رئيس التحرير: عادل صبري 08:05 صباحاً | الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 م | 03 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

فقد صوته ورفض الاستجابة للأطباء.. تفاصيل آخر لحظات جميل راتب

فقد صوته ورفض الاستجابة للأطباء.. تفاصيل آخر لحظات جميل راتب

ميديا

فقد صوته ورفض الاستجابة للأطباء.. تفاصيل آخر لحظات جميل راتب

في ذكرى وفاته

فقد صوته ورفض الاستجابة للأطباء.. تفاصيل آخر لحظات جميل راتب

محمد الوكيل 19 سبتمبر 2020 12:44

يصادف اليوم السبت الذكرى السنوية الثانية لرحيل الفنان جميل راتب، حيث رحل عن عالمنا قبل عامين،  بعد صراع مع المرض، تاركًا إرثًا فنيًا ضخمًا.

 

وعانى جميل راتب، في الأيام الأخيرة من تدهور حالته الصحية بشكل كبير، وأصبح غير قادر على المشي بعد معاناته من مشاكل صحية بسبب آلام مبرحة في فقرات الظهر، وهشاشة بالعظام، ورفض جميل راتب الاستجابة لتعليمات الأطباء بإجراء جراحة عاجلة بالعمود الفقري، لكنه وافق بعد إلحاح على اتباع العلاج الطبيعي.

 

وكشف هاني التهامي، مدير أعمال الفنان جميل راتب، عن آخر تطورات الحالة الصحية له، قائلًا فى أحد اللقاءات التليفزيونية: "فقد الفنان جميل راتب صوته، الأطباء ليس في يدهم أي شىء لفعله بسبب كبر سنه".

 

وحول وصيته، قال: "جميل راتب أوصاني بعدم إقامة عزاء والجنازة تكون بعد صلاة الظهر بجامع الأزهر".

 

وأدلى جميل راتب بعدة تصريحات في آخر ظهور تليفزيوني له قبل وفاته، حيث أكد أنه لا يخشى الموت بل إنه يرى أنه راحة بالنسبة له، بسبب المشاكل الحياتية والصحية التي يعاني منها.

 

وقال إنه يتمنى أن يكون الأمر بدون متاعب صحية كبيرة تجعله يتألم، مؤكدا أنه يشتاق إلى عائلته، لذا فالموت سوف يمكنه من أن يكون بجوارهم.

 

وتوفي جميل راتب، في مثل هذا اليوم 19 سبتمبر، عام 2018 الماضي، عن عمر ناهز الـ92 عامًا، بعد صراع طويل مع أمراض مرتبطة بالشيخوخة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان