رئيس التحرير: عادل صبري 12:53 صباحاً | الأربعاء 05 أغسطس 2020 م | 15 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

"السوشيال ميديا": الأولتراس "إخوان"

السوشيال ميديا: الأولتراس إخوان

ملفات

مظاهرات الالتراس -ارشيف

"السوشيال ميديا": الأولتراس "إخوان"

محمد السوداني 19 مارس 2014 18:40

في بيان هو الأول من نوعه فى مصر، اتحدت معظم روابط الألتراس المشجعة للأندية الشعبية, وقامت بإعلان بيان موحد على صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وبدأ البيان برثاء الشهداء ومهاجمة الداخلية واتهامها بالقتل ووصفها بالفاشلة، على حد وصفهم.

 

بجانب طلبات الروابط بمنع الداخلية من تأمين المباريات والتظاهر أمام أنديتهم لإجبارهم على الاستعانة بشركات أمن خاصة، والتى تعد أرخص من تكاليف تأمين وزارة الداخلية للمباريات.

 

 ولفتوا إلى أن الجماهير تحضر مباريات كرة السلة ولم يحدث أى مناوشات.

 كما طالب الجمهور بأن تبتعد الداخلية عن تأمين المباريات أو تنقل المباريات خارج مصر، وهم على استعداد لمؤازرة فرقهم خارج مصر.

 

وكانت الروابط المؤيدة للفكرة هى (ألتراس أهلاوي، ألتراس وايت نايتس، ألتراس ديفلز، ألتراس جرين ماجيك، ألتراس يلو دراجون، ألتراس فدائيو السويس، ألتراس ويلز).

 

 بين مؤيد ومعارض رصدت "مصر العربية" آراء رواد مواقع التواصل الاجتماعى، من خلال رصد أكثر من 3430 مداخلة (post)، وقمنا بتحليلها وعرضها على متابعينا.. وكانت كالتالى..

 

الاتجاه الأول: المرحب بالبيان

 

شمل هذا التوجه أكثر من 2600 أي بنسبة 75.8%..

 

انقسم هذا الاتجاه إلى 6 فرق:

 

الفريق الأول: تحمسوا وفرحوا بالبيان.

رصدنا لهذا الفريق أكثر من 600 مداخلة، فقال (AhMed TaRek): "عاش يا رجالة اوي نازلين وش".

وعلق (Medo Eldeep): "رجاااله".

وكتب (ĦùSsêin Khaled): "هو ده الكلام كان لازم البيان ده يكون من زمان".

الفريق الثاني: من سب وزارة الداخلية وذكرها بالثورة

رصدنا لهذا الفريق أكثر من 900 مداخلة:

فعلق (Medo Born): "مش ناسيين التحرير ياولاد الوسـ ...".

وقال (Àbdø Tito): "مش هتعرفني ازاي اشجع".

وكتب (Ibrahim El Sayed): "الـبـاشـا فاكرهـا جـريـمـه انـى أشـجـع جـوه اسـتـاد.. وناسى جريمته فى بورسعيد وتملى مصمم ع العناد.. بس الايام بينا يا باشا كتير و حسابك مكتوبله مـعـاد.. مش هنمشى على مزاجك، فى التالته احنا الاسياد.. طول عمرك ايد السلطه الفاسده فى كل مكان و زمان .. واعلامك كالعاده يشوه ويقول بلطجى أو من الاخـوان .. سياستكم القذره جنابك ملهاش فى مـدرجـنـا مـكـان.. احنا هدفنا نكون فى مـدرج ونـشـجـع بـس الكـــيـــان".

الفريق الثالث: من نظر للقضية من ناحية سياسية

شمل هذا التوجه أكثر من 200 مداخلة..

فقال (Ahmed Desell): "يسقط يسقط حكم العسكر  ."♥74♥

وكتب (Safy Elnia): "يا ابو دبوره ونسر وكاب انتا ال صنعت الارهاااب
#الداخليه_بلطجيه.... #يسقط_حكم_العسكريه".

 

وأضاف (AhMed EhAb): "لا شرعيـه ولا تفويض ثوره تانى من جديد
#إغضــب
#الاولتراس_أسلوب_حيااااه".

 

وعلقت (Miro Ahmed): "وبالنسبة للقتل والإعتقال عادى
يسقط يسقط حكم العسكر".

 

 

الفريق الرابع: من رحب باتحاد روابط الألتراس

رصدنا في هذا التوجه أكثر من 400 مداخلة..

فكتب (Ahmed AbdAlla) : "الاتحاد يارجاله ايوه كده".

 

وعلق (Mahmoud Saber): "المجد لاصحاب العقليه الواحده".

 

وأضاف (Elyassaa Elkhadiri): "الاتحاد قوة... احترام و تقدير من المغرب".

الفريق الخامس: يرى أن المدرجات حق للجماهير

رصدنا في هذا التوجه أكثر من 400 مداخلة..

فقال (Ana Ahlawy): "آلكرة للجمـآآهير".

وأضاف (Yomy Mohamed): "الكره للجماهير .. رجاااله".

وقال (Mostafa Seka ): "من الأخر بالذوق بالعافية الكورة للجماهير و المدرجات للجماهير و لأحنا لا #الداخلية..

             

 

الفريق السادس: من دعا للشهداء

وشمل هذا التوجه على أكثر من 100 مداخلة..

فقالت (ندى الحياه): "#يا_شهيد_نام_وارتاح_واحنا_نكمل_الكفاح".

وعلق (Adel Del): "الله يرحم ضحايا بورسعيد بعد ان نسى الاولتراس ذكراهم ونسى حقهم مش عارف ليه !؟".

 

 

الاتجاه الثانى: معارض للبيان وساخط على الألتراس

رصدنا فى ذلك التوجه أكثر من 430 تعليقًا بنسبة 12.5%

انقسم بدوره هو الآخر إلى أربع فرق:

الفريق الأول: الألتراس إخوان

رصدنا لهذا التوجه أكثر من 70 مداخلة..

فقال (Mina Farid): "اخوان ....".

وأضاف (Amir Mohsen Ibrahim): "بصفتى اهلوى قبل أى حد فيكو بعلنكم مجموعة خارجة على القانون و عن الرياضة ومصلحة النادى الاهلى تماما انتم اصبحتم ارهابيين".

 

وعلق (Ahmed Moustafa): "قرار فاشل وارجو عدم الانسياق وراء من لهم أهداف سياسيه الهدف من ورائها معروف مسبقا".

 

وأضاف (Abdalla El-Sokaily): "نصيحة آخرة المشي ورا #الاخوان و ولاد #ابواسماعيل و #حازمون حتلبسوا في الحيط
فوقوااااا قبل ما تلبسوا".

الفريق الثانى: يرى أنه قرار خطأ لأن الداخلية هى من تحمى المصريين من الإرهاب

رصدنا لذلك الرأي أكثر من 56 مداخلة..

فقال (علاء محمود): "ايوا بالظبط مش موجود شرطة فى الملاعب صح
ده كان موجود شرطة و 72 ماتوا
انتوا بتهرجوا
المسئول فى اللى احنا فى انتوا والداخلية تتحملوها
لكن تحملوها للداخلية بس ده اسمه تعريص".

وقالت (Aley Eldin Shaaban): "يا ابني انت وهو الكلام ده مش وقته"

وقال (Amir Mohsen Ibrahim): "ياجماعة ومين هيشعل الفتنة بين الجماهير ويروى نجيل الملاعب بدم الابرياء زاى مذبحة بورسعيد".

 

الفريق الثالث: يرى أن الألتراس بلطجية

رصدنا لذلك الرأي أكثر من 300 مداخلة..

فقال (Hani Momtaz Henry): "انتم غوغاء".

وقال (Mohamed Saed): "احـ.. ما تقولو هنقتحم المبارايات و تخلصو بدل الهري ده كله الله".

وقالت (Noha Mohamed): "وبالنسبه للى عمله مجموعه منكم مع الداخليه الماتش اللى فات وكنا كسبانين".

وأضاف (Yaso Haron): "التراس بطلجيه".

الفريق الرابع: "البيان تفاهة" على حد وصفهم

رصدنا لذلك أكثر من 300 مداخلة..

فقال (الشاعر سميرمحمد): "ناس فاضية".

وأضاف (Ahmed Alnjjar): "ياعم اجرو هى الاندية لافيه تاكل لما تجيب أمن خاص".

الاتجاه الثالث من وضع معادلة متوازنه لحل الأزمة من وجهة نظره

 

رصدنا لهذا التوجه أكثر من 400 مداخلة بنسبة 11.6%..

فقال (Sayed Abdel Wahab): "اوافق على كل ما كتب
ولكن هذا مالكم!
ماذا عن ماعليكم.....!!!!؟
واوله الاعتراف باخطائكم
واخره التزامكم بعقيدة وقوانين التراس " العالمية " التي نراها مكتوبة في كل مكان ولا نجد اي التزام بها منكم ...!
وتعليقي الوحيد البيان هو توضيح للحرية التي تنادوا بها... اكيد تقصدوا بها الحرية داخل مدراجاتكم ليس اكثر ولا اقل
اما خارجها فالقانون سيف علي رقاب الجميع سواسية".

وأضاف (Mena Mostafa): "معاك ان مافيش شرطه ف كل ملاعب العالم بس ف جمهور محترم رايح يشجع فريقه مش يشتم ويكسر كراسي ويضرب شرطي ما هو انسان زيو زيك ويدخل نفسه ف السياسه السياسه باره الملعب احنا بنحب نشجع كوره وبس".

وعلق (Mohamed Fadel): "اعرف مالكم وما عليكم حريتنا عايزنها فيي مجتمعنا كله مش داخل مدرج بس في المقابل معرفة قيمة هذه الحريه وعدم الفجر بأسمها وبعيد عند كله الاهلي كان خره النهارده الفريق تايه".

وكتب (Mark Gamel): "مع اني مع الشرطة ولكن صح احنا عيازين نحضرالمتشات منغير امن".

اقرأ أيضًا:

بالصور.. الاولتراس يطالب بطرد الداخلية من الملاعب

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان