إذاعة أمريكية: قطع الانترنت يضر إيران أكثر من الاحتجاجات

الاحتجاجات دفعت السلطات الإيرانية لقطع الانترنت

قالت إذاعة "فويس أوف أمريكا" إن قطع السلطات الإيرانية لخدمة الانترنت عن البلاد لليوم الخامس على التوالي، أضر بالاقتصاد المتدهور أصلا بشكل كبير.

 

وأضافت الإذاعة، إن قطع إيران لخدمة الإنترنت كجزء من حملة على الاحتجاجات المناهضة للحكومة، لإخفاء ما يحدث في الداخل من قمع وتجاوزات، أضراره الاقتصادية متزايدة بشكل كبير.

 

ونشرت مجموعة مراقبة الإنترنت ومقرها لندن تغريدة في وقت مبكر من الخميس في إيران، قائلة :إن "إغلاق الإنترنت شبه الكلي تجاوز 100 ساعة منذ بدأت في وقت متأخر السبت".

 

وأغلقت إيران الانترنت لمنع نشطاء المعارضة من نشر صور للاحتجاجات التي اندلعت الجمعة الماضي رفضا لزيادة الحكومة المفاجئة لأسعار الوقود بنسبة 50٪، حيث امتدت الاحتجاجات لأكثر من 50 مركزًا حضريًا في إيران بحلول السبت، وفقًا للصور التي وردت من إيران.

 

ويرى الكثير من الإيرانيين أن ارتفاع سعر الوقود يشكل عبئًا إضافيًا عليهم في وقت تتفاقم فيه الظروف الاقتصادية، حيث انخفضت قيمة العملة مقابل الدولار، في حين ارتفع معدل التضخم والبطالة العام الماضي، حيث شددت الولايات المتحدة العقوبات الاقتصادية التي تهدف للضغط على طهران لوقف السلوكيات الاستفزازية.

 

ونقلت الإذاعة عن إيلان بيرمان، محلل شؤون الأمن في الشرق الأوسط في مجلس السياسة الخارجية الأمريكية ، في مقابلة صحفية :" إن سوء إدارة النظام الإيراني يساعد في جعل العقوبات الأمريكية أكثر فعالية".

 

وأضاف:" الإيرانيون غاضبون من النظام بسبب الطريقة التي يدير بها الأعمال السياسية والاقتصادية، هناك غضب أقل بكثير موجه ضد الولايات المتحدة، يعرف الإيرانيون من هو الجاني الحقيقي".

 

ونشرت مواقع الأخبار الإيرانية التابعة لطهران العديد من المقالات، سلطت الضوء على الطرق التي أضر بها إغلاق الإنترنت الاقتصاد أكثر.

 

ونقل موقع أخبار الاقتصاد عن وزير الاتصالات محمد جواد عزاري جهرومي قوله إن المعاملات التجارية عبر الإنترنت انخفضت بنسبة 90٪ منذ انقطاع الخدمة.

 

ونقلت وكالة الأنباء عن عضو غرفة تجارة طهران علي كولاهي قوله: إن الإغلاق "يعرضنا لمشاكل في الصادرات. ليس لدينا أي فكرة عن مكان شحناتنا".

 

وأضاف كولاهي إذا تمت استعادة الإنترنت "في اليومين المقبلين، فقد يكون من الممكن عكس بعض الأضرار التي لحقت صورتنا الدولية، ولكن إذا استمر هذا الوضع، فسيكون الأوان قد فات".

 

وتسبب انقطاع خدمة الإنترنت في خسائر في سوق الأسهم الإيرانية، وفقًا لموقع أخبار بحر الموالي للحكومة في تقرير نقلاً عن سعيد السامي أمين نقابة المستثمرين.

 

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في اجتماع لمجلس الوزراء الأربعاء إن حكومته حققت "نصرًا" على "أعداء" إيران الخارجيين بقمع الاحتجاجات، وأبلغت وسائل الإعلام الحكومية عن اعتقال ما لا يقل عن 1000 شخص اتهمتهم السلطات بالمشاركة في مواجهات عنيفة مع أفراد الأمن، وتدمير الأعمال التجارية والنهب.

 

ويمكن رؤية بعض الأضرار الناجمة عن الاضطرابات في شريط فيديو من مدينة شيراز جنوب وسط البلاد، تم تصويره الأربعاء وإرساله، حيث تحطيم فروع البنوك المتعددة، ولم يكن واضحا من المسؤول.

 

الرابط الأصلي

مقالات متعلقة