رئيس التحرير: عادل صبري 01:00 صباحاً | الأربعاء 15 يوليو 2020 م | 24 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

الإندبندنت: اتهامات لـ أنقرة بالتواطؤ مع داعش لمواجهة الأسد

بعد الإفراج المفاجئ عن 49 رهينة تركية لدى التنظيم..

الإندبندنت: اتهامات لـ أنقرة بالتواطؤ مع داعش لمواجهة الأسد

أحمد بهاء الدين 22 سبتمبر 2014 09:06

أثار الغموض الذي يحيط بصفقة الإفراج المفاجئة عن 49 رهينة تركية تضمنت دبلوماسيين وأفراد من أسرهم وذلك بعد أن أسرهم تنظيم الدولة الإسلامية - المعروف إعلاميًا بـ "داعش"- ، اتهامات للحكومة التركية بالتواطؤ مع داعش لمواجهة الرئيس السوري بشار الأسد والأكراد في سوريا، وهو ما نفته الحكومة التركية"، حسبما ذكرت صحيفة (الإندبندنت) البريطانية.

 

وقالت الصحيفة البريطانية - في سياق تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني -: "إنه على الرغم من نفي أنقرة إبرام أي اتفاق مع "داعش"، فإن ذلك يثير المزيد من التساؤلات حول السبب وراء قيام "داعش" المعروف عنها وحشيتها وقسوتها الغاشمة، بتسليم الأسرى الأتراك هكذا دون مقابل".

 

وتابعت بالقول "عملية إطلاق سراح الأسرى الأتراك الذين أسرتهم "داعش" عقب بسط سيطرتها على الموصل في 10 يونيو الماضي، تمت الإشادة بها في أنقرة باعتبارها انتصارًا لتركيا، حيث قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن عملية الإفراج عن الأسرى الأتراك جائت نتيجة لعملية سرية من قبل المخابرات التركية.


 

ونوَّهت إلى أن عملية إطلاق سراح الرهائن الأتراك يأتي بالتزامن مع عبور 70 من الأكراد السوريين عبر الحدود التركية هربًا من هجمات "داعش" ضد "جيب كوباني" المعروفة أيضًا باسم "عين العرب" والتي سيطرت داعش على عدد من القرى بها، في إشارة إلى أن هجوم "داعش" على كوباني دفع الأكراد في جميع أنحاء المنطقة، حيث جمع حزب العمال الكردستاني نحو 3 الاف مقاتل، حيث تواردت أنباء عن عبور هؤلاء المقاتلون جبال قنديل العراقية صوب كوباني.
 

وفي غضون ذلك -حسبما ذكرت الصحيفة- أغلقت قوات الأمن التركية الحدود لفترة وجيزة أمس الأحد بعد اشتباكات بينهم وبين اللاجئين الأكراد، حيث أطلقت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع والمياه لوقف الأكراد من أخذ المساعدات صوب كوباني وفقا لأحد المصادر، أو لقيام اللاجئين برشق قوات الأمن بالحجارة إثر محاولتهم مواجهة حشود من المتفرجين الأكراد، وفقًا لمصدر آخر، وأشارت إلى أن معظم اللاجئين عند المعبر التركي من النساء والأطفال وكبار السن.

وقالت الصحيفة إنَّ "العديد من الأكراد يعبرون عن المرارة تجاه الحكومة التركية، زاعمين تواطؤ الحكومة التركية مع "داعش" لتدمير المناطق التي استقل الأكراد السوريين بها في سوريا، ويبلغ تعداد الأكراد السوريين نحو 2.5 مليون نسمة، على طول الحدود التركية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان