رئيس التحرير: عادل صبري 02:50 مساءً | الاثنين 16 ديسمبر 2019 م | 18 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

في يومها العالمي.. مياه الشرب سلعة رائجة في الدقهلية

في يومها العالمي.. مياه الشرب سلعة رائجة في الدقهلية

تقارير

أزمة مياه الشرب فى الدقهلية

في يومها العالمي.. مياه الشرب سلعة رائجة في الدقهلية

29 مارس 2015 17:55

من المفارقة أن تحتفل الحكومة باليوم العالمى للمياه في حين ما زالت قرى ومدن بمحافظة الدقهلية لا تجد شربة مياه نظيفة ما دفع المواطنين للجوء إلى شراء جراكن مياه الشرب التى أصبحت سلعة رائجة بالمحافظة.

عزبة بطلس التابعة لمركز نبروه واحدة من تلك القرى المحرومة من المياه والتى يعانى الأهالى الذين يبلغ تعدادهم 7 آلاف نسمة من نقص المياه.

يقول محمد علوش – موظف، لـ"مصر العربية": "بالرغم من أن محافظة الدقهلية تطل على النيل، إلا أنها تعانى من نقص مياه الشرب منذ عدة سنوات"، مشيراً إلى أن الأهالى توجهوا بشكاوى للمحافظ السابق اللواء عمر الشوادفى لحل أزمة نقص المياه، لكن دون جدوى.

أما سالى عابدين، ربة منزل، فتقول: "الأطفال هم من يدفعون ثمن نقص المياه لأن القرية محرومة من مياه الشرب ونجد صعوبة بالغة فى الحصول عليها، حيث نقطع يومياً حوالى 3 كيلو لشراء جركن مياه نظيفة.

كما تعانى قرى بلقاس، مثل أبو جوهرى والحاج حسن، وأبو بدوى، وباقة الشربجى، وأبو عبد الرازق، والعشرى، ومحمد أفندى، وأبو شريف"، من نفس المشكلة.

يقول محمود كشك من أهالى قرية أبو جوهرى: "حياتنا مهددة وكأننا نعيش فى صحراء جرداء، حيث نضطر إلى السير ليلاً إلى القرى المجاورة لملء جراكن المياه وإلا سنموت عطشى".

ويضيف كشك: "تقدمنا بشكاوى عديدة إلى رئيس شركة مياه الشرب والصرف فى الدقهلية المهندس عزت الصياد ووعدنا بحل الأزمة ولكنه لم ينفذ وعده حتى الآن".

من جانبه، اعترف المحاسب حسام الدين إمام محافظ الدقهلية بنقص مياه الشرب وبمعاناة المواطنين، مشيراً إلى أنها مشكلة قديمة، مؤكداً أنها فى الطريق للحل قبل نهاية العام الحالى. 

 

 

اقرأ أيضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان