رئيس التحرير: عادل صبري 12:23 مساءً | الأحد 25 أكتوبر 2020 م | 08 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

بيلد: لـ «رفضه مصافحة امرأة».. لبناني يُحرم من الجنسية الألمانية

بيلد: لـ «رفضه مصافحة امرأة».. لبناني يُحرم من الجنسية الألمانية

منوعات

الجنسية الألمانية لا تُمنح لمن يرفض مصافحة النساء

بيلد: لـ «رفضه مصافحة امرأة».. لبناني يُحرم من الجنسية الألمانية

احمد عبد الحميد 18 أكتوبر 2020 18:16

بحسب حكم قضائي صدر في ألمانيا، لا يجوز تجنيس أي شخص يرفض مصافحة النساء بسبب القيم الأصولية، وبناءً عليه، رفضت المحكمة الإدارية بولاية بادن فورتمبيرج الطلب المقدم من لبناني للحصول على الجنسية الألمانية، وذلك وفقًا لتقرير صحيفة بيلد الألمانية.

 

وبدأت القصة المجنونة قبل فترة كورونا، عندما كانت الحياة اليومية مليئة بالمصافحات.

 

وبحسب "بيلد"، يعيش الرجل اللبناني البالغ من العمر الآن حوالي 40 عامًا بشكل قانوني في ألمانيا منذ عام 2002، وقد درس الطب وهو الآن طبيب كبير في عيادة، بيد أنَّ سلوكه عند تسليمه شهادة التجنس في عام 2015 كان بمثابة نذير شؤم له.

 

وكان اللبناني قد وقَّع على وثيقة خاصة بالالتزام بالدستور الألماني والتي تعهّد من خلالها بنبذ التطرف بكل أشكاله، كما أنه حقق أكبر عدد من النقاط في اختبار الجنسية، لكنه بعد ذلك وبرفضه مصافحة الموظفة المسؤولة عند تسليم شهادة التجنس، خسر الجنسية الألمانية.

 

وبعد رفعه شكوى، رفض مكتب المقاطعة حصول الرجل اللبناني على الجنسية الألمانية، وبعدها توجه إلى محكمة شتوتجارت الإدارية، لكن محاولته باءت بالفشل، ثم توجه إلى محكمة بادن فورتمبيرج الإدارية والتي رفضت وقضت في مسودة الحكم بما يلي: "إذا رفض طالب أو طالبة التجنس  مصافحة الجنس الآخر فهذا يتعارض مع القانون الأساسي الذي ينص عليه الدستور، وبالتالي لا يصلح للحصول على الجنسية الألمانية".

 

ولفتت صحيفة بيلد إلى أنَّ اللبناني برَّر رفضه مصافحة الموظفة بأنه وعد زوجته- وهي مسلمة ألمانية الجنسية ومن أصل سوري- بعدم مصافحة أي امرأة أخرى.

 

بيد أنَّ المحكمة الألمانية اعتبرت أنَّ رفض الرجل اللبناني مصافحة الجنس الآخر بمثابة سلوك غير أخلاقي، يتعارض مع مبادئء الدستور، ولذلك لا يستحق الجنسية.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان