رئيس التحرير: عادل صبري 11:41 صباحاً | الخميس 22 أكتوبر 2020 م | 05 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

يوتوبيا الصحراء.. مجموعة قصصية تروي حكايات الطفولة

يوتوبيا الصحراء.. مجموعة قصصية تروي حكايات الطفولة

ميديا

غلاف كتاب "يوتوبيا الصحراء"

يوتوبيا الصحراء.. مجموعة قصصية تروي حكايات الطفولة

كرمة أيمن 29 ديسمبر 2014 15:41

صدر حديثًا عن دار الآن ناشرون وموزعون، المجموعة القصصية "يوتوبيا الصحراء"، للدكتورة والكاتبة هيام كلمات.


واحتوت مجموعة "يوتوبيا الصحراء" على عشر قصص هي: "حفلة شواء"، "مغامرة خطيرة"، "صندوق الأسرار"، "الخروف المدلل"، "عصافير في مهب الريح"، "مالك الصخرة"، "أين اختفت حديقتنا؟!"، "رحلة صيد" و"الجماجم العائمة".

 

تقول هيام في مقدمة الكتاب بعنوان "أنا علياء": "سأروي لكم قصصًا عشتها في الرابعة من العمر، وكبرت معها، ولم تستطع السنين محوها، والتي وقعت في منطقة الصفاوي بالأردن".

 

وأضافت: "هذه القصص كنزي الثمين الذي احتفظت به عبر سنواتٍ طويلة، أحببت أن يشاركني به أطفال بلدي، وأن يتجولوا معي في منطقة ساحرةٍ في قلب الصحراء التي علمتني الصبر، الإقدام، والشجاعة، وعرفت وأنا أخطو فوق رمالها بقدمين صغيرتين، كيف تكون الأخوة والصداقة، وكيف أحب الحياة".

 

من أجواء "يوتوبيا الصحراء":

قصة "مغامرات خطيرة":

"اكتشافُ حياةِ الصّحراءِ من حَوْلِنا، والقيامُ بالمغَامَراتِ الـمُثيرة والخطيرة، كان أمرًا مُمْتعًا لي ولأخي عَلِي. ومن المُغامراتِ المفَضّلةِ لدَيْنَا والتي كنّا نقومُ بها كثيرًا، الصّعودُ إلى خَزَّاناتِ البترولِ الحديديّة الكبيرةِ والفارغةِ الموجودةِ قريبًا من منزلنا، والتي كانت تُسْتَخْدمُ في ما مَضَى لتَخْزِينِ البترولِ العِراقِيِّ وضَخّهِ عبرَ أنابيب ضخمة إلى حيفا قبلَ احتلالِ فلسطين..

تبدأ مَغَامَرَتُنَا بأنْ نَتَسَلّق السُّلَّمَ الحديديَّ المؤَلّفَ من أربعين دَرَجَةً تقريبًا، والـمُثَبّت على الجدارِ الخارجيِّ للخَزّانِ، حتى نَصِلَ إلى السَّطْحِ، وكان لِكُلِّ خَزّانٍ فُتْحَةٌ في أعلاه بِقُطْرِ مترٍ تقريبًا، عليها غِطَاءٌ خاصٌّ مُثَبّتٌ بمساميرَ كبيرةِ لإغلاقِه بإحكام، ولكنّ تلكَ الأغطيةَ تُرِكَتْ مفتوحةً بعد أن هُجِرَتْ الخزّانات..

وما إن نصلَ إلى الفتحة، حتى نبدأَ التّنَاوبَ بالصّراخِ عَبْرَها، لِنَسْمَعَ صدى صَوْتَيْنَا يرنُّ في فضاءِ الخزّان. يَبْدأُ التكرارُ عاليًا ثم يَنْخَفِضُ تدريجيًّا، فنضحكُ، ونعيدُ الكَرّةَ مرّةً أخرى محاولينَ أن نرفعَ من صَوْتَيْنَا أكثر وأكثر".

 

اقرأ أيضًا:

4 سبتمبر.. هناء كامل توقع كرباج سعادة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان