رئيس التحرير: عادل صبري 08:46 صباحاً | الأحد 07 يونيو 2020 م | 15 شوال 1441 هـ | الـقـاهـره °

أوباما يشيد بانتهاء المهمة القتالية للناتو في أفغانستان

أوباما يشيد بانتهاء المهمة القتالية للناتو في أفغانستان

شئون دولية

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

أوباما يشيد بانتهاء المهمة القتالية للناتو في أفغانستان

وكالات 29 ديسمبر 2014 08:35

أشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما بانتهاء المهمة القتالية لحلف شمال الأطلسي في أفغانستان، إلا أنه حذر من المخاطر التي لا تزال ماثلة في هذا البلد.

 

وقال الرئيس أوباما في بيان أمس "الآن، وبفضل التضحيات الاستثنائية لرجالنا ونسائنا العسكريين انتهت مهمتنا القتالية والحرب الأطول في تاريخ الولايات المتحدة بطريقة مسؤولة".

وفي وقت سابق من النهار انزلت قوة الحلف (إيساف) علمها خلال احتفال رسمي أقيم في كابول.

وأضاف أوباما "إننا أكثر أمنا وبلدنا أكثر أماناً بفضل عملهم"، مشدداً على أن الوجود العسكري الأمريكي أتاح "للأفغان إعادة بناء بلدهم وإجراء أولى انتخاباتهم وإنجاز أول عملية انتقال ديموقراطي في تاريخ بلدهم".

لكنه قال إن "أفغانستان ما زالت مكاناً خطيراً" لذلك فإنه "استجابة لدعوة الحكومة الأفغانية ستبقي الولايات المتحدة وحلفاؤها على وجود عسكري محدود في أفغانستان لمساعدة وتدريب القوات الأفغانية وأيضاً لشن عمليات لمكافحة الإرهاب ضد فلول القاعدة".

وأضاف الرئيس الأمريكي أن "السنوات الـ 13 الأخيرة وضعت بلادنا وقواتنا المسلحة في اختبار. لكن مقابل الـ180 ألف جندي في العراق وأفغانستان عندما بدأت مهمتي لدينا الآن 15 ألفاً في هذين البلدين".

وكان أوباما جعل من إنهاء الحرب في العراق وأفغانستان واحدة من أولويات رئاسته.

ومنذ نهاية 2001 وغزو أفغانستان قتل أكثر من 2300 جندي أمريكي في هذا البلد فيما بلغت فاتورة هذه الحرب نحو ألف مليار دولار.

وقال وزير الدفاع تشاك هاغل في بيان منفصل إن الولايات المتحدة تنهي بذلك العملية التي بدأتها في 2001 بعد اعتداءات 11 سبتمبر لتبدأ في 2015 عملية جديدة تهدف إلى "البناء على المكتسبات التي تم انتزاعها بصعوبة خلال أعوام الحرب الـ 13".

 

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان