رئيس التحرير: عادل صبري 08:34 مساءً | الأربعاء 15 يوليو 2020 م | 24 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

تعرف على فيروس "هربس".. أنواعه وطرق الإصابة والعلاج

تعرف على فيروس هربس.. أنواعه وطرق الإصابة والعلاج

تقارير

فيروس هربس

تعرف على فيروس "هربس".. أنواعه وطرق الإصابة والعلاج

بسمة عبدالمحسن 12 نوفمبر 2015 20:04

حالة من الفزع تسيطر على أهالي الطلاب بالمدارس بعد ظهور حالات إصابة بفيروس "هربس" الجلدي herpes في عدد من محافظات مصر، الأمر الذي دفع البعض لمنع أولادهم من الذهاب للمدرسة خوفًا من الإصابة بهذا المرض.


"مصر العربية" حرصت على تقديم روشتة طبية شاملة التعرف على الفيروس وطرق العدوى ومعدلات الإصابة به وكذلك سبل الوقاية منه والعلاج في حالة الإصابة بهذا الفيروس.


ما هو مرض هربس؟


ويعتبر مرض هربس هو فيروس يصيب الجلد، ومعظم الإصابات تمر بدون أن يتم ملاحظتها أوتشخيصها.


يقسم الهربس البسيط إلى نوعين: فيروس الهربس البسيط من النوع 1 (hsv-1) وفيروس الهربس البسيط من النوع 2 (hsv-2) غالبية حالات الهربس الشفوي تنجم عن hsv-1 وأغلبية حالات هربس التناسلي تنجم عن hsv-2؛ ومع ذلك، فالنوع - 1 أو النوع - 2 يمكن أن يتسببان بحدوث الإصابة في أي منطقة سواء الأعضاء التناسلية أو الشفوية.


كما يقسم الهربس البسيط إلى هربس فموي يؤدي إلى تقرحات حول الفم أو الوجه، والهربس التناسلي حيث تصاب الأعضاء التناسليةوالأرداف ومنطقة الشرج بالتقرحات، وينتقل هذا النوع بالاتصال الجنسي التناسلي أو الفموي، كما يمكن أن تصيب الأمهات أطفالهن أثناء الولادة.


وما هي أعراض الإصابة بالفيروس؟


بعض الأفراد لا يظهرون أي أعراض للإصابة، بينما أغلبية الأفراد يظهر لديهم قروح بالقرب من المنطقة التي دخل منها الفيروس إلى الجسم. تتحول هذه التقرحات إلى بثور، وتصبح حاكة ومؤلمة، ثم تلتئم لاحقًا، وهذا الفيروس يمكن أن يكون خطيرًا عند حديثي الولادة أو في الأفراد ذوي جهاز المناعة الضعيف.


وكيف تنتقل العدوى؟


ينقل الهرب التناسلي بين الزوجين إذا كان أي منهما نشط جنسيًا، حيث تزيد احتمالية نقل الفيروس في حالة التزاوج والعلاقة الجنسية كما يمكن لشخص مصاب بهربس تناسلي أن ينقل العدوى على شكل هربس شفوي عند عملية الجنس الفموي.

 

كما ينقل مباشرة من خلال اتصال جلد المصاب مع أخر جلد سليم به شقوق بسيطة أو أغشية وأنسجة مخاطية سواء بالفم أو الأعضاء التناسلية


ولا توجد حالات إصابات موثقة بالهربس التناسلي بسبب مقاعد المرحاض، وأحواض الاستحمام، أو استعمال المناشف، فالهربس فيروس هش جدًا ولا يعيش طويلًا على أسطح الأغراض الخارجية كالمناشف والأدوات.


وماذا عن معدلات الإصابة؟

تتراوح معدلات الإصابة بفيروس هربس HSV1 بين 65-90%  وهو أكثر شيوعًا منHSV2  مع معدلات زيادة على حد سواء مع تقدم العمر، ويتم تحديد معدلات العدوى عن طريق وجود أجسام مضادة ضد أي من الأنواع الفيروسية.

 

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن نحو ثلثي سكان العالم ممن تقل أعمارهم عن الخمسين عامًا يعانون مرض القوباء الجلدي "هربس" الذي يتسبب في ظهور قروح حول الفم، وذلك في أول دراسة من نوعها تجريها المنظمة حول مدى انتشار الفيروس المسبب لهذا المرض.


وقالت المنظمة في تقريرها عن "هربس" إن 3 مليارات ومائتي مليون شخص دون سن الخمسين يعانون من فيروس هربس سيمبلكس، النوع الأول، الذي يسبب ظهور تقرحات في الفم.. فيما يزيد مرض الهربس من النوع الثاني من مخاطر الإصابة وانتشار فيروس مرض الإيدز، رغم أن العلاقة بين المرضين ما زالت غير معروفة حتى الآن.

 

من جانبه، قال الدكتور علي عبدالله، مدير المركز المصري للدراسات الدوائية والإحصاء، في تصريحات لـ"مصر العربية"، إن هربس هو مرض فيروسي وليس بكتيري وبالتالي العلاج بالمضادات الحيوية يكون غير مجدي بل بالعكس هو استخدام عشوائي للمضادات الحيوية.


ولفت إلى أنه يصيب الإنسان خاصة في موسم الشتاء بعد الإصابة بنزلات البرد حيث تقل المناعة وتقل مقاومة الجسم للأمراض، وينقسم إلى نوعين
حيث يُعرف النوع الأول منه أنه عبارة عن بثور حول الفم ويسمى  herpes labialis، وقد يظهر في شكل طفح جلدي ويسمى بالحزام الناري  herpes zoster، ويظهر في منطقة البطن والظهر مثل الحزام.


وتابع: أما النوع الثاني من هربس يسمى herpes genitals يصيب المناطق التناسلية وهو الأخطر، ويمكن أن يسبب التهاب في المخ، ومع إهمال العلاج يزيد الإصابة بالإيدز، علاوة على أن إهمال النوع الأول قد ينقل العدوى إلى الأماكن التناسلية ليتحول إلى النوع الأخطر الثاني أو يصيب العين.


وأوضح أنه لم تثبت علاقة بين النوع الأول والإصابة بالإيدز كما في النوع الثاني لكن قد يسبب النوع الأول encephalitis وهو التهاب بالمخ.


وأكد عبدالله أن منظمة الصحة العالمية أشارت إلى أن ثلثي العالم تحت سن الـ50 مصابون بفيروس هربس سمبلكس herpes simplex، وأن إهمال العلاج قد يزيد الفرصة بالإصابة بالإيدز في بعض البلدان، إضافة إلى أن من 3 إلى 7 بليون ممن أصيبوا بفيروس النوع الأول hsv-1 تحت الـ50 عام قد التقطوه في عمر الطفولة.


واستطرد: بالإضافة إلى 417 مليون ممن هم مصابون بالنوع الثاني hsv-2 من 17 إلى 49 عامًا، مؤكدًا أن النوع الثاني ينتشر في المجتمعات الغنية نظرًا للاهتمام بالنظافة الشخصية بينما ممارسة الجنس الفمي في تلك المجتمعات الذي يعد سببًا للإصابة بالنوع الثاني.
 

وقال إن هناك سباق عالمي لإنتاج مصل يحمي من هربس كما أن هناك دراسات على pneumonia vaccine لما له من مفعول إيجابي كمصل ضد النوع الثاني من هربس.


ونصح بأنه عند الإصابة لأول مرة وظهور تلك البثور والطفح حول الفم  يجب البدأ فورًا بالعلاج، حتى لا يتمكن الفيروس من النهايات العصبية ويظهر ويتكرر أو ينتقل لأنواع أخرى أكثر خطورة.

 

وشدد على الراحة عند الإصابة بنزلات البرد والعلاج الجيد، وإذا أحس المريض بتنميل ووخز حول الشفتين عند مرات الإصابة التالية بالفيروس يجب أن يستخدم مرهم acyclovir 5% خمس مرات يوميًا، وفي حالة الإصابة بالحزام الناري أو النوع الثاني التناسلي فعليه أن يتوجه للطبيب فورًا لتناول العلاج المناسب والراحة المناسبة حيث يتضمن العلاج المضادات الفيروسية الموضعية أو الكبسولات كذلك مضادات الالتهاب وتناول الأطعمة والأشربة المناسبة لرفع المناعة.

 

وناشد المواطنين بالاهتمام بالنظافة الشخصية وأخذ مصل الإنفلونزا، علمًا بأن العدوى سهلة وسريعة وقد تكون بالقبلات، والتزام الراحة في المنزل وعزل المصاب عن باقي أفراد الأسرة وعمل كمادات باردة مع استخدام مستحضر "كلامينا" إضافة إلى عمل حمامات من دقيق الشوفان وذلك لتقليل الألم والحكة.

 

اقرأ أيضًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان