رئيس التحرير: عادل صبري 05:09 صباحاً | السبت 04 يوليو 2020 م | 13 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

ماذا قالت الصحافة الأجنبية في ادعاءات القرصنة السعودية على هاتف مؤسس أمازون؟

ماذا قالت الصحافة الأجنبية في ادعاءات القرصنة السعودية على هاتف مؤسس أمازون؟

صحافة أجنبية

محمد بن سلمان- جيف بيزوس

الرياض تنفي بشدة

ماذا قالت الصحافة الأجنبية في ادعاءات القرصنة السعودية على هاتف مؤسس أمازون؟

وائل عبد الحميد 22 يناير 2020 22:02

ركزت العديد من وسائل الإعلام الأجنبية على ادعاءت ضلوع المملكة السعودية في القرصنة على هاتف مؤسس أمازون جيف بيزوس عام 2018 وهو ما تنفيه الرياض بشدة.

 

وكالة أنباء فرانس برس أبرزت الاستياء السعودي تجاه تلك الادعاءت ووصفها لها بالسخيفة.

 

وأشارت الوكالة الفرنسية إلى البيان الذي أصدرته السفارة السعودية بواشنطن والذي ينبذ اتهامات تورط المملكة في  القرصنة على جوال بيزوس، الذي يملك صحيفة واشنطن بوست أيضا.

 

وكانت تقارير إعلامية قد ربطت بين الاختراق المذكور وحساب "واتس آب" تابع  لولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

 

وأدى اختراق هاتف بيزوس عام 2018 إلى ظهور العديد من الصور شديدة الخصوصية لمؤسس أمازون الذي كان الصحفي السعودي المقتول جمال خاشقجي يعمل لدى صحيفته واشنطن بوست كاتبا للمقالات.

 

وقُتل خاشقجي داخل قنصلية المملكة السعودية بإسطنبول.

 

وقالت السفارة السعودية في بيانها: "التقارير الإعلامية التي تدعي أن المملكة وراء حادث القرصنة على هاتف بيزوس سخيفة".

 

واستطردت: "نطالب بالتحقيق في هذه الادعاءات بحيث نستطيع كشف كافة الحقائق".

 

وذكرت صحيفة واشنطن بوست أن نتائج تحقيق أممي سوف تكشف أن هاتف بيزوس جرى اختراقه بعد تلقيه رسالة "واتس آب" من حساب تابع لولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

 

وأردفت أنه في أعقاب الرسالة المذكورة، حدثت سرقة لمقدار هائل من البيانات من هاتف بيزوس.

 

وفي وقت سابق، قالت صحيفة الجارديان البريطانية: "الرسالة المشفرة التي بُعثت من رقم يستخدمه بن سلمان يُعتقد أنها كانت تحتوي على ملف خبيث اخترق هاتف بيزوس".

 

ونقلت الجارديان عن مصادر لم تسمها قولها إن بيزوس وبن سلمان كانا يتبادلان  رسائل واتس آب ودية.

 

واستعان بيزوس بشركة "جافين دي بيكر وشركاه" Gavin de Becker & Associates للكشف عن كيفية اختراق هاتفه والحصول على رسائل وصور شديدة الخصوصية  وإرسالها إلى صحيفة التابلويد الأمريكية "ناشيونال إنكوايرر مما تسبب في نهاية المطاف في طلاقه بعد أن أظهرت علاقة جنسية له خارج نطاق الزواج.

 

وفي مارس العام الماضي، قالت شركة "دي بيكر" إن السلطات السعودية نفذت أعمال قرصنة لهاتف بيزوس واخترقت بياناته الشخصية.

 

بيد أن الشركة المذكورة لم تحدد في ذلك الوقت أي جزء من الحكومة السعودية مسؤول عن القرصنة المزعومة بحسب الجارديان.

 

 

رابط النص الأصلي

اعلان

اعلان