رئيس التحرير: عادل صبري 09:11 مساءً | الخميس 24 سبتمبر 2020 م | 06 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

افتتاح المؤتمر العلمي لأطلس المأثورات الشعبية..10 إبريل

افتتاح المؤتمر العلمي لأطلس المأثورات الشعبية..10 إبريل

ميديا

حلمي النمنم، وزير الثقافة

افتتاح المؤتمر العلمي لأطلس المأثورات الشعبية..10 إبريل

آية فتحي 06 أبريل 2016 10:13

يفتتح الكاتب الصحفي حلمي النمنم، وزير الثقافة،و سيد خطاب، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، افتتاح المؤتمر العلمي الثانى لأطلس المأثورات الشعبية المصرية، الذي تنظمه الإدارة العامة لأطلس المأثورات الشعبية المصرية التابعة للإدارة المركزية للدراسات والبحوث تحت عنوان "الحرف الشعبية والهوية المصرية تأصيل- تحديات- تنمية" ويترأسه سميح شعلان، ويتولى أمانته محمد شبانه، خلال الفترة من 10 إلى 12 إبريل 2016، فى الحادية عشر صباحاً بقصر ثقافة الجيزة .


تتضمن الفعاليات افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية لبعض الحرف الشعبية ومعرض آخر لإصدارات الهيئة والورش الحية "الفخار، النحاس، الخيامية"، يعقب ذلك عقد الجلسة الافتتاحية التى تتضمن تكريم اسم المرحوم ود.أسعد نديم، ود. أحمد مرسى.
 

و تقام الجلسة البحثية الأولى بعنوان "محور التأصيل" يديرها مصطفى عبدالرحيم، يناقش أربع أبحاث، الأول بعنوان "القيمة الفنية للمشغولات الفنية القائمة على الخامات النباتية فى الواحات المصرية" للباحث د. أشرف عبدالقادر، الثانى بعنوان "المحددات التقنية والجمالية للنحاس المطروق بين الحرفة والفن" للباحث د. خالد أبوالمجد، الثالث بعنوان "تأصيل الحرف التقليدية والحفاظ على الهوية- صناعة الثوب البدوى وفن التطريز فى شمال سيناء" للباحثة منى حسن، الرابع بعنوان "الإبداع فى حديد الواجهات فى العمارة التقليدية" للباحث د. حنا نعيم.
 

يووم 11 إبريل تعقد الجلسة البحثية الثانية بعنوان "محور التحديات" يديرها د. مجدى السرسي، فيناقش أربع أبحاث، الأول بعنوان "التحديات التى تواجه الحرف ومنتجاتها" للباحث عامر الوراقي، الثاني بعنوان "الكليم البدوي- مطروح نموذجًا " للباحث حمد خالد، الثالث بعنوان "المنظومة الجمالية لحرفة الخيامية في تنمية المجتمع المصرى" للباحثة د. مادلين أنور، الرابع بعنوان "حرفة التلى مصدراً لتأكيد هوية تصميم ملابس السيدات" للباحث نور محمد.
 

تقام جلسة الشهادات تديرها د. زينب أحمد يشارك فيها مجموعة من الفنانين الحرفيين صالح بدر "حرفة الحصير"، هلال أحمد "حرفة النحاس"، أحمد محمد نقيب الفواخرية "حرفة الفخار"، هانى السيد "حرفة الخيامية"، إلى جانب عقد الجلسة البحثية الثالثة بعنوان "محور التنمية" يديرها د. خالد أبو الليل، حيث يناقش أربع أبحاث، الأول بعنوان "الحرف الشعبية ودورها في التنمية" للباحث د. سامح شوقي، الثاني بعنوان "صناعة المراكب بطور سيناء أداة للتنمية" للباحث حسن محمد، الثالث بعنوان "الحفاظ على الموروث الشعبي أساس تنمية المجتمعات- حرفتا الخيامية والزجاج نموذجا" للباحثة إيمان أحمد، الرابع بعنوان "إشكالية إنتاج الحرف الشعبية فى مصر ووضع الحلول العلمية والتطبيقية" للباحث د. صفوت تهامى.
 

وتُختتم الفعاليات يوم 12 إبريل، حيث تعقد الجلسة البحثية الرابعة بعنوان "محور التنمية (2)" يديرها د. حامد البذرة، لمناقشة أربع أبحاث، الأول بعنوان "الفخار الشعبي كموروث ثقافي للتنمية البشرية" للباحثة د.رقية عبده، الثاني بعنوان "حلول تصميمية مستحدثة لتقنيات الطباعة اليدوية المستمدة من التراث الشعبى وتوظيفها فى المشروعات الصغيرة" للباحثة د. بانسيه محمد، الثالث بعنوان "الاستلهام الشعبى فى طباعة المنسوجات لتأصيل الهوية المصرية" للباحثة سميرة الشريف، الرابع بعنوان "دور الحرف والفنون التقليدية فى التنمية – دراسة فى تنمية المرأة" للباحثة إبتهال العسلي، وتقام مائدة مستديرة بعنوان "ضوابط إتاحة المادة العلمية للأطلس" يديرها د. شعبان خليفة، يشارك فيها د. أنصاف عمر، د. سميح شعلان، د. محمد شبانه، الباحثة الشيماء محمد، محمد بغدادى، إلى جانب مشاركة باحثون من أطلس وعاملون بمعمل الإدارة، يلى ذلك عقد الجلسة الختامية لإعلان توصيات المؤتمر وتكريم الحرفيين والعاملين من الأطلس.

اقرأ أيضًا:-

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان