رئيس التحرير: عادل صبري 11:01 مساءً | السبت 23 يناير 2021 م | 09 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

زيدان: درويش كان حائراً.. ونتنياهو قال كفاية موت

زيدان: درويش كان حائراً.. ونتنياهو قال كفاية موت

ميديا

الروائى يوسف زيدان

بالفيديو..مشبهاً محمود درويش بنتنياهو..

زيدان: درويش كان حائراً.. ونتنياهو قال كفاية موت

سارة على 07 أغسطس 2014 15:18

أكد الروائي والمفكر الدكتور يوسف زيدان، رفضه الأصوات التي علت عقب اندلاع ثورة 25 يناير، للمطالبة بالديمقراطية الكاملة، قائلاً: "داء الديمقراطية ودواؤها.. خطر جداً طرح العام على المسار المفتوح، وإلا ستؤدى إلى مصائب"، حسب وصفه.

 

وطالب زيدان بأن تكون الديمقراطية محدودة، حتى لا يحدث مثلما حدث فى عهد الرئيس المعزول الدكتور محمد مرسى، عندما أتت الديمقراطية بمجلس شعب من أصحاب الذقون، حسب وصفه.

 

جاء ذلك خلال "صالون الدكتور يوسف زيدان"، الذى تنظمه ساقية الصاوى شهرياً، والذى تحدث من خلاله عن "النحيب اليهودى".

 

وسخر زيدان، من شعار "على القدس رايحين"، موضحًا أنه تأكيد على المفهوم اليهودى وليس الإسلامى، فالإسلام لا يعرف القدس، على حد قوله.

 

وأشار إلى أن قصة "القدس"، ظهرت في القرن الثانى الهجرى، بعد استعارتها من الوصف العبراني للمدينة البائدة.

 

وعن حادثة الإسراء والمعراج، قال: "رحلة الإسراء والمعراج، كانت من مسجد إلى مسجد، ومدينة أورشليم لم يكن فيها أي مساجد، كما أنها ضمرت قبل ظهور الإسلام بحوالى 500 سنة"، مؤكداً أن مدينة أورشليم، لم يكن موجود بها سوى كنيسة القيامة.

 

وحول موضوع "النحيب اليهودى"، قال زيدان، "إن النحيب هو محاولة لاستجلاب العطف والاهتمام من الآخرين"، مشيراً إلى أن هذا الشعور نابع من ظلم تعرض له اليهود بالفعل، عندما عانوا من اضطهاد الديانتين المسيحية والإسلامية، واللذين تسببا في ذبح الكثير منهم.

 

وذكر زيدان حديثًا دار بينه وبين الشاعر الفلسطيني محمود درويش، قائلاً: "كان درويش يجلس عندى فى بيتى، فسألته، كيف ترى اليهود الآن؟ وما شعورك تجاههم"، فأجاب عليه درويش، قائلاً: "شعور ملتبس، لا أعرف، فهؤلاء الناس اغتصبوا أرضي وعلموني.. قتلوا أهلي، وأول بنت أببتها كانت منهم".

 

ووصف زيدان حيرة درويش، قائلاً: "هذا هو الإنسان، لأن الحيرة هى الخيار الأصعب، من أن ترفض التفكير فى أى شيء يدار حولك".

 

وشبه زيدان، خلال نقاشه فى الصالون الثقافى، رد فعل محمود درويش، وبين رئيس الوزراء الإسرائيلى بينيامين نتنياهو، عندما قال منذ سنة فى لقاء تليفزيونى، مع أحد المذيعين المصريين: "ما كفاية موت بقى.. أنت صغير مدخلتش حروب.. لكن أنا دخلت وشفت الموت، وبقول ما كفاية موت بقى"، مؤكداً أن هذا اللقاء أذيع فى التليفزيون المصرى ولم تُعَد إذاعته مرة أخرى.

شاهد الفيديوهات

http://www.youtube.com/watch?v=KV_2brxZSXU

http://www.youtube.com/watch?v=C7_mxHdiVJQ

http://www.youtube.com/watch?v=SgY3DIrWJ68

http://www.youtube.com/watch?v=0RvjKfhBntM

http://www.youtube.com/watch?v=MMbGwkxVDy0

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان