رئيس التحرير: عادل صبري 09:34 مساءً | السبت 18 يناير 2020 م | 22 جمادى الأولى 1441 هـ | الـقـاهـره °

في مكالمته مع رئيس أوكرانيا.. 5 أشياء تكتب نهاية ترامب 

في مكالمته مع رئيس أوكرانيا.. 5 أشياء تكتب نهاية ترامب 

وائل عبد الحميد 25 سبتمبر 2019 19:52

أورد موقع بازفيد الأمريكي اليوم الأربعاء خمسة أشياء قد تؤجج عملية عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب استنادًا إلى للنص المنقح من مكالمته الهاتفية مع نظيره الأوكراني زيلينسكي وفقا لما يلي:

 

 

1- طلب ترامب مباشرة من رئيس أجنبي التحقيق في مسألة تتعلق بخصم سياسي له.

 

أثناء المكالمة، ردد نرامب مرارا وتكرارا اسم المرشح الديمقراطي البارز في انتخابات 2020 جو بايدن وطلب من زيلينسكي فتح أوكرانيا تحقيقا في قضية تتعلق به وبنجله هانتر.

 

وبالرغم من أن ترامب أخبر زيلينسكي أنه سيجعل وزير العدل الأمريكي بيل بار يتصل بالزعيم الأوكراني، لكن كيري كوبيك المتحدث باسم وزارة العدل الأمريكية قال في بيان إن بار لم يعلم شيئا بشأن المكالمة إلا بعدها بأسابيع عديدة.

 

وأضاف المتحدث الرسمي أن ترامب لم يتحدث أبدا مع بار بشأن التحقيق مع بايدن أو نجله.

 

ولفت البيان كذلك  أن بار لم يتواصل قط مع مسؤولين أوكرانيين بشأن بايدن أو أي موضوع آخر.

 

2- طلب ترامب الرئيس الأوكراني مساعدته في شن هجوم على تحقيق المستشار الخاص روبرت مولر المتعلق بتواطؤ حملته الرئاسية مع روسيا في انتخابات الرئاسة 2016 وعرقلته للعدالة.

 

واستطرد: "أود أن تسدي لنا صنيعا لأن أوكرانيا تعرف الكثير بشأن ذلك".

 

ثم تطرق ترامب إلى شهادة مولر أمام الكونجرس قائلا: "كما شاهدت أمس، لقد انتهى الهراء برمته بأداء فقير من رجل يدعى روبرت مولر. أداء تنقصه الكفاءة. لكنهم يقولون الكثيرين بشأنه بداية من أوكرانيا. ولذلك سيكون مهما جدا بذل ما تستطيع فعله قدر الإمكان".

 

3- الحديث عن محامي ترامب الشخصي رودي جولياني.

 

قال الرئيس الأوكراني لترامب خلال المكالمة الهاتفية إن أحد مساعديه تحدث مع "جولياني" مؤخرا وأنه يأمل أن يلتقي معه في المستقبل رغم أن جولياني ليس مسؤولا حكوميا أمريكيا.

 

وأجاب ترامب: "رودي جولياني يعرف بشكل كبير ماذا يحدث، وهو شخص متمكن. سيكون عظيما لو استطعت أن تتحدث معه".

 

4-تضارب المصالح

 

مع اقتراب المكالمة من نهايتها، ذكر زيلينسكي أن المرة الأخيرة التي زار فيها نيويورك، مكث خلالها في برج ترامب.

 

يشار إلى أن ترامب يواجه دعاوى قضائية متعددة تتهمه بانتهاك بنود مكافحة الفساد التي نص عليها الدستور الأمريكي من خلال مواصلة تضارب المصالح بين منصبه كرئيس ومشاريع البيزنس الخاصة به.

 

وكشفت تقارير أن العديد من المسؤولين الأجانب يفضلون التعامل مع مشروعات ترامب بهدف إرضاء الرئيس الأمريكي وخطب وده.

 

5-مقايضة المصالح

 

طلب ترامب من زيلينسكي مساعدته في التحقيق الروسي جاء في أعقاب ثناء الأول عليه لفرض الولايات المتحدة عقوبات ضد موسكو بالإضافة إلى صفقة تكنولوجيا عسكرية محتملة بين واشنطن وكييف.

 

وتابع الرئيس الأوكراني: "نحن نشتري النفط الأمريكي لكنني آمل في أن نجتمع معا في المستقبل. سيكون أمامنا المزيد من الوقت والفرص لمناقشة سبل التعاون ومعرفة بعضنا البعض بشكل أفضل".

 

يشار إلى أن المكالمة  بين ترامب ورئيس أوكرانيا التي أجريت في 25 يوليو الماضي أثارت الكثير من الجدل بعد أن أشارت تقارير إخبارية إلى وجود شكوى استخبارية بشأنها.

 

بيد أن نص الشكوى الاستخبارية لم يُكشف عن فحواها بعد.

 

واعترف ترامب أنه حجب مساعدات عسكرية عن أوكرانيا  بمئات الملايين من الدولارات قبل المكالمة لكنه نفى أن يكون ذلك مرتبطا ببايدن.

 

أمس الثلاثاء، أعلنت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي فتح تحقيق سحب ثقة رسمي ضد الرئيس الأمريكي.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان