رئيس التحرير: عادل صبري 09:15 مساءً | الأربعاء 02 ديسمبر 2020 م | 16 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

أسبوع صمود الطلبة.. هدوء في الجامعات ومظاهرات محدودة

أسبوع صمود الطلبة.. هدوء في الجامعات ومظاهرات محدودة

شباب وجامعات

هدوء بجامعة الأزهر

أسبوع صمود الطلبة.. هدوء في الجامعات ومظاهرات محدودة

مصر العربية: 10 أبريل 2014 13:32

سادت حالة من الهدوء بعض الجامعات، اليوم الخميس، فيما شهدت جامعات أخرى مظاهرات محدودة من قبل طلاب معارضين للنظام، للتنديد بما أسموه "القمع الأمني للطلاب" وللمطالبة بالإفراج عن زملائهم المحبوسين.

 

وفي جامعة القاهرة، خيّم الهدوء التام على الجامعة، حيث شهدت الكليات حالة من السكينة، والالتزام في دخول المحاضرات، كما خلت الجامعة من أي تظاهرات، أو وقفات احتجاجية.

 

إلا أن العشرات من حركة "طلاب ضد الانقلاب"، المعارضة للنظام، بكلية طب قصر العيني التابعة لجامعة القاهرة، نظّموا وقفة احتجاجية اليوم؛ للتنديد بفض قوات الشرطة لمسيرة لهم أمس بالغازات المسيلة للدموع.

وقال عادل عبد الغفار، المتحدث الإعلامي لجامعة القاهرة، إن الجامعة استأجرت 3 كلاب بوليسية لتمشيط الحرم الجامعي يوميًا، من وجود أي مفرقعات أو مخالفات قد يتم دسها من قبل الطلاب بداخله.

وأضاف في تصريحات صحفية، أن الكلاب المستأجرة ستقوم بتمشيط الحرم الجامعي يوميًا وحتى نهاية الفصل الدراسي الثاني، حتى لا يتكرر ما حدث أمام الجامعة الأربعاء قبل الماضي، في إشارة إلى تفجير 3 قنابل في محيط الجامعة أسفر عن مقتل ضابط شرطة رفيع وإصابة 5 آخرين.

 

وفي جامعة الأزهر، سادت حالة من الهدوء على الجامعة وسط إقبال ضعيف من الطلاب على الحضور.

 

وتواجدت قوات الشرطة حول المبنى الإداري وعند مداخل الجامعة، تحسبًا لأي أعمال عنف من قبل الطلاب.

 

إلا أن طلابًا بجامعة الأزهر فرع طنطا، نظّموا مظاهرة داخل ساحة الجامعة، مطالبين بالإفراج عن زملائهم المقبوض عليهم.

 

وفي الشرقية، نظّمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بجامعة الزقازيق سلاسل بشرية أمام كليات "الحقوق، والآداب، والتربية، صباح اليوم الخميس، للمطالبة بالإفراج عن المحبوسين من طلاب الجامعة، في ختام أسبوع "عاش صمود الطلبة" الذي دعا إليه التحالف الوطني لدعم الشرعية.

 

كما نظّم طلاب من كليات الصيدلة والتمريض والعلوم معارض مصورة بها لوحات تندد بالممارسات الأمنية التي تمارس ضد طلاب الجامعات، وقام بعض الطلاب برسم جرافيتي على بعض جدران الكليات لزملائهم "المعتقلين" بالجامعة.

 

وقال جماعة الإخوان المسلمين بالشرقية، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على الطالب محمد علي السيد محمد عثمان (18 عامًا) طالب بالفرقة الأولى بكلية الشريعة الإسلامية فرع الديدمون بالزقازيق أثناء تواجده بالكلية أمس بسبب لصقه شارة رابعة على دفتر المحاضرات.

 

وهو ما أكدته مديرية أمن الشرقية عبر صفحتها الرسمية علي الفيس بوك، في بيان رسمي اليوم.

 

وفي المنيا، نظّمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بجامعة المنيا مسيرة أمام كلية العلوم داخل الحرم الجامعي، رافعين صور الرئيس المعزول محمد مرسى وإشارات رابعة، وصورًا لطلاب "معتقلين".

 

وجابت المسيرة عددًا من كليات الجامعة، مرددين هتافات مناهضة للجيش والشرطة، ومطالبين بالإفراج عن زملائهم "المعتقلين"، وإسقاط الأحكام الصادر بحق الطلاب.

 

وشهدت كل من جامعتي طنطا والإسكندرية وبني سويف مظاهرات مماثلة.

 

وفي جامعة حلوان، سادت حالة من الهدوء الحرم الجامعي، اليوم الخميس، فيما انتظمت العملية التعليمية.

 

وكثّف أفراد الأمن الإداري بالجامعة من تواجدهم أمام البوابات الرئيسية للجامعة، والتشديد على التحقق من شخصية جميع الطلاب، لعدم اندساس أي عناصر خارجية وقيامهم بأعمال شغب داخل الحرم الجامعي.

 

وفي جامعة عين شمس، دعت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بكلية الهندسة، المؤيدة لمرسي، إلى وقفة احتجاجية اليوم تحت شعار "مش ناسيين المعتقلين".

 

وقالت الحركة، في بيان لها، إنها ستنظّم الوقفة للمطالبة بالإفراج عن الطلبة المعتقلين، وتوصيل رسالة إلى أصدقائهم المعتقلين مفادها: "لن ننساكم وسنواصل النضال الذي بدأتموه".

 

وشهدت الجامعة حالة من الهدوء التام بعد اشتباكات أمس، بين الشرطة وطلاب مؤيدين لمرسي انتهت باقتحام الشرطة للحرم وإصابة العشرات من طلاب الجامعة، بحسب مصادر طلابية.

 

وتواجدت أعداد كثيفة من أفراد الأمن الإداري، على البوابات الرئيسية للجامعة، لتفتيش السيارات القادمة إلى الجامعة، والتأكد من هوية الطلاب وتفتيش حقائبهم، تحسبًا لأي مظاهرات اليوم.

 

وقال مصدر بالجامعة إن الأمن الإداري عثر على قنبلتين بدائيتي الصنع، مساء أمس الأربعاء، بعد الاشتباكات التى نشبت بين قوات الشرطة والطلاب المؤيدين لمرسي ليصل عدد القنابل التي تم العثور عليها خلال ثلاثة أيام إلى 21 قنبلة.

 

وأضاف المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، أن القنبلتين وجدتا فى المسافة الواقعة بين كلية العلوم وقصر الزعفران (المبنى الإداري).

 

وأشار إلى أن قوات الشرطة تقوم بالتنسيق مع الجامعة بمهمة تمشيط الحرم الجامعي باستخدام كلابها البوليسية.

 

وعثر الأمن الإداري لجامعة عين شمس الإثنين الماضي على 7 قنابل بدائية الصنع حاول مجهولون دسها داخل الحرم وألقى القبض عليهم، كما عثر الثلاثاء على 12 قنبلة أخرى بأحد حدائق الجامعة أثناء تمشيط الأمن الإداري.

 

من جهة أخرى، أعلنت جبهة ثوار السويس (تأسست بعد ثورة يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك) بمحافظة السويس تنظيم وقفات احتجاجية ومظاهرات مساء السبت القادم من أجل المطالبة بالإفراج عن شباب الثورة المعتقلين وفي مقدمتهم الناشط السياسي أحمد دومة.

 

ودعا "التحالف الوطني لدعم الشرعية " إلى أسبوع احتجاجي تحت شعار "عاش صمود الطلبة".

 

وقال التحالف، في بيان له، الخميس الماضي: "فلننتفض في أسبوع ثوري جديد بدءًا من الجمعة (4 أبريل) تحت عنوان (عاش نضال الطلبة) لدعم صمود الحركة الطلابية وفي مقدمتهم طلاب الأزهر الشريف".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان