رئيس التحرير: عادل صبري 01:35 صباحاً | الأربعاء 25 نوفمبر 2020 م | 09 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

"ديبكا": إيران وحزب الله وراء تفجير السفارة ببيروت

ديبكا: إيران وحزب الله وراء تفجير السفارة ببيروت

صحافة أجنبية

فجيري السفارة الإيرانية في بيروت

لإيجاد ذريعة لمواصلة الحرب في سوريا

"ديبكا": إيران وحزب الله وراء تفجير السفارة ببيروت

معتز بالله محمد 19 نوفمبر 2013 16:59

قالت مصادر استخبارية إسرائيلية، "إن الرياض كانت على علم بالتفجيرات التي ضربت بيروت اليوم قبل وقوعها، وإن المخابرات السعودية أخبرت نظيرتها الإسرائيلية والأمريكية، وكذلك الغربية بالعملية قبل أيام من وقوعها".

 

وأضافت المصادر، أن المخابرات الإيرانية، وعناصر حزب الله هم من قاموا بتنفيذ الهجوم، الذي استهدف السفارة الإيرانية ببيروت؛ لإيجاد ذريعة لمشاركة المئات من عناصر الحزب الشيعي إلى جانب النظام السوري في المعارك المصيرية التي تدور في سوريا.


وقال موقع "ديبكا" الإسرائيلي القريب من الموساد، "إن رئيس المخابرات السعودية الأمير بندر بن سلطان في 14 نوفمبر-  قبل ستة أيام من التفجيرين الانتحاريين- نقل معلومات عاجلة، وحساسة وسرية للأمريكان، وأجهزة الاستخبارات الغربية، بما في ذلك الإسرائيلية، مفادها إن عليهم الاستعداد لتفجير مزدوج في العاصمة اللبنانية بيروت، ضد أهداف إيرانية وأخرى تابعة لحزب الله".


وتابع الموقع "هدف التفجيرين، بحسب ما أفاد به رئيس المخابرات السعودية، إيجاد ذريعة لأكثر من 3 آلاف جندي من حزب الله، عادوا خلال الأيام الماضية إلى سوريا، للمشاركة في معركة من أكبر المعارك في الحرب الأهلية المتواصلة منذ ما يقارب الثلاث سنوات، وهي المعركة على سلسلة جبال القلامون شمال غرب دمشق".


ولفت الموقع الإسرائيلي إلى، أن تنظيم "عبد الله عزام" الذي تبنى عملية بيروت لا يرتبط بالقاعدة كما يشاع، بل بحزب الله، حيث يتلقى منه الأموال والسلاح.


وأضاف، أن التنظيم الذي سبق وأطلق صواريخ "جراد" على إسرائيل، قد ثبت قيامه بذلك من نقاط في جنوب لبنان قريبة من قواعد حزب الله، وأنه تلقى قائمة بالأهداف، وكذلك الصواريخ من ضباط في الحزب الشيعي اللبناني.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان