رئيس التحرير: عادل صبري 09:41 مساءً | الأحد 24 يناير 2021 م | 10 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| بعد هروبها.. رهف القنون تثير الجدل بتحدِ BussItChallenge

فيديو| بعد هروبها.. رهف القنون  تثير الجدل بتحدِ BussItChallenge

ميديا

رهف القنون

فيديو| بعد هروبها.. رهف القنون تثير الجدل بتحدِ BussItChallenge

كرمة أيمن 12 يناير 2021 18:12

شاركت رهف القنون، في تحدي  BussItChallenge، واستطاعت أن تلفت الانتباه إليها وحقق الفيديو الذي نشرته أكثر من 200 ألف مشاهدة.


وأثارت رهف القنون، جدلًا كبيرًا بمشاركتها في تحدي BussItChallenge، لتتصدر محرك البحث "جوجل" في مصر والسعودية.

 

وأغضبت رهف القنون، السعوديين بمشاركتها في التحدي، لظهورها بملابس جريئة، بالإضافة إلى دعوتها للفتيات للمشاركة في التحدي، من خلال تعليقها على الفيديو الذي نشرته عبر حسابها بـ"إنستجرام".

 

ما هو تحدي BussItChallenge؟


انتشر تحدي BussItChallenge على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة تطبيق "تيك توك"، وظهرت المشاركات فيه وهن يرتدين ملابس عادية في القسم الأول من الفيديو قبل الانتقال الى القسم الأخير وظهورهن بملابس أخرى مثيرة.

 


رهف القنون.. الهاربة من السعودية

رهف القنون، فتاة سعودية أثارت الجدل في 2019، بعد أن هربت من أسرتها خلال زيارة للكويت، وتمكنت من الفرار والوصول إلى منطقة الترانزيت في مطار بانكوك بتايلاند ورفضت المغادرة حتى تدخلت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، ولجأت بعد ذلك إلى كندا، لكن قصتها أثارت الرأي العام حول العالم.
 

الحب والدراسة

بدأت رهف تجذب انتباه العالم عن طريق منشوراتها على وسائل التواصل الاجتماعي، لتحكي قصتها بأنها لا تستطيع الدراسة أو العمل في بلدها، قائلة: "أريد أن أكون حرة لأدرس وأعمل كما أحب".
 

وكشفت رهف القنون، أن النساء في السعودية يخضعن إلى قوانين تفرض عليهن وصاية الرجال، ويعني هذا أن المرأة بحاجة إلى تصريح من أحد أقاربها الرجال للعمل، أو السفر، أو الزواج، أو حتى مغادرة السجن.
 

وطلبت اللجوء من حكومات في أرجاء العالم.

كما قالت لبي بي سي، إنها تركت الإسلام، وتخشى أن تجبر على العودة إلى السعودية، فتقتلها أسرتها.


أستراليا تتدخل

أعلنت وزارة الداخلية الأسترالية أنها ستدرس ملفها "مثلما تفعل عادة بالنسبة للملفات التي تتلقاها من المفوضية العليا للاجئين".
 

ونفت السفارة السعودية في تايلاند، أن تكون حكومة الرياض قد طلبت ترحيل رهف، وكان المسؤول التايلاندي قد قال، في وقت سابق، إن بلاده سوف "تعتني برهف بأفضل درجة ممكنة"، مضيفا "أنها الآن تحت سيادة تايلاند، وأن لا أحد ولا سفارة يمكنها أن تجبرها، على الذهاب إلى أي مكان".
 

وأضاف: "تايلاند أرض الابتسامات.. لن نرسل أي شخص إلى الموت".
 

وغردت رهف على تويتر، في وقتها قائلة، إن أباها قد وصل إلى تايلاند، "الأمر الذي أقلقني، وأفزعني كثيرا"، لكنها قالت إنها شعرت بالأمان، "تحت حماية مفوضية اللاجئين، بالاتفاق مع السلطات التايلاندية".


 

تضامن بريطاني

وقّع أكثر من 90 ألف شخص، عريضة تطالب الحكومة البريطانية بمنح حق اللجوء إلى الشابة السعودية، رهف القنون، خوفا من تعرضها للخطر في حالة إعادتها إلى السعودية.
 

وأطلقت حملة دعم حصول "رهف"، على حق اللجوء في بريطانيا على موقع "تشانج. أورغ" (موقع غير ربحي تُديره شركة أمريكية تحمل نفس الاسم، ويعمل على تسهيل الالتماسات من قبل الجمهور). 
 

وجاءت الحملة بعد توجيه الشابة السعودية نداء مباشرا، إلى وزير الخارجية البريطانية جيرمي هانت، عبر موقع "تويتر"، لمنحها وثيقة سفر طارئة إلى المملكة المتحدة، حرصا على حياتها.


 

استقرار في كندا

وبعدها وصلت رهف القنون، إلى كندا، عن طريقة الأمم المتحدة، واستقرت بها حتى الآن، وتزوجت من لوفولو راندي، وانجبت طفلتها "بانا".
 

وفي أواخر 2020، أعلنت رهف القنون انفصالها عبر حسابها على "انستجرام"، قائلة إنها أنهت علاقتها بوالد ابنتها، مؤكدة أن قرار الارتباط اتخذته حين كانت صغيرة دون استعداد جيد لبدء علاقة.

 

وقالت رهف: "لمن يتساءلون عما يحدث.. أنا لم أعد في علاقة.. وسيكون عام 2021 عامًا رائعًا مليئًا بالأشياء العظيمة والسعادة والنجاح لي".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان