رئيس التحرير: عادل صبري 06:49 صباحاً | الاثنين 16 ديسمبر 2019 م | 18 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

شعبان عبد الرحيم.. «المكوجي الذي اشتهر بلحن واحد»

شعبان عبد الرحيم.. «المكوجي الذي اشتهر بلحن واحد»

فن وثقافة

شعبان عبد الرحيم

شعبان عبد الرحيم.. «المكوجي الذي اشتهر بلحن واحد»

سارة القصاص 03 ديسمبر 2019 15:40

"أنا مش بخاف من الموت..مش خايف من لقاء ربنا".. هكذا تحدث الفنان الراحل شعبان عبد الرحيم في حوار له عن الموت.

 

عرف شعبان عبد الرحيم بأسلوبه الخاص، ورحل عن عالمنا منذ ساعات قليلة، بعد رحلة طويلة مع المرض استمرت لما يقرب من 10 سنوات علي حد قول نجله عدوية.

 

وعلى مدار مسيرة المطرب الراحل الفنية، تميز عن باقي الفنانين بأمرين: ملابسه الغريبة، واللحن الثابت الذي لازمه في جميع أغانيه.

 

البدايات

بدأ الغناء عمره 15 سنة، وكان يغني في أحد مناسبه في المنطقة التي كان يسكن بها وكان يقدم أعمال "شكوكو"، و"عبد المطلب"، وكان يتقاضى 5 جنيه.

 

ولم يتلقى شعبان تعليما فكان لا يستطيع القراءة والكتابه،و لكنه يرى المدرسة التي تعلم منها كل شيء هي الحياة.

 

اسمه الحقيقي "قاسم"ولكنه اختار لنفسه اسم "شعبان" فيما بعد كاسم فني لأنه ولد في شهر "شعبان" هجري، ووالده من أصول صعيديه.

 

وأحد الحوارات قال أنه يستطيع كتابه اسمه فقط، أما عن حفظه لكلمات أغانيه أوضح أنها من تأليفه فهو يفكر في  الكلمات ويسجلها على شريط ثم يسمعها عدة مرات حتى يحفظها.

 

قبل أن يدخل إلى عالم الغناء عمل مكوجي وهي المهنة التي كان يقوم بها والده وأخوته، وأكد أنه يعتز بمهنته كمكوجي حتى بعد شهرته.

 

جاء تحول شعبان من عمله في المكواه إلى الغناء، عندما كان "يدندن" في النطقة التي يعيش فيها وكان الناس يشجعوه ثم قابله أحد المنتجين في فرح ثم طلب منه أن يسجل شريط والذي لاقى نجاحا كبيرا وحمل بعنوان "كدّاب يا خيشة".

 

بكره اسرائيل 

"أنا بكره إسرائيل .. وبقولها لو اتسأل..انشاالله اموت قتيل .. او اخوش المعتقل.. بكرة

اسرائيل .. واسأل دم الشهيد..واسأل اللي عبرو .. اكتوبر المجيد..وبكره اسرائيل .. عشان جنوب لبنان" هذه الكلمات التي غناها شعبان عبر الرحيم والتي أثارت ردود فعل كبيرة، كانت سبب شهرته الواسعة.

 

ووقد اتهمت شبكة سي ان ان الإخبارية الأمريكية عبد الرحيم بالتحريض على مناهضة التطبيع مع إسرائيل، في حين اعتبرها كثيرون على الجانب الآخر، تعبيرا عن نبض الشارع المصري والعربي.

 

التمثيل

اشترك في البطولة لفيلمين هما "فلاح في الكونجرس" و"مواطن ومخبر وحرامي" للمخرج الكبير "داوود عبد السيد".

 

كما شارك في عدد من الأعمال المسرحية والتلفزيونية والسينمائية منها: مسرحية "دو رى مى فاصوليا"مع الفنان الكبير "سمير غانم"، "سامحوني ماكنش قصدي".

 

ازدراء الأديان

تسبب فيديو انتشر له للمطرب الراحل وهو يتلو القرآن في اتهامه بازدراء الأديان، وتهمة التغني بالقرآن، لكنه خرج وأوضح " إنه لم يفعل أي شيء ولم يسئ إلى الدين من قريب أو بعيد وكل ما قام به هو قرأت الفاتحة وقلت صدق الله العظيم".


وأضاف "عبدالرحيم" قائلاً، "إنه منذ وفاة والدته وزوجته اعتاد أن يقوم بتلاوة القرآن علي روحهم، وفي تلك المرة قمت بقراءة الفاتحة بنفسي وقام أحد الأشخاص بتصويري ورفع الفيديو على أحد المواقع".

 

زوجته

دائما كان يتحدث شعبان عبد الرحيم عن زوجته الراحلة وحتى أنه بكى في أحد حوارته عندما تحدث عنها قائلا" كانت عشرة عمري..وعاشت معايا على البلاط.. وبعدين حبيت اعوضها بعد ما ربنا كرمني لكنها ماتت".

 

وأكمل شعبان حديثه أنه من بعد وفاتها "مش بنام لا بليل ولا بالنهار.. وكل يوم بتوحشني.. وكل ما ادخل البيت افكر أنها موجودة".

 

آخر ظهور 

كان آخر ظهور لشعبان عبد الرحيم، قد أحيا إحدى الحفلات بالمملكة العربية السعودية ضمن حفلات ليالي المحروسة بموسم الرياض، قبل أيام.

 

وظهر شعبان خلال حفله وهو جالس على كرسي متحرك نظرا لإصابته في بمشكلة في العظام.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان