رئيس التحرير: عادل صبري 06:52 مساءً | الخميس 13 أغسطس 2020 م | 23 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

رسميا.. تدشين حركة "تمرد" السينمائية

رسميا.. تدشين حركة "تمرد" السينمائية

محمد عجم 15 نوفمبر 2013 16:04

وسط عشرات من الفنانين والإعلاميين والمهتمين بصناعة السينما، دشنت بشكل رسمي، أمس، حركة "تمرد" السينمائية، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي استضافه مشروع التحرير لاونج بمعهد جوته بالتحرير.

 

هدف المؤتمر إلى التعريف بالحملة وأهدافها والدور الذي تسعى للقيام به في مجال السينما في الفترة القادمة، إلى جانب المطالبة بتأسيس نقابة السينمائيين المستقلين، كون المؤسسين مجموعة من الشباب لا ينتمون لنقابة السينمائيين، ويجدون معاناة منذ سنوات من أجل تقديم أعمالهم للجمهور مباشرة، فضلاً عن فرض القيود النقابية عليهم.
 

حضر المؤتمر كافة القائمين على الحملة، وهم سيد الحسيني منسق عام الحملة، ونيفين شلبي المتحدث الإعلامي للحملة، ومحمد كرارة منسق الحملة بالقاهرة، والفنانة راندا البحيري منسق فني الحملة، ونانا حسن منسق إداري الحملة.
 

وجاء في البيان التأسيسي للحملة: "نحمل على عاتقنا أحلام الكثير من صناع الأفلام الديجيتال المستقلة، الذين يسعون جاهدين من أجل تقديم أعمالهم للجمهور مباشرة، ومع استمرار إهمال الشركات الخاصة لهؤلاء الشباب، قررنا البحث عن منافذ العرض الجماهيري بأنفسنا".

وأشار البيان إلى أن الحملة تهدف إلى تخصيص دور عرض لأفلام الديجيتال حتى تصل للجمهور مباشرة.

 

وحددت الحملة 3 خطوات تنفيذية تسعى إليها خلال الفترة القادمة، تتمثل في تقنين وضع الحملة بتأسيس جمعية أهلية، تستقبل صناعها من صناع الأفلام الديجيتال وتساهم في انتاج أعمالهم وتسويقها، والتحرك الرسمي لتوفير دور عرض للجمهور بأسعار مخفضة للتذاكر.

 

والخطوة الثانية؛ استقبال كافة الأفلام الروائية الطويلة والتسجيلية من قبل صناع الأفلام الديجيتال، وتشكيل لجان متخصصة من قبل إدارة الحملة، تتولى اختيار الافلام التي تتخطى الجودة الهندسية، ولن يكون بناء على التقييم الفني.

 

وثالثا، تتوجه إدارة الحملة بالأفلام المستقلة إلى وزارة الثقافة مباشرة، وذلك للمطالبة بتوفير دور عرض حكومية بأسعار تذاكر مخفضة، فى إطار قانوني منظم، وفي حالة عدم الاستجابة لمطلبنا، سنلجأ للبحث عن دور عرض أخرى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان