رئيس التحرير: عادل صبري 02:05 صباحاً | الثلاثاء 07 أبريل 2020 م | 13 شعبان 1441 هـ | الـقـاهـره °

السيسي يستقبل وزير العدل والشؤون الدستورية بأوغندا

السيسي يستقبل وزير العدل والشؤون الدستورية بأوغندا

سوشيال ميديا

السيسي يستقبل وزير العدل بأوغندا

السيسي يستقبل وزير العدل والشؤون الدستورية بأوغندا

سعد الشطانوفي 30 يوليو 2015 15:57

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي وزير العدل والشئون الدستورية بجمهورية أوغندا كاهندا أوتافاير.

 

وبحسب الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، صرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الوزير الأوغندي نقل للرئيس تحيات وتقدير الرئيس "يوري موسيفيني"، مشيداً بالدور الرائد لمصر في القارة الإفريقية، واهتمامها التاريخي بدعم قضاياها المصيرية، ومثنياً على استعادة مصر لدورها الرائد على الساحة الافريقية وتواجدها بفاعلية وحرصها على مساعدة كافة الدول الإفريقية.

 

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس طلب نقل تحياته وتقديره للرئيس موسيفيني، مشيداً بعمق العلاقات الثنائية التي تجمع بين البلدين، ومؤكداً حرص مصر على الانفتاح على القارة الافريقية، وتطوير وتنمية علاقاتها مع أشقائها الأفارقة جميعاً، ولاسيما فى دول حوض النيل.

 

وتقدم الوزير الأوغندي خلال الاجتماع باقتراح باستضافة مصر للمؤتمر الاقليمي لحركة القومية الإفريقية Pan African Movement لإقليم شمال إفريقيا، وذلك في ضوء ما تمثله مصر من ثقل على الساحة الإفريقية واستضافتها لعدد كبير من المؤتمرات الإفريقية الناجحة. وأوضح الوزير الأوغندي أن الحركة - التي تم إنشاؤها في بدايات القرن العشرين - تهدف إلى تحقيق التكامل والوحدة بين الدول الإفريقية على المستويين الرسمي والشعبي، فضلاً عن ربط المهاجرين الأفارقة بالقارة الأم.

 

وأضاف الوزير الأوغندي أن بلاده تُكِن لمصر وقيادتها السياسية كل التقدير والاحترام، وتُقدر أن مصر استعادت الزخم الافريقي الذي كانت تحوزه في حقبتي الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي.

 

وذكر وزير العدل الأوغندي أن الظروف والتحديات الراهنة التي تمر بها القارة الإفريقية على الصعيدين الاقتصادي والأمني، تتطلب مزيداً من التكاتف والتنسيق بين حكومات وشعوب دولها للتغلب على تلك المشكلات، ودحر الإرهاب وتحقيق النمو والتقدم الاقتصادي، منوهاً بما سيمثله المؤتمر الإقليمي لحركة القومية الافريقية من منبر مناسب يتيح التواصل مع القواعد الشعبية ومختلف فئات المجتمع في الدول الافريقية، وفي مقدمتها الشباب والمرأة.

 

وذكر السفير علاء يوسف أن الرئيس أكد أن مصر تنظر بكل احترام وتقدير لأية رسالة تتلقاها من دولة أوغندا الشقيقة، مشيراً إلى أنه ستتم دراسة هذا المقترح بكل الجدية والاهتمام الذي يتناسب مع عمق ومتانة العلاقات بين البلدين.

 

وعلى صعيد مكافحة الإرهاب، أشار السيسي إلى اتساع مخاطر الإرهاب وخارطة تواجد الجماعات الإرهابية، التي يعاني عدد من الدول الافريقية جراء أفعالها الغاشمة، وقد توافقت رؤى الجانبين بشأن أهمية التعاون والتنسيق بشأن جهود مكافحة الإرهاب في القارة الافريقية.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان