رئيس التحرير: عادل صبري 04:28 مساءً | الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 م | 12 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

تليجراف: ترامب سلم بوتين الشرق الأوسط على طبق من ذهب

تليجراف: ترامب سلم بوتين الشرق الأوسط على طبق من ذهب

صحافة أجنبية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين

تليجراف: ترامب سلم بوتين الشرق الأوسط على طبق من ذهب

بسيوني الوكيل 16 أكتوبر 2019 11:00

"ترامب سلم الشرق الأوسط لبوتين على طبق من ذهب".. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "تليجراف" البريطانية تقريرا حول سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الشرق الأوسط والفائدة التي تعود على نظيره الروسي فلاديمير بوتين من هذه السياسات.

 

وقال الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإليكتروني إن:" الشخص الوحيد في العالم الذي ظهر أنه المستفيد بلا منازع من قرار ترامب الانسحاب من الصراع الدائر في سوريا، هو خصمه الروسي فلاديمير بوتين."

 

 ورأت أن الطبيعة الدقيقة للعلاقة بين القادة الأمريكيين والروس تبقى واحدة من الأمور الكبيرة غير المعروفة عن إدارة ترامب خاصة فيما يتعلق بالدور الذي لعبه الكرملين – إن كان قد حدث – في الانتخابات الأمريكية الأخيرة لمساعدة ترامب في الفوز بها.

 

وأضافت :" وإذا كان ترامب يميل إلى منح بوتين هدية مبكرة بماسبة الكريسماس ، فمن الصعب تخيل أن هناك إشارة أكثر كرما من منح القائد الروسي الشرق الأوسط بالكامل على طبق".

 

وكان ترامب قد أعلن قبل أكثر من أسبوع عقب اتصال هاتفي مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان أن الولايات المتحدة ستسحب قواتها من سوريا وأن تركيا "ستمضي قريبا في عمليتها التي تخطط لها منذ وقت طويل بشمال سوريا".

 

وبدأت تركيا وفصائل سورية موالية لها الأربعاء الماضي هجوماً ضد المقاتلين الأكراد، شركاء الولايات المتحدة في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية"، بعد يومين من سحب واشنطن مجموعة من جنودها من نقاط حدودية في خطوة بدت بمثابة ضوء أخضر أمريكي، وهو ما اعتبرته قوات سوريا الديمقراطية، والتي عمودها الفقري المقاتلون الأكراد، "طعنة من الخلف".

 

وفي تقرير منفصل رأت وكالة "بلومبرج" الأمريكية أن روسيا هي المستفيد من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من سوريا، معتبرة أن هذا القرار سيعطيها الفرصة لإعادة توحيد سوريا تحت نظام بشار الأسد.

     

ووفقا لبريت ماكغوراك مبعوث ترامب السابق لقتال ما يسمى بتنظيم الدولة فإن الانسحاب الأمريكي الكامل سوف يزيل الند العسكري الوحيد لروسيا من معادلة تشكيل مستقبل سوريا.

 

 وفي تغريدة له علق ماكغوراك على المحادثة الهاتفية بين ترامب وأردوغان قائلا:" بعد مكالمة هاتفية واحدة مع قائد أجنبي الليلة، ترامب قدم هدية لروسيا وإيران وداعش".

 

ورأت الوكالة أن روسيا تستغل تراجع الدور الأمريكي في المنطقة، فشغلت الفراغ الناتج عن هذا التراجع في سوريا و ليبيا، بل وأغرت تركيا نفسها لشراء منظومة الدفاع الصاروخي إس 400.

 

 

وفي مطلع العام الجاري نشرت مجلة "فورين بوليسي" الأمريكية تقريرا وصفت فيه إعلان ترامب آنذاك الانسحاب من سوريا بأن أفضل هدية حصلت عليها روسيا في "الكريسماس".

 

وأثارت العملية التركية والانسحاب الأمريكي غضبا دوليا، لأن قوات سوريا الديمقراطية كانت الحليف الرئيسي للغرب، في المعركة ضد تنظيم الدولة في سوريا.

 

 لكن تركيا تعتبر جماعات كردية مشاركة في قوات سوريا الديمقراطية إرهابية، وتقول إنها تريد إبعادها عن "منطقة آمنة" يمتد عمقها إلى نحو 30 كيلومترا داخل سوريا.

 

كما تخطط أنقرة لإعادة أكثر من ثلاثة ملايين لاجئ سوري، موجودين حاليا في تركيا، للعيش في هذه المنطقة. والكثير من هؤلاء ليسوا أكرادا. وحذر منتقدون من أن ذلك قد يؤدي إلى تطهير عرقي للسكان الأكراد المحليين.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان