رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 مساءً | الجمعة 25 يونيو 2021 م | 15 ذو القعدة 1442 هـ | الـقـاهـره °

عادل إمام.. «الزعيم» الغائب الحاضر في دراما رمضان 2021

عادل إمام.. «الزعيم» الغائب الحاضر في دراما رمضان 2021

ميديا

الفنان عادل امام

عادل إمام.. «الزعيم» الغائب الحاضر في دراما رمضان 2021

كرمة أيمن 09 أبريل 2021 23:09

على مدار السنوات الماضية، شهدت الدراما المصرية تحويل عدد من الأفلام التي حققت نجاحًا وتركت صدى قوي لدى المشاهدين، إلى مسلسلات، رغم أنها تجربة تحمل جانب كبير من المخاطرة.


حقتت أفلام مثل "الكيف"، "العار"، "الباطنية"، "سمارة"، "الزوجة الثانية"، "الطوفان"، "حتى لا تطفئ الشمس"، نجاحًا لدى الجمهور، وتفاعل مع أحداثها وأحب شخصيتها بل حفظ أجزاء ومواقف منها، فمن ينسى أغنية "الكيمي كيمي كا" للنجم محمود عبدالعزيز في فيلم "الكيف"، وموقف الفنان يحيى الفخراني في العزاء، وصراع نور الشريف وحسين فهمي ومحمود عبد العزيز في "العار"...


وبعد النجاح الذي حققته هذه الأفلام وصمودها أمام الزمن، تقرر صناع الدرما استغلال هذا النجاح الساحق، وتحويلها إلى مسلسلات، لكن لم تلق الصدى المتوقع.

 


هناك أكثر من سبب وراء عدم تحقيق هذه النوعية من المسلسلات للنجاح، بعيدًا طبعًا عن ارتباط المشاهد بنجوم العمل الأصلي – الفيلم-، وعقد المقارنات بين الأداء، التي قد تظلم أبطال المسلسل.


ورغم أن هناك أفكار صالحة في كل زمن، إلا أن هناك تطورات واكبة العصر تجعل رؤية الفيلم مختلفة عن المسلسل، فمثلًا فيلم "الكيف" الذي يناقش قضية الإتجار بالمخدرات، تختلف المعالجة والأحداث مع ظهور عقاقير أخرى، كما أن الفيلم طرح لهدف ففي هذا الوقت كان يعاني المجتمع من انتشار تلك الظاهرة.


الفيلم وجبة سينمائية مكثفة تطرح فيها الفكرة خلال ساعتين، أما المسلسل فتدور أحداثه خلال 30 حلقة، وهو ما يجبر صناعه على المط والتطويل والحشو، وإضافة تفاصيل وشخصيات، وهو ما قد يؤثر بالسلب على العمل الدرامي خاصة وأن المشاهد يعلم نهاية القصة التي شاهدها مرارًا وتكرارًا في الفيلم.
 

ويرى المخرج محمد النقلي، أن تحويل الأفلان الناجحة إلى مسلسلات لا يقلل من قيمتها أو نجاحها، بل يخلدها عند المشاهد ويزيد من نجاحها.


معللًا أسباب نجاح هذه النوعية في الدراما، أن الجمهور شاهد العمل من قبل وسيكون لديه الحماس لمشاهدة تفاصيل العمل مرة أخرى عند تحويله إلى مسلسل خاصة مع تغيير الممثلين وإدخال بعض العناصر الجديدة لقصة العمل.

 

مخاطرة جديدة
 

ويشهد السباق الدرامي الرمضاني 2021، مشاركة عمل درامي جديد مستوحى من فيلم "سلام يا صاحبي" للنجم عادل إمام والفنان سعيد صالح.
 

ومع طرح برومو مسلسل "ملوك الجدعنة" وجد الجمهور أنفسهم أمام فيلم "سلام يا صاحبي"، حيث يخوض صديقان رحلة صعود في عالم التجارة وسط المنافسات والمكائد وسط تعرضهما للكثير من الأزمات والمشاكل.

ويدور مسلسل "ملوك الجدعنة" حول "سفينة" و"سرية"، شابان معدومان من منطقة شعبيية تلقي بهما الأقدار في رحلة ملحمية يصعدا من خلالها هرم العالم السفلي للجريمة ضد أحد أباطرة تجارة الشر، مسلحان بقوتهما وذكائهما والأهم صداقتهما المتينة، التي ستواجه المكائد خلال رحلة الصعود، فيتحولا لعدوين وغريمين ثم تضطرهما الظروف لأن يعودا حلفيين في مواجهة خطر أكبر.
 

مُسلسل "ملوك الجدعنة" من بطولة مصطفى شعبان، عمرو سعد، ياسمين رئيس، رانيا يوسف، عمرو عبد الجليل وآخرين، ومن تأليف محمد سيد بشير، وإخراج أحمد خالد موسي.

 

 

وجه الشبه


قصة فيلم "سلام يا صاحبي" محفوظة فى أذهان الناس، كان بطلها "مرزوق" عادل إمام، و"بركات" سعيد صالح، اللذان يعملان معا فى السوق الذى يتحكم فيه "الملك" محمد الدفراوى، وخلال الأحداث يدخلان في صراعات مع الملك ورجاله، تنتهى بمقتل بركات والملك ورجاله.


تتشابه أحداث مسلسل "ملوك الجدعنة" مع فيلم "سلام يا صاحبي"، يتضح من البرومو أن مصطفى شعبان يلعب نفس دور الزعيم عادل أمام، ويجسد الفنان عمرو سعد، دور النجم الراحل سعيد صالح، وتجسد الفنانة ياسمين رئيس دور الفتاة الشعبية، التي جسدتها من قبل الفنانة سوسن بدر وقدمت دور "بطة".
 

ومن المؤكد أن يتخلل المسلسل الكثير من التفاصيل وظهور شخصيات لم تكن متواجده في الفيلم للتناسب مع الأحداث الممتدة عبر 30 حلقة، لكن التيمة والخطوط العريضة تظل متشابهة.

 

مقارنة ظالمة


في  28 مايو 1987 كان الجمهور أمام أبواب السينمات ينتظر بدء حفلة الفيلم السينمائي الشهير "سلام يا صاحبى" ومع عرض الفيلم ضجت القاعات بالتصفيق، وخرج الجمهور مشيدا بالفيلم الذى حقق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا.
 

والفليم بطولة عادل أمام، سعيد صالح سوسن بدر، مصطفى متولي، محمد الدفراوي، تأليف صلاح فؤاد، إخراج نادر جلال.

 

واليوم وبعد مرور 34 عامًا على عرض الفيلم، هل يخرج رواد السوشيال ميديا ويصفقون عبر منابر مواقع التواصل الاجتماعي لمسلسل "ملوك الجدعنة"، أم أن مقارنة الفنان مصطفى شعبان بالزعيم عادل أمام ستظلمه؟!.

 

 

رد فعل قبل العرض

 

في وسط السباق الرمضاني الذي يشهد زخم درامي، تتسابق الجهات المنتجة في طرح أكثر من برومو لأعمال المشاركة لجذب الجمهور لمشاهدة تلك المسلسلات.
 

ومع طرح برومو مسلسل "ملوك الجدعنة" طاله العديد من الانتقادات، واعتبروه عودة لأعمال البلطجة لما يتضمنه من مشاهد عنيفة، بل وامتدت الدعوات لوقف المسلسل أسوة بما حدث مع مسلسل "الملك" بسبب تضمنه أخطاء تاريخية.

 

بينما رأى أخرون أن العمل سيكون قوي خاصة مع مشاركة النجم عمرو عبد الجليل مما يضفي طابع كوميدي على العمل.

 

 


 

 

الزعيم.. الغائب الحاضر

 

استطاع الزعيم عادل إمام أن يكون "علامة مسجلة" في دراما رمضان،فأعماله تتصدر مؤشرات البحث باستمرار، واجذب الجمهور.
 

يغيب الزعيم عادل إمام، عن المارثون الدرامي الرمضاني هذا العام، لكنه بسبب مسلسل "ملوك الجدعنة" سيظل النجم الغائب الحاضر، ليطرح اسمه في السباق لكن طريقة ضمنيه وغير مباشرة.

 

 

نجوم حاضرون رغم الغياب

 

ويشهد السباق الدرامي الرمضاني 2021، مشاركة نجوم رحلوا عن عالمنا، لكن لم يغيبوا عن جمهورهم، ويظهر الفنان الراحل يوسف شعبان، في مسلسل "ملوك الجدعنة" ويعتبر هذا الظهور آخر مشاهد صورت له قبل وفاته يوم 28 فبراير.
 

وظهر يوسف شعبان في البرومو وهو يجلس في أحد المقاهي ويأتي بالقرب منه عمرو سعد ومصطفى شعبان.

 

 

كما قرر المخرج محمد سامي، الاحتفاء بنجوم الفن العربي الكبار الراحلين عن عالمنا في أعماله الدرامية، لكن على طريقته الخاصة، لتلفت انتباه الجماهير وتثير إعجابهم.
 

 

عودة نور الشريف بعد 6 سنوات

 

 

يشهد السباق الرمضاني 2021، عودة الفنان نور الشريف للدراما عقب رحيله بـ 6 سنوات، واستعان المخرج محمد سامي، خلال تصوير مسلسل "نسل الأغراب" ، بصورة الفنان الراحل نور الشريف.

 

وتظهر صورة الفنان الراحل نور الشريف على الحائط في منزل "غفران الغريب"، والد النجم أمير كرارة في أحداث المسلسل.

 

تواجد محمود مرسي

 

 

لم تشهد دراما رمضان 2021، عودة الفنان نور الشريف فقط، لكن قرر المخرج محمد سامي، الاستعانة أيضًا بصورة النجم الكبير محمود مرسي.

 

وتظهر صورة الفنان الراحل على جدران المنزل في إشارة لتجسيد دور والد النجم أحمد السقا، الذي يجسد شخصية "عساف الغريب"، في أحداث المسلسل".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان