رئيس التحرير: عادل صبري 12:48 مساءً | الأربعاء 30 سبتمبر 2020 م | 12 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

خالد يوسف: لماذا لم يطالب أي ملك سعودي بالجزيرتين قبل ذلك؟

خالد يوسف: لماذا لم يطالب أي ملك سعودي بالجزيرتين قبل ذلك؟

ميديا

خالد يوسف

خالد يوسف: لماذا لم يطالب أي ملك سعودي بالجزيرتين قبل ذلك؟

غادة بريك 11 أبريل 2016 13:00

انتقد المخرج والنائب البرلماني خالد يوسف، قرار ضم جزيرتي "تيران وصنافير" إلى المملكة العربية السعودية، دون توضيح الأمر للرأي العام.

 

وقال يوسف في تدوينة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" قائلًا: "التاريخ جغرافيا متحركة والجغرافيا تاريخ ساكن كما قال صاحب شخصية مصر جمال حمدان لذا لا يمكن الفصل بهذه السهولة علي أحقية مصر أو السعودية في ملكية جزيرتي تيران وصنافير دون النظر لحقائق التاريخ والجغرافيا مجتمعين ..لا يمكن اختزال الأمر فقط في من هي الدولة التي تقترب حدودها أكثر من الجزيرتين ونتناسى التاريخ والدم الذي دفعه الجنود المصريون في الدفاع عن الجزيرتين عبر ثلاثة حروب ولابد أن نسأل أنفسنا لماذا لم يطالب اي ملك سعودي بالجزيرتين على مدار كل هذه السنوات ؟ ".


وتابع: " فعندما تكون مطالب أن تدافع عنهما وتدفع ضريبة الدم تتركهم وتغض الطرف عنهما وعندما يتحررا تعود وتطالب بهما ؟ وهناك سؤال آخر لماذا لم يطالب أي حاكم سعودي بهما برغم تحريرهم في نهاية السبعينيات ..هل اكتشفوا فجأة أنهم قد حرروا؟".


وواصل: "وهناك سؤال أهم لماذا لم يعلن الجانب السعودي أن له أرضا قد احتلتها إسرائيل سنة ٦٧ وطول الزمن يقول الجميع بما فيهم السعودية بحكامها وشعبها أن إسرائيل قد احتلت أراضي عربية من فلسطين ومصر والأردن وسوريا ولبنان ولم يذكر أحد أن هناك أرضًا سعودية قد احتلت ".

 

وأضاف: "العديد من الأسئلة يجب أن نجد لها إجابات والكثير من الوثائق التي تحت يد الدولة المصرية لابد أن يطلع عليها الشعب وفي أقل تقدير نوابه كي يخبروا الشعب صاحب السيادة ويأخذ قراره لأن التنازل عن السيادة طبقًا للمادة ١٥١ من الدستور تجعل التنازل عن السيادة - بفرض ثبوت ملكية الجزيرتين للطرف السعودي - من حق الشعب وحده باستفتاء شعبي وليس من حق الرئيس ولا البرلمان ولا الحكومة إقرار هذه الاتفاقية سوى بموافقة الشعب ".


واستطرد: " إن وطنية الرئيس السيسي ليست محل جدل ويقينًا أنه لن يفرط في شبر من الأرض المصرية ولكنه ورجاله يبدون أنهم اقتنعوا بقول فريق من الخبراء المصريين الوطنيين أن الجزيرتين غير مصرتين ولكن هناك رأي آخر من خبراء مصريين ولا يقلون وطنية يقول العكس ".


وطالب بعرض الأمر على البرلمان قائلَا: "لذا أطالب بعرض كل الوثائق والمستندات على البرلمان والاستماع لكلا الرأيين وإذا انتهي البرلمان إلى الانحياز لرأي الحكومة المصرية بأن الجزيرتين سعوديتين يصبح لزامًا عليه أن يعمل الدستور ويعود للشعب السيد ليستفتيه ".


واختتم: " أمّا الطريقة المتبعة من تجهيل الشعب وافتقادنا للشفافية الكاملة خاصة في هذه الأمور التي تمسّ الحقوق الأصيلة للشعب فهي طريقة مرفوضة ويجب التخلي عنها بعد ثورة عظيمة استردت سيادة الشعب على إمكاناته وتحديد طريقه بنفسه دون وصاية ودون إدعاء من أحد أنه يستطيع اتخاذ القرار بدلًا منه لأنه يمتلك الحكمة والرشد فلا يوجد قائد ولا معلم إلا الشعب وبالمناسبة الشعب يريد أن يعرف الحقائق كاملة عن قضية سد النهضة.. قضية ريجيني .. قضية حلايب وشلاتين.. قضية جزر البحر المتوسط ومن حقه أن يعرف عن هذه القضايا وغيرها.. وعاش الشعب السيد في الوطن السيد".



وأعلن مجلس الوزراء، مساء أمس الأول السبت، على لسان متحدثه الرسمي حسام القاويش تبعية جزيرتي "تيران" و"صنافير" الواقعتين بالبحر الأحمر للسعودية وفقًا لاتفاقية ترسيم الحدود بين البلدين.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان