رئيس التحرير: عادل صبري 09:10 مساءً | الجمعة 03 أبريل 2020 م | 09 شعبان 1441 هـ | الـقـاهـره °

توقعات بتجاوز الصكوك الإسلامية الـ 150 مليار دولار العام المقبل

توقعات بتجاوز الصكوك الإسلامية الـ 150 مليار دولار العام المقبل

صحافة أجنبية

توقعات بنمو سوق الصكوك الإسلامية العالمي خلال السنوات المقبلة

توقعات بتجاوز الصكوك الإسلامية الـ 150 مليار دولار العام المقبل

محمد البرقوقي 26 ديسمبر 2014 12:36

توقع الرئيس التنفيذي لـ السوق المالي الإسلامي العالمي أن تساعد الزيادة في الاهتمام بأدوات التمويل الإسلامي على تجاوز قيمة الصكوك الإسلامية" target="_blank">الصكوك الإسلامية العالمية حاجز الـ 150 مليار دولار في العام 2015 بالرغم من حالة عدم اليقين التي تغلف السوق العالمي.

 

ونسب الموقع الإلكتروني لقناة " عواني استرو" الإخبارية الماليزية لـ إجلال أحمد علوي، أنه من الممكن تحقيق هذا الهدف بالنظر إلى حجم التأمينات المتعلقة بالصكوك القائمة بالفعل.

 

وأضاف علوي أن "التوجه المتزايد في العام المقبل سوف يكون مدفوعا أيضًا بالتوقعات الخاصة بالطلب المستدام من جانب المؤسسات المالية الإسلامية وكذا التأمينات المتعلقة بالسندات الإسلامية من دول مختلفة."

 

واستطرد: "في العام المقبل وحده، نتوقع أن تصل التأمينات المرتبطة بالصكوك العالمية إلى أكثر من 30 مليار دولار."

 

على صعيد متصل، ذكر علوي أنَّ التأمينات على الصكوك الإسلامية" target="_blank">الصكوك الإسلامية سوف تتعافى على نحو صحي في العام المقبل، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن يجيء النمو من الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي والشرق الأقصى والمنطقة الأفريقية.

 

ورأى الرئيس التنفيذي لـ معهد السوق المالي الإسلامي العالمي أن سوق الصكوك لن يتأثر بصورة كبيرة بتطبيع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وتابع: "إذا ما أظهر الأداء الاقتصادي تحسنا، فسوف يتشجع القائمين على إصدار الصكوك، في تقديري".

 

وتعد تأمينات الصكوك الإسلامية" target="_blank">الصكوك الإسلامية المكون الأسرع نموا للأنشطة التي يتشكل منها التمويل الإسلامي بوجه عام.

 

وكان معهد السوق المالي الإسلامي العالمي قد رجح في نسخته الرابعة من تقرير الصكوك للعام 2014 أن يتجاوز إجمالي تأمينات الصكوك الإسلامية" target="_blank">الصكوك الإسلامية ما قيمته 130 مليار دولار، وهو ما سيكن العام الثالث على التوالي الذي ستتجاوز فيه هذه التأمينات المستوى المستهدف لها في العام 2012.

 

وأوضح التقرير ذاته أن تأمينات الصكوك الإسلامية" target="_blank">الصكوك الإسلامية العالمية قد سجلت نموا بأكثر من 10 مرات إلى ما إجمالي قيمته 138 مليار دولار في العام 2013 من 1.17 مليار دولار في 2001.

 

وتوقع خبراء أن تشهد الاستثمارات في سوق السندات الإسلامية المعروفة بـ "الصكوك" نموًا عالميًا في الوقت الذي تتنافس فيه المراكز المالية على الاستفادة من الشهية المتزايدة للاستثمار في سوق الديون المتسق وأحكام الشريعة الإسلامية.

وقال الخبراء إنَّ قيمة العالمية للصكوك بلغت 269.4 مليار دولار في المجمل بنهاية العام 2013، لكن من المتوقع أن ينمو السوق بمعدلات مضاعفة، حسبما صرح عيسى كاظم محافظ مركز دبي المالي العالمي.

 

وأضاف كاظم في كلمته التي ألقاها أمام المشاركين في المنتدى الاقتصادي الإسلامي في دورته العاشرة التي استضافتها مدينة دبي في الآونة الأخيرة أن " سوق الصكوك من المرجح أن يواصل نموا بمعدلات مضاعفة في الثلاث سنوات المقبلة مع توقعات ببلوغ الأصول في التمويل الإسلامي 2.8 تريليون دولار بحلول العام 2015 .

 

وأوضح أنَّ الإمارات العربية المتحدة قد كشفت عن خطط العام الماضي ترمي من خلالها إلى أن تصبح شبكة عالمية للمنتجات والخدمات التي تتسق مع الشريعة الإسلامية في غضون الثلاث سنوات المقبلة.

 

وأفاد كاظم بأنَّ دبي تحتل المركز الثالث عالميًا في سوق الصكوك، في أعقاب قيام الحكومة مؤخرا بإدراج 750 مليون دولار في هذه السندات، مردفًا أن هونج كونج هي الأخرى لديها بالفعل خطط لإدراج ما إجمالي قيمته مليار دولار في بورصة ناسداك دبي.

 

وبالإضافة إلى التأمين وأدوات التمويل المطابقة للشريعة الإسلامية، يشتمل الاقتصاد الإسلامي على منتجات الطعام الحلال، السياحة، الثقافة وكذا التعليم الإسلامي.

الرابط..

http://english.astroawani.com/news/show/global-sukuk-insuances-reach-us-150-billion-2015-50962

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان