رئيس التحرير: عادل صبري 04:52 صباحاً | الخميس 13 أغسطس 2020 م | 23 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

صحيفة ألمانية: "لعنة كينيا" تطارد أوباما

 صحيفة ألمانية: لعنة كينيا تطارد أوباما

صحافة أجنبية

الرئيس الأمريكي أوباما أثناء مرحلة الطفولة

صحيفة ألمانية: "لعنة كينيا" تطارد أوباما

أحمد زيدان 25 يوليو 2015 17:56

"لماذا لم يقرر الرئيس الأمريكي باراك أوباما زيارة كينيا موطن والده إلا في نهاية فترة ولايته الثانية؟"

 

بهذا التساؤل، استهلت صحيفة "زوددويتشه الألمانية" تقريرا بعنوان "أوباما ولعنة وطنه الثاني"  طرح أسباب  تلكؤ أوباما عن زيارة الدولة الإفريقية، خلال السنوات الماضية التي قضاها على عرش البيت الأبيض.

 

العديد من الكينيين أصيبوا بخيبة أمل من موقف أوباما، وإحجامه عن زيارة كينيا، بحسب الصحيفة، رغم أنهم احتفلوا عام 2008، وشعروا بالفخر من قدرة "ابن إفريقيا" على تبوؤ العديد من الكينيين عرش البيت الأبيض وكانوا يأملون في زيارته المبكرة.
 

وأشارت الصحيفة إلى أن اعتبارات سياسية داخلية من المرجح أن تكون قد لعبت دوراً هاماً في هذا الأمر، لا سيما في بداية ولايته الأولى، حيث حاول من يطلق عليهم "أصحاب نظرية المؤامرة" تأجيج الشكوك حول أصله، وفقا للتقرير.


التشكيك في أمريكية أوباما أصابه بالانزعاج، لدرجة أنه سار ذات مرة حاملاً شهادة ميلاده في مقر المؤتمرات بالبيت الأبيض وعرضها أمام الكاميرات ليؤكد رسمياً ولادته في مستشفى " كابيولانى" بمدينة "هونولولو" الأمريكية.
 

ووفقا لقانون الانتخابات الأمريكية، لابد أن يكون الرئيس مولودا في الولايات المتحدة.
 

وزعم مشككون، أبرزهم المرشح الحالي للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، أن أوباما لم يولد في الولايات المتحدة، وأنه مسلم الديانة، مستندين على  أن اسمه الأوسط هو "حسين، وبالتالي، فهو غير مؤهل لقيادة البيت الأبيض.

 

وأوضحت الصحيفة أن أوباما أراد أن يتجنب ظهور هذه المناقشات مرة أخرى، وخاصة في فترة ولايته الأولى قبل إعادة انتخابه في عام 2012.

 

ولم يقتصر تحفظ أوباما على كينيا فحسب، بل شمل القارة الأفريقية كلها.


التزام رؤساء أمريكا السابقين تجاه القارة السمراء، بحسب الصحيفة الألمانية، تجاوز أوباما بمراحل.
 

وسبق للرئيس الأمريكي السابق "جورج دبليو بوش" شن حملة ناجحة جدا لمكافحة الإيدز في أفريقيا، كما أزال "بيل كلينتون" القيود التجارية عن 35 دولة إفريقية وبالتالي ساهم في إنعاش الاقتصاد في القارة، وفقا للتقرير، ولكن "أوباما" لم يطلق أي مبادرة مماثلة.
 

ووصل   أوباما، مساء أمس الجمعة، إلى كينيا للمشاركة في قمة عالمية حول ريادة الأعمال في العاصمة نيروبي، في أول زيارة لمسقط رأس والده منذ توليه مهامه الرئاسية.
 

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان