رئيس التحرير: عادل صبري 12:41 مساءً | الأحد 27 سبتمبر 2020 م | 09 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

قناة فرنسية تقارن بين برهامي وبوكو حرام

قناة فرنسية تقارن بين برهامي وبوكو حرام

صحافة أجنبية

ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية

في رؤيتهما لكرة القدم..

قناة فرنسية تقارن بين برهامي وبوكو حرام

وائل عبد الحميد 19 يونيو 2014 16:09

عقدت قناة فرانس 24 في تقرير اليوم الخميس على موقعها الإلكتروني مقارنة بين تحريم جماعة "بوكو حرام" النيجيرية "المتطرفة" لكرة القدم، واستهدافها مؤخرًا مشاهدين للمونديال، ورؤية القيادي السلفي ياسر برهامي نائب رئيس الدعوة السلفية، لمشاهدة كرة القدم.

ولفتت القناة الفرنسية إلى أن التفجير الذي ضرب مركزًا لمشاهدة مباراة المونديال في شمال شرق نيجيريا، خلال مباراة البرازيل والمكسيك، أسفر عن مصر ع وإصابة العشرات.

 

وأشارت إلى أن كرة القدم باتت مصدرًا للعنف في نيجريا، إذ لقى أكثر من 40 مصرعهم في الأول من يونيو الجاري شمال غرب نيجريا، إثر انفجار قنبلة في استاد مكتظ بالجماهير، وقبل ذلك الحادث بأسبوع انفجرت قنبلة مباشرة بجوار مركز آخر لمشاهدة مباريات كرة ا لقدم.

 

ولفتت القناة إلى آراء زعيم بوكو حرام أبو بكر شيكاو في كرة القدم، حيث يعتبرها بمثابة فساد غربي يهدف إلى إلهاء المسلمين عن دينهم، لكنه لم يشر إلى أحد النصوص التي تبرر ذلك القول، بحسب فرانس 24.

 

ويرى بعض المحللين أن إدانة بوكو حرام للرياضة تندرج تحت بند انتهاز الفرصة، والرغبة في استهداف تجمعات كبيرة، كتلك التي تتميز بها مشاهدة مباريات الكرة، بما يسمح لها بإلحاق خسائر أكبر.

 

وأضاف التقرير أن الأغلبية العظمى من القادة الإسلاميين، ومعظم الجماعات الإسلامية لا يكنون عداء تجاه الرياضة، لكن عددًا قليلا من "المتعصبين" يرون أنه لا ينبغي على "المسلم الجيد" مشاهدة مباريات كرة القدم، سواء في استادات أو عبر التلفاز.

 

وتطرقت القناة الفرنسية إلى فتوى برهامي في مشاهدة كرة القدم، واعتبرتها بمثابة تحريم، ونقلت عنه قوله: إنها تعتبر إلهاء للمسلمين عن تأدية واجباتهم الدينية، بدعوى أنها تتضمن أمورا من الممكن أن تفسد الصيام في رمضان، بجانب التعصب وإهدار الوقت، علاوة على تعلق محبي الكرة بنجوم "كفار" من الأندية الأجنبية، بحسب برهامي.

 

وتابعت: “ لكن برهامي يبدو أنه الوحيد الذي يفكر هكذا، حيث قال الدكتور الأزهري محمد رأفت عثمان، في تصريحات لموقع "إيجيبت إندبندنت"، إن الإسلام لا يحرم على المواطنين مشاهدة ما يحبونه، طالما لم يرد فيها تحريم صريح، داحضًا التعلل بأن مشاهدة كرة القدم تصاحبها إعجاب بـ "كفار"، حيث إن الإسلام يحث على الانفتاح والتعاطف مع غير المسلمين طالما هناك احترام متبادل".

 

وتابع التقرير، الذي أعدته الصحفية نينا هوبنت، أن المناقشات والمنتديات على الإنترنت لا تحتوي إلا على دعوات قليلة من مسلمين إلى مسلمين بتجنب مشاهدة كرة القدم، ولفتت إلى أن الحالة الوحيدة الشائعة في هذا الصدد، هو أن تشجيع الكرة لا يجب أن يؤدي إلى إهمال الصلاة.

لمطالعة النص الأصلي 

http://www.france24.com/en/category/tags-auteurs/nina-hubinet

 

اقرأ أيضا

برهامي-مشاهدة-الكرة-دمار-للشعوب">في نظر برهامي.. مشاهدة الكرة دمار للشعوب

برهامي-الناس-تتصيد-وبيفتشوا-ورانا">النور عن فتاوى برهامي: "الناس تتصيد وبيفتشوا ورانا"

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان