رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 صباحاً | الجمعة 22 يناير 2021 م | 08 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

رغم عقوبات ترامب.. هواوي الأولى عالميا في براءات الاختراع

رغم عقوبات ترامب.. هواوي الأولى عالميا في براءات الاختراع

منوعات

رغم العقوبات الأمريكية.. هواوي تحتل المركز الأول في براءات اختراع الاتصالات اللاسلكية

رغم عقوبات ترامب.. هواوي الأولى عالميا في براءات الاختراع

محمد الوكيل 24 نوفمبر 2020 15:57

تصدرت شركة "هواوي" الصينية للهواتف المحمولة، المركز الأول عالميًا في عدد براءات الاختراع في الاتصالات اللاسلكية، رغم العقوبات الأمريكيية المطبقة عليها.

 

ويرى مراقبون أن هذا يعكس رهان الشركة على الابتكار كأساس للتطور في ظل احتدام المنافسة على شبكات الجيل الخامس الأكثر سرعة وفاعلية، بالإضافة لحفاظها على وتيرة البحث والتطوير، في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد، وتأثير القيود الأمريكية على الصادرات.

 

وقدمت شركة هواوي، نحو 8607 براءة اختراع لاسلكية في الفترة من 1 يناير إلى 30 أكتوبر من العام الجاري، مُتقدمة على شركة كوالكوم الأمريكية لصناعة الرقائق، التي حصلت على 5807 براءة اختراع، وفقًا لما ذكرته مؤسسة "إنكو بات" الصينية.

 

وحسب المؤسسة الصينية، كان لكل من الصين والولايات المتحدة حصة 32 في المئة من براءات الاختراع، ثم جاءت اليابان بنسبة 15 في المئة، ثم كوريا الجنوبية بنسبة 7 في المئة.

 

وجاء في تقرير "إنكو بات": "كمجال رئيسي للاتصالات الحديثة، لطالما كانت تقنية شبكات الاتصالات اللاسلكية جزءا مهما للغاية من عملية البحث والتطوير للجيل الخامس، ومع المنافسة التقنية الجديدة وحالة العولمة الجديدة، أصبحت تقنية شبكات الاتصالات اللاسلكية خيارًا استراتيجيًا مهمًا للشركات لمواجهة المنافسة الدولية".

 

وفي ذات السياق أيضًا، تقود هواوي المساهمات المتعلقة بشبكات الجيل الخامس في "جي.بي.بي 3"، وهي منظمة دولية شاملة تعمل على تطوير معايير الاتصالات، متفوقة على منافستها الأوروبية إريكسون والأمريكية كوالكوم.

 

يأتي هذا في الوقت الذي صعدت فيه الولايات المتحدة، العام الماضي، حربًا تقنية مع الصين تهدد بفك ارتباط الاقتصادين في العديد من المجالات، مما يفتح آفاق المعايير المزدوجة للعديد من التقنيات الجديدة، في ظل مخاوف واشنطن من التقدم الاقتصادي في بكين.

 

وفي الوقت نفسه، واصلت الصين دفعها القوي لشبكات الجيل الخامس، إذ أعلنت وزارة الصناعة وتقنية المعلومات في وقت سابق من الشهر الحالي أن البلاد بنت ما يقرب من 700 ألف محطة أساسية لشبكات جي 5 في عام 2020، متجاوزة هدفها الأصلي البالغ نصف مليون.

 

ويبدو أن ملف الابتكارات جاء بعد أن وضعت الحكومة الصينية سباق التفوّق التكنولوجي في صدارة أولوياتها، وهي تسعى إلى تخفيف الضغط الأمريكي على سعيها إلى التفوّق في ميادين التجارة والتكنولوجيا، لاسيما أنها أصبحت المحرك الرئيسي لنمو إيداعات الملكية الفكرية في السنوات الأخيرة، وشكّلت المصدر الرئيسي للنمو في براءات الاختراع خلال العام الماضي، وفقًا لعدد من المنظمات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان