رئيس التحرير: عادل صبري 03:55 مساءً | الاثنين 30 نوفمبر 2020 م | 14 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

أبل تدفع 133 مليون دولار لوقف ملاحقات قضائية في 33 ولاية أمريكية

أبل تدفع 133 مليون دولار لوقف ملاحقات قضائية في 33 ولاية أمريكية

منوعات

شركة أبل توافق على تسوية مالية لدعاوى قضائية

أبل تدفع 133 مليون دولار لوقف ملاحقات قضائية في 33 ولاية أمريكية

حسام محمود 19 نوفمبر 2020 14:55

وافقت شركة أبل الأمريكية على دفع 113 مليون دولار لإنهاء تحقيق أجرته ولايات عدة، في دعاوى تتهم الشركة بالإبطاء المتعمد لإصدارات قديمة من هواتف أيفون.

 

وذكر موقع "بي بي سي" أن 33 ولاية أمريكية زعمت أن شركة أبل قامت بعملية إبطاء سرعة الأجهزة لإجبار المستخدمين على شراء أجهزة جديدة.

 

وفي عام 2016، أجرت الشركة تحديثا لبرمجة لطرازات، أيفون 6 و7 ، وهو ما أدى إلى تقليل سرعات الشريحة في الهواتف القديمة، وهو ما عرف بفضيحة "باتريجيت".

 

وقال المدعي العام في أريزونا، مارك برنوفيتش، الذي قادت ولايته التحقيق: "يجب على شركات التكنولوجيا الكبرى التوقف عن التلاعب بالمستهلكين وإخبارهم بالحقيقة الكاملة حول ممارساتهم ومنتجاتهم".

 

وبموجب التسوية، ستدفع الشركة لأريزونا خمسة ملايين دولار، وباقي المبلغ سيوزع على الولايات الأخرى.

 

ورغم موافقتها على التسوية، تصر الشركة على أنها لم ترتكب أخطاء، وقالت إنه لا يجب تفسير التسوية على أنها "اعتراف بأي انتهاك للقانون والقواعد واللوائح" وإنها فعلت ذلك فقط "لإنهاء التحقيق".

 

وأثيرت القضية، في عام 2017، عندما شكا مستخدمون من تراجع أداء هواتفهم وفسروا ذلك بمحاولة الشركة دفعهم إلى شراء أجهزة أحدث وأعلى تكلفة.

 

وفتحت عدة ولايات أمريكية تحقيقا في الأمر، أفضى إلى هذه التسوية، الأربعاء، التي ستدفع بموجبها آبل هذه الفاتورة.

 

وفي وقت سابق من هذا العام، وافقت "آبل" على دفع ما يصل إلى 500 مليون دولار لحاملي طرازات "آي فون" القديمة، بعد منازعات قضائية استمرت عامين.

وكان المشتكون يتهمون المجموعة العملاقة بأنها تعمّدت تقليص أداء أجهزتها لحمل المستخدمين على شراء نماذج أحدث.

 

وفي ديسمبر 2017، تقدمت "آبل" باعتذار عن إبطائها المتعمد لبعض طرازات "آي فون" لتعويض تراجع أداء البطاريات مع مرور الزمن وتفادي توقفها عن العمل بصورة فجائية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان