رئيس التحرير: عادل صبري 11:20 مساءً | الخميس 04 مارس 2021 م | 20 رجب 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| عادل إمام يغزو الجمهورية الشعبية.. يوتيوبر صينية السبب

فيديو| عادل إمام يغزو الجمهورية الشعبية.. يوتيوبر صينية السبب

ميديا

عادل إمام والفتاة الصينية آسيا

فيديو| عادل إمام يغزو الجمهورية الشعبية.. يوتيوبر صينية السبب

كرمة أيمن - متابعات 23 فبراير 2021 23:08

للمرة الثانية، يتصدر اسم الفنان عادل إمام "التريند" والسر في الصين، فتاة الجمهورية الشعبية "تشا نان" أحبت اللغة العربية لتتأثر بالفن العربي والمصري، ومن بينهم الزعيم.
 

لم تغادر "تشا نان" الصين، لكنها حققت شعبية كبيرة في الدول العربية، وذاع صيتها لتشتهر باسم "آسيا"، بسبب نشر فيديوهات لها وهي تقلد الزعيم عادل إمام لاقت انتشارًا واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
 

"آسيا" اليوتيوبر ذات الـ 27 عامًا، قادها شغفها للتعرف أكثر على الحضارة المصرية القديمة والتاريخ الفرعوني إلى دراسة وتعلم اللغة العربية، لتشبع شغفها عن التاريخ المصري.
 

دراستها للغة العربية ساهمت في أن يكون لديها أصدقاء يتحدثون العربية أو ذوو أصول عربية، وعن طريق الصدفة عرفت النجم عادل إمام من خلال أحد أصدقائها الذي كان لا يتوقف عن الضحك حينما يشاهد مسرحياته.



وكشفت آسيا؛ اليوتيوبر الصينية، لـ"سكاي نيوز عربية" أنها واجهت في البداية بعض المشاكل التي تمثلت بأنها لم تكن تفهم اللهجة المصرية جيدًا، فقام صديقها بشرحها لها، وخاصة أسلوب "الزعيم".
 

وأشارت آسيا، إلى أنها حينما شاهدت عادل إمام بعد ذلك شعرت أنه مضحك للغاية، وفتح لها  عالم الكوميديا في مصر والعالم العربي، ثم عرفت أحمد حلمي ومحمد سعد والكثير من الفنانين العرب الكوميديين الآخرين.
 

وأضافت: "ربما عندي روح كوميديا صغيرة، ولذلك أحب تقليد الكوميديانات العرب".

وتحلم آسيا، بأن تقف أمام الزعيم عادل إمام على خشبة المسرح، كما تتمنى آسيا أن تتاح لها الفرصة للعيش والدراسة في إحدى الدول العربية  حتى تتمكن من التعرف على الحضارة العربية وعراقتها بشكل أقرب وأفضل.
 

وخلال الأيام الماضية، انتشرت فيديوهات لها على مواقع التواصل وهي تقلد  الزعيم عادل إمام، في مسرحيته الشهيرة "شاهد ما شافش حاجة"، و"مدرسة المشاغبين"، وحققت هذه الفيديوهات تداولًا كبيرا بين المغردين المصريين والعرب الذين أشادوا بخفة ظلها.
 

وتعمل آسيا البالغة من العمر 27 عاما في المجال الإعلامي كـ"يوتيوبر" ومقدمة برامج خفيفة باللغة العربية عبر بعض القنوات والمحطات الصينية الموجهة للعرب.


  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان