رئيس التحرير: عادل صبري 05:59 مساءً | الثلاثاء 07 يوليو 2020 م | 16 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

النيابة بمذبحة كرداسة: المتهمون أوهموا قتيل الشرطة بتأمينه وغدروا به

النيابة بمذبحة كرداسة: المتهمون أوهموا قتيل الشرطة بتأمينه وغدروا به

أخبار مصر

محاكمة مذبحة كرداسة

النيابة بمذبحة كرداسة: المتهمون أوهموا قتيل الشرطة بتأمينه وغدروا به

وفاء المنوفي - محمد يحيى 13 أكتوبر 2014 15:53

استمعت هيئة محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، إلى مرافعة النيابة العامة في القضية المعروفة إعلامياً بـ"مذبحة كرداسة"، والمتهم فيها 188 متهماً.

وجهت النيابة للمتهمين تهمة الاشتراك فى "مذبحة اقتحام قسم شرطة كرداسة" التى وقعت فى أغسطس الماضى، وراح ضحيتها 11 ضابطًا من قوة القسم، والتمثيل بجثثهم، بجانب شخصين آخرين من الأهالى تصادف وجودهما بالمكان، والشروع فى قتل 10 أفراد آخرين من قوة مركز شرطة، وإتلاف مبنى القسم، وحرق عدد من سيارات ومدرعات الشرطة، وحيازة الأسلحة النارية الثقيلة.

 وانتهت مرافعة النيابة العامة والتي اشترك في إلقائها ثلاثة ممثلين لها، بمداخلة لرئيس النيابة الكلية التي أكد خلالها أنهم استبعدوا 145 متهماً من أمر الإحالة لعدم كفاية الأدلة، مشدداً على أن هدف "النيابة العامة" هو تحقيق العدل وسيادة القانون.

وكانت النيابة قالت في مرافعتها: الضابط الشهيد "هشام شتا"، والذي كان في نهاية عقده الثالث قبل أن تصعد روحه الطاهرة إلى بارئها، احتمى في أحد البيوت المجاورة للمركز بعد اشتعال الموقف طالباً من أصحابها الحماية بعد اقتحام "مركز شرطة كرداسة"، وهو الطلب الذي وافق عليه أهالي المنزل بل وأمدوا الشهيد بـ"جلباب أبيض" ليرتديه للتمويه، قبل أن تحدث الخديعة من قبل عدد من الجناة بعد أن أوهموه بقدرتهم على توفير ممر آمن للهروب من الموقف الصعب الذي كان فيه ليسلموه بعد أن اطمأن لهم، للمتهم "محمد فرج الغزلاني" الذي صوب عليه عياراً نارياً كان كافياً لإنهاء حياته.
 

وانتقلت النيابة في مرافعتها لسرد واقعة مقتل الضابط "عامر عبد المقصود"، مؤكدةً أن تقرير الصفة التشريحية أثبت إصابته بطعنات قاتلة، الأمر الذي لا يدع مجالاً للشك بأن حيازة المتهمين لأسلحة بيضاء لم يكن بغرض الإرهاب أو الإصابة، بل كان لغرض القتل وإزهاق الروح، حسبما جاء في مرافعة النيابة.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان