أنه تلقى من المستشار محمد محمود حسام الدين ، رئيس مجلس الدولة، ردا على طلب مجلس النقابة المرسل له لاستطلاع رأى الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع عما إذا كان من الواجب قانونا عقد الجمعية العمومية لالصحفيين" target="_blank">نقابة الصحفيين فى الموعد المقرر لها (الجمعة الموافق 2021/3/5) فى ظل الظروف الحالية لجائحة كورونا.

 

وأوضح النقيب، أن الخطاب قد خلص إلى أن ما يتعلق بالظروف الصحية المصاحبة لعقد الجمعية العمومية للنقابة ليس من المسائل القانونية التى تختص الجمعية العمومية لقسمي الفتوى والتشريع بإبداء الرأي فيها، وإنما تعد من المسائل الفنية التي تستقل بتقديرها الجهات المعنية بالشئون الصحية كوزارة الصحة.

 

وطالب النقابة بموافاته عما إذا كانت هذه الجهات المعنية قد أفادت النقابة على نحو رسمي بتعذر اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لعقد الجمعية العمومية لالصحفيين" target="_blank">نقابة الصحفيين في موعدها المقرر قانونا من عدمه، وذلك حتى يتسنى اتخاذ اللازم.

 

وأشار ضياء رشوان ، إلى أنه فى ضوء هذا الرد سوف يقوم بتوجيه الدعوة لمجلس النقابة لعقد اجتماع ، لمناقشة ما جاء بخطاب رئيس مجلس الدولة، وبحث كل ما يلزم من إجراءات يوجبها قانون النقابة ولائحتها فيما يخص انعقاد الجمعية العمومية وإجراء انتخابات النقيب والتجديد النصفي لأعضاء المجلس، والحرص التام على صحة وحياة الزملاء في ظل جائحة كورون.

 

وقد عقد مجلس الصحفيين" target="_blank">نقابة الصحفيين، الاجتماع، وأعلن بدء تلقي طلبات الترشح لانتخابات النقيب والتجديد النصفي لستة من أعضاء مجلس النقابة، لمدة خمسة أيام اعتباراً من الخميس القادم الموافق 18 فبراير وحتى الاثنين الموافق 22 فبراير .

 

ويبدأ تلقي  طلبات الترشح من الساعة العاشرة صباحا حتى الثالثة مساءً ، باستثناء اليوم الأخير الاثنين حيث يقفل باب الترشح في الساعة الثانية عشرة ظهراً. 

 

وقال المجلس، في بيان صحفي، إنه سيفتح باب التنازلات والطعون في الخمسة أيام التالية من 23 إلى 27 فبراير 2021، تنتهي في الثانية عشرة من ظهر اليوم الأخير، ويعلن في اليوم نفسه الكشف النهائي للمرشحين للانتخابات.

 

 

وبحسب قانون الصحفيين" target="_blank">نقابة الصحفيين، تُجرى انتخابات التجديد النصفي كل عامين في أول جمعة من شهر مارس، على أن ينعقد مجلس النقابة قبل الموعد المحدد للانتخابات للإعلان عن فتح باب الترشح، وقبول أوراق المرشحين الجدد قبل موعد إجراء الانتخابات بـ15 يومًا على الأقل.

 

وبموجب الانتخابات التي ستُجرى في مارس 2021 سيختار الصحفيون النقيب رقم 23 و6 أعضاء للمجلس رقم 52 في تاريخ النقابة، إذ سيتم توجيه دعوة لعقد الجمعية العمومية لإقرار الميزانية، مع إضافة بند الانتخابات التي تتم كل عامين.

 

وتجرى الانتخابات المقبلة، على مقعد النقيب الذي يشغله حاليًا ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، و6 من أعضاء المجلس الذين اقتربت مدتهم من الانتهاء، وهم: محمد خراجة، جمال عبد الرحيم، حسين الزناتي، محمد سعد عبد الحفيظ، أيمن عبد المجيد، عمرو بدر.

 

وقرر مجلس النقابة تشكيل لجنة للإشراف على انعقاد الجمعية العمومية والانتخابات برئاسة خالد ميري وكيل النقابة، وعضوية الزملاء الخمسة المستمرون في مجلس النقابة، وتفويضهم في اختيار مجموعة من أعضاء الجمعية العمومية للمشاركة في لجنة الإشراف على الانتخابات ومخاطبة الجهات القضائية للإشراف على الانتخابات.

 

وتعليقا على تحديد موعد تلقي طلبات الترشح لانتخابات التجديد النصفي للصحفيين، قال الصحفي وائل السادات، الذي أعلن ترشحه، إن فتح باب الترشيخ يوم الخميس القادم يعني بعد أسبوع كامل بلا هدف إلا التضييق على المرشحين الجدد.

 

وأضاف السادات، عبر حسابه على موقع فيس بوك:"مطلوب ايه مثلا ان محدش يترشح؟ ولا ان الموضوع يبقي شكل وخلاص واهو ريحناكم وعلمنا انتخابات؟ ليه تضيع اسبوع كامل على فتح باب التقديم بدل ما تضيفه للدعاية الرسمية بعد غلق الباب ونظر الطعون".

 

 

وأضاف :"كان من الاولى بدل ما تسيب اسبوع واحد بين غلق الباب وموعد الانعقاد في الخامس من مارس انك تضيف له الاسبوع اللى حضراتكم حرقتوه مش فاهم ليه".

 

وتابع :"هو ليه المجلس بيتعامل معانا على انها كدا وخلاص واللى عاجبه عاجبه او يخبط دماغه في الحيط، وليه بيوصل لنا كل شويه ان المجلس بيتفاجئ ان في كورونا ولا انتخابات ولا تجديد اشتراك وكل حاجه لازم تكون في الوقت الضايع واضيق الحدود".

 

وفي سياق متصل أعلن الكاتب الصحفي أبو السعود محمد، الأمين العام المساعد السابق لالصحفيين" target="_blank">نقابة الصحفيين، الترشح على عضوية مجلس النقابة في انتخابات التجديد النصفي المقبلة.

 

وقال  أبو السعود، في بيان صحفي، إن قرار ترشحه جاء بعد مشاورات مع عدد كبير من الأساتذه والزملاء بشأن ما وصلت إليه النقابة والصحفيين من تردٍ واضح في الملفات النقابية، وخاصة في الملفات الخدمية الذي كان قد قطع فيها شوطا كبيرا بتوليه رئاسة لجنة الإسكان وعضوية لجنة القيد بمجلس النقابة قبل أن يقدم استقالته عقب سفره للعلاج في ألمانيا وعودته مؤخرًا عقب تماثله للشفاء.

 

ورأى أبو السعود أن تحتاج إلى عودة الروح من خلال جهد متواصل وباتصال دائم ومباشر بين مجلس النقابة وأعضاء الجمعية العمومية، لافتا إلى أن لديه مفاجآت كبيرة في ملف الإسكان، وأن برنامجه الانتخابي سيكون استكمالا للملفات التي تولاها وعمل عليها في الفترة الماضية، ويعتمد على محاور مختلفة من شأنها المساهمة في إيجاد حلول الأوضاع الجاثمة على قلب النقابة.

 

وأوضح أن أهم هذه الملفات هو استكمال إنشاء مستشفى الصحفيين، وتنفيذ نادي الصحفيين بالإسكندرية، وكذلك التنقية الكاملة للنقابة من أصحاب المؤهلات المزورة، وضبط لجنة القيد، وتوفير السكن المناسب لكل صحفي، واستكمال تشكيل اللجان النقابية للصحفيين بالمحافظات، وتفعيلها للقيام دورها.

 

وأضاف أن برنامجه يتضن تنفيذ الموقع الإلكتروني الذي تم البدء فيه من قبل لتشغيل الزملاء المفصولين والمتوقفة صحفهم، وتشكيل لجنة دفاع قانونية على مستوى مصر للتحرك العاجل مع أي زميل فور تعرضه لأي مشكلة تستدعى حضور محام معه.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان