رئيس التحرير: عادل صبري 07:03 مساءً | الخميس 13 أغسطس 2020 م | 23 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

"الجارديان":ضابط جيش مصري اغتصب بريطانية عقب تنحي مبارك

الجارديان:ضابط جيش مصري اغتصب بريطانية عقب تنحي مبارك

صحافة أجنبية

دورية جيش خلال الحظر - ارشيفية

"الجارديان":ضابط جيش مصري اغتصب بريطانية عقب تنحي مبارك

ترجمة - مصر العربية 27 نوفمبر 2013 07:58

كشفت صحيفة "الجارديان" البريطانية في تقرير لها اليوم الأربعاء ان وزارة الخارجية البريطانية قدمت اعتذارًا لامرأة بريطانية "اغتصبها ضابط بالجيش المصري خلال الأشهر التالية للإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك".

 

وتقول الصحيفة إن الخارجية البريطانية اضطرت لدفع تعويض للمرأة قيمته ألف جنيه استرليني لأن موظفي السفارة في القاهرة تركوها وحدها تبلغ عن حادث الاعتداء عليها.

 

وتعرضت المرأة، التي كانت تعمل في مجال الإغاثة داخل مصر، للاعتداء الجنسي بعدما أوقفتها نقطة تفتيش أمنية قرب مدينة العريش في سيناء، وفقا لما أوردته الصحيفة.

 

ويوضح التقرير أن المرأة (35 عاما) تواصلت مع السفارة البريطانية في القاهرة طلبا للمساعدة، لكن الموظفين بالسفارة لم يقدموا لها أي نوع من المساعدة وتركوها تقدم بلاغ للشرطة - التي تعتبر متورطة في الحادث-  بمفردها ولم تقدم لها المساعدة للحصول على الكشف الطبي او اي علاج وقائي يمنع اي عدوى فيروسية عقب حادث الاغتصاب .

 

واشارت الصحيفة الى ان السفارة بررت تقاعسها بانها لجأت الى المساعدة عن طريق الهاتف نظرًا لفرض حظر التجوال في البلاد والذي يعتبر خرقه قضية جنائية ، إلا ان المرأة أكدت انها اتصلت لأول مرة بوزارة الخارجية 15 مايو 2011 و لم يكن حظر التجول في القاهرة قد بدأ .

 

وقال سايمون فريزر، رئيس السلك الدبلوماسي: " نحن نعتذر دون تحفظ إلى السيدة عن الأخطاء التي ارتكبناها ، وسوف نحرص على عدم تكرار هذه الحادثة مرة أخرى ".

 

يشار الى انه وفقًا لوزارة الداخلية المصرية ،يتم اغتصاب  20 ألف سيدة سنويًا ، في حين تشير تقديرات المركز المصري لحقوق المرأة أن الرقم الحقيقي قد يكون أعلى 10 مرات. ويقول مدافعون عن الضحايا ان السيدات في اغلب الاحيان لا يقدمن بلاغا عن الانتهاكات الجنسية. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان