رئيس التحرير: عادل صبري 02:55 صباحاً | الجمعة 07 أغسطس 2020 م | 17 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

نيويورك تايمز: تفجيرَا بيروت عقابًا لإيران

نيويورك تايمز: تفجيرَا بيروت عقابًا لإيران

صحافة أجنبية

تفجيرا السفارة الإيرانية في بيروت

نيويورك تايمز: تفجيرَا بيروت عقابًا لإيران

حمزة صلاح 20 نوفمبر 2013 10:43

اعتبرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا السفارة الإيرانية في العاصمة اللبنانية بيروت، أمس الثلاثاء، بمثابة عقاب" target="_blank"> عقاب من قِبل إحدى الجماعات الجهادية لطهران على دعمها القوي للرئيس السوري بشار الأسد.


وسلطت الصحيفة الضوء على أن الصراع في سوريا قد أدَّى إلى زيادة التوتر الطائفي في لبنان، وأراد مدبرو الهجوم إرسال رسالة انتقامية واضحة لطهران وحزب الله لدعمهما قوات النظام السوري.


ويُعد التفجيران الانتحاريان الأول من نوعهما منذ أكثر من 30 عامًا عقب استهداف مقرات لقوات المارينز الأمريكية وللقوات الفرنسية في بيروت عام 1983.


وقد تبنّت جماعة جهادية مرتبطة بتنظيم القاعدة، هي كتائب عبدالله عزام، المسئولية عن الهجوم، وأوضح أحد الأعضاء البارزين داخل الجماعة أن الهدف من الهجوم هو الضغط على حزب الله لسحب مقاتليه من سوريا.


وأعلنت مصادر أمنية لبنانية أن التفجير الأول ناجم عن هجوم شنَّه انتحاري كان يقود دراجة نارية، أما الانفجار الثاني فجاء نتيجة لاقتحام انتحاري المكان بسيارته المفخخة.


وقال محللون إن التفجير المزدوج يمثل المخاطر والتكاليف التي تواجهها إيران لمواقفها بشأن سوريا، مشيرين إلى أن طهران قد نجحت في تحويل دعمها للأسد إلى ورقة رابحة من شأنها تعزيز موقف إيران التفاوضي مع القوى الدولية بشأن برنامجها النووي المثير للجدل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان