رئيس التحرير: عادل صبري 01:00 صباحاً | الأربعاء 03 مارس 2021 م | 19 رجب 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| «سمكة عجيبة» لها دور كبير في مكافحة تلوث المياه.. تعرف عليها

فيديو| «سمكة عجيبة» لها دور كبير في مكافحة تلوث المياه.. تعرف عليها

منوعات

سمكة المبروكة

فيديو| «سمكة عجيبة» لها دور كبير في مكافحة تلوث المياه.. تعرف عليها

كريم أبو زيد 19 يناير 2021 22:31

استعانت وزارة الموارد المائية والري بأسماك "المبروكة" والبوري للتخلص من حشائش الترع، ورفع كفاءتها بأسلوب علمي يحقق الغرض الذى تم تأهيلها من أجله.

 

وتقوم وزارة الموارد المائية والرى بتنفيذ المشروع القومى لتأهيل الترع كأحد المشروعات القومية التي تهدف لتسهيل وصول المياه لأراضي المزارعين بأعلى درجة من الكفاءة والعدالة ، وتحسين حالة الري بنهايات الترع وتقليل تكلفة التطهيرات، والذي يستهدف كمرحلة أولى تأهيل 7 آلاف كم على مستوى المحافظات بتكلفة تصل إلى 18 مليار جنيه تنتهي منتصف عام 2022.

 

وفى أواخر ديسمبر الماضى، وجه محمد عبد العاطى وزير الرى بإعداد بحوث تطبيقية في مجال ترشيد المياه وتطبيق نظم الري الحديث، والاستفادة من تقنيات الطاقة المتجددة والاستشعار عن بعد لحساب الاحتياجات المائية، وبرامج رفع كفاءة ادارة المياه على الترع الفرعية وهندسات الري، والاستفادة من نواتج تطهير الترع وورد النيل، واستخدام الأسماك في التخلص من الحشائش، وما يمثله ذلك من عائد اقتصادي كبير.

 

للتعرف على المزيد شاهد الفيديو..

 

ومؤخرا نظم المركز القومى لبحوث المياه، ورشة عمل تحت عنوان "برامج الصيانة المقترحة للترع المؤهلة" بمعهد بحوث صيانة القنوات المائية التابع للمركز، وألقى رؤساء الأقسام بالمعهد، عرضا تقديميا، عن برامج الصيانة المقترحة للترع المؤهلة، تضمن وصف القطاعات المنفذة، ونماذج لبعض القطاعات المؤهلة قبل وأثناء وبعد التأهيل، والمشاكل التى تنشأ عن الصيانة غير السليمة للقطاعات المبطنة، وصور من تلك المشاكل، ثم برامج الصيانة المقترحة للترع المؤهلة، طبقاً لعرض قاع المجرى المائى.

 

وتضمنت البرامج، أساليب المقاومة اليدوية بالمعدات اليدوية المطورة من قبل المعهد، وأساليب المقاومة الميكانيكية بالمعدات التى تتناسب مع عرض القاع، أسلوب المقاومة البيولوجية باستخدام أسماك مبروكة الحشائش بالترع المؤهلة ذات التيار المستمر، تهدف برامج الصيانة المقدمة من المعهد للترع المؤهلة إلى الحفاظ على كفاءة تلك الترع، بأسلوب علمى يحقق الغرض الذى تم تأهيلها من أجله.

 

وأشاد رئيس قطاع الرى، ببرامج الصيانة المقترحة من المعهد، وخلصت ورشة العمل، إلى التوصية بالموافقة المبدئية على برامج الصيانة المقترحة من قبل المعهد، مع عقد ورشة عمل أخرى موسعة بالوزارة بحضور عدد من رؤساء القطاعات و مديرى العموم بإدارات الرى، من أجل تجميع الآراء والمشاورات لتعظيم الاستفادة من برامج الصيانة المقترحة من المعهد للترع المؤهلة.

 

 تنتمى السمكة لعائلة أسماك "الليبيسات" وتنتشر بأغلب دول العالم وأكثرها فى آسيا

تنمو بشكل أسرع من غيرها من الأسماك وتتراوح دورتها من 4 لـ6 أشهر

 وزن السمكة الواحدة منها من 12 إلى 15 كيلو.

 استوردتها مصر منذ عدة سنوات لمقاومة الحشائش والأعشاب والطحالب بمياه الترع

 تعتبر أحد الحلول لمقاومة التلوث فى المياه

 يجرى تربيتها فى أقفاص بالنيل وتربيتها لا تحتاج لتكاليف فى التغذية

يوجد منها عدة أنواع، مثل: العادى والفضى، والقشرى، والحشائش

 تُنتج كميات كبيرة من البراز، تُحسن من أرضيه الأحواض بمزارع السمك

يتناولها الأشخاص بالطرق التقليدية للأسماك "مقلى ومشوى" والمبروك الفضى أفضل نوع للأكل

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان