رئيس التحرير: عادل صبري 02:10 صباحاً | الجمعة 05 يونيو 2020 م | 13 شوال 1441 هـ | الـقـاهـره °

الحبس لإهانة المحكمة.. سلاح القاضي السريع ضد المتهمين

الحبس لإهانة المحكمة.. سلاح القاضي السريع ضد المتهمين

تقارير

متهمين بإهانة القضاء

أبرزهم أبو إسماعيل وأحدثهم دومة وأكثرهم حبارة..

الحبس لإهانة المحكمة.. سلاح القاضي السريع ضد المتهمين

عمرو ياسين 09 ديسمبر 2014 15:09

 إهانة المحكمة ذلك الاتهام الذي تكرر كثيرًا في الآونة الأخيرة أصبح السلاح السريع، والباتر الذي يستخدمه القاضي ضد المتهمين للحد من تطاولهم وعدم التزامهم بآداب الجلسة، وسبهم المحكمة؛ فيحرك القاضي الدعوى الجنائية ضد المتهم ويفصل فيها في الجلسة نفسها وتظل القضية الأصلية مستمرة.


في قضايا مبارك، ورموزه لم نسمع عن ذلك الاتهام، ولا مرة واحدة، على عكس ما يحدث الآن في قضايا قيادات الإخوان والنشطاء السياسيين.

 

أحمد دومة

 

آخر تلك الاتهامات ما حدث اليوم خلال محاكمة الناشط السياسي أحمد دومة، في قضية أحداث مجلس الوزراء؛ حيث قضت المحكمة بحبس دومة 3 سنوات وتغريمه 10 آلاف جنيه.


جاء ذلك بعد أن سأل المتهم أحمد دومة المستشار محمد ناجي شحاتة، رئيس المحكمة،: "هل لديك حساب على الفيس بوك من عدمه" في إشارة منه إلى ما تداولته شبكة رصد عن الحساب الشخصي للمستشار فيرد القاضي،  و"ده يخصك في إيه".
 
وأضاف دومة، أنَّ خالد علي، المحامي، قال لك في الجلسات السابقة إنك تريد تسييس القضية، وإن هناك خصومة علانية بيننا، وإن المحامين، قرروا الانسحاب، واعتقد الآن اعتقادًا جازمًا أن النتيجة واحدة في كل الحالات، وأتمنى على المحكمة ألا تستمع لمرافعة أي محامي بخلاف رغبة المتهم، وأتمنى من المحكمة أن تسرع في إصدار حكمها بعد أن قرأت من المحكمة في جلسات سابقة أنها انتهت إلى حكمها أصلاً؛ ولذلك لا داعي للاستمرار في الدعوى.
 
 
 فاعتبرت المحكمة أنَّ ما صدر من المتهم إهانة وحركت الدعوى القضائية ضده لإهانة القضاء، فقال دومة "إنني لا أثق في نزاهة المحكمة مع أنى اكن لها كل الاحترام، وسؤالي عن وجود حساب على الفيس بوك من عدمه لا أقصد به إهانتها".


 صفوت حجازي والبلتاجي
 
أما قيادات جماعة الإخوان " فقد تكررت دعوى إهانتهم للمحكمة وتكرر عقابهم أكثر من مرة، البداية كانت خلال جلسة محاكمتهم في قضية الهروب من سجن وادى النطرون المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي و130 متهما آخرين حيث بدأت الجلسة بتطاول المتهم صفوت حجازي علي المستشار شعبان الشامي رئيس المحكمة، حينما نادي القاضي علي محمد مرسي الرئيس المعزول فرد حجازي علي المحكمة قائلا "جري إيه يا شعبان.. ترضي حد يقول لك يا شعبان.. اسمه الدكتور محمد مرسي" وهو ما اعتبرته المحكمة إهانة لها فقررت تحريك دعوي ضد حجازي وقضت بمعاقبته لمدة عام مع الشغل وهو ما أثار حفيظة المتهمين حجازي والبلتاجي وظلا يرددان حسبنا الله ونعم الوكيل.. وأخذا يطرقان بشدة علي القفص الزجاجي في محاولة منهما لإثارة الشغب والفوضى بالجلسة.


 
مما اضطر رئيس المحكمة إلى طرد المتهمين صفوت حجازي والبلتاجي من الجلسة للإخلال بنظامها، وهو ما اعترض عليه الدفاع مؤكدا أن موكله المتهم البلتاجي لم يهن المحكمة ويتطاول عليها مثل المتهم صفوت حجازي وأنه كان يطرق علي القفص الزجاجي لتوجيه سؤال للشاهد ورد القاضي "ده تفسيرك ودي شوشرة وأي متهم يتخذ أي إجراء يهين المحكمة لن أتركه وطولت بالي كثيرا وهذا تطاول".

 

محمد بديع وآخرون

 

وبعد استئناف المحكمة للجلسة قام عدد من المتهمين بإعطاء ظهورهم للمحكمة، وهو ما اعتبرته المحكمة إهانة لها بعدما حذرتهم أكثر من مرة بعدم تكرار ذلك في الجلسات السابقة وقضت بمعاقبتهم أيضًا بالحبس لمدة عام مع الشغل وعددهم 21 على رأسهم المرشد العام للجماعة.


وفي نفس القضية وبعد مرور 7 أشهر بالضبط تم حبس قيادات الإخوان المتهمين في نفس القضية 3 سنوات لإهانتهم المحكمة وتغريمهم 10 آلاف جنيه، ماعدا الرئيس المعزول، وذلك عندما ردد المتهمين باطل باطل لعدم سماحها بسماع المتهم صبحى صالح والذي طلب الحديث منذ بداية الجلسة، فاتهمتهم المحكمة بإهانتها فانسحب الدفاع الأصلى، وأثناء إثبات المحكمة لتلك الاتهامات في محضر الجلسة صفق المتهمين مما اعتبرته المحكمة إمعانا في إهانتها.


 عصام سلطان


أما النائب السابق والمحامى عصام سلطان فقد قررت المحكمة حبسه سنة مع الشغل بنفس الاتهام وذلك في بداية تجديد حبسه الاحتياطى على ذمة التحقيقات التي لا تزال تباشرها النيابة العامة معه، في وقائع تعذيب المواطنين باعتصام رابعة العدوية، حيث ألقى السلام بصوت عال على المحكمة والحاضرين، فأبلغه رئيس المحكمة بأن المحكمة لا تحيّا"، فقال المتهم: "سلام علي الحاضرين جميعا، عدا المحكمة"، هو الأمر الذي رأت فيه المحكمة تحقيرًا وازدراءً وإهانةً لهيئة المحكمة وتطاولا عليها، فقضت بمعاقبته بالحبس لمدة عام مع الشغل.


 
 حازم صلاح أبو إسماعيل


أما حازم صلاح أبو إسماعيل، المرشح الرئاسى السابق والمحبوس على ذمة قضية بين السرايات والمحكوم عليه بـ7 سنوات لاتهامه بتزوير جنسية والدته وتقديم مستندات مزورة للجنة العليا للانتخابات الرئاسية، فقد كان أول المتهمين الذين يحصلون على سنة لاتهامه بإهانة المستشار محمد شرين فهمى، حيث كان يتحدث كثيرًا دون إذن، وعندما طالبه القاضي بالتزام الصمت، لم يعره اهتمامًا وقال "سأكرر ما قلته للمحكمة من قبل: إننى أشعر بأننى لست أمام محكمة" وأضاف: "انتوا جايبين لي محامية من عندكم تترافع عنى، والله حلوة المحكمة دى"، وهنا حركت المحكمة دعوى ضده وقررت حبسه بتهمة إهانة المحكمة.
 
 وفي يناير من العام الحالى عوقب بالحبس سنة للمرة الثانية بتهمة إهانة المحكمة وكانت قد طردت هيئة المحكمة المتهم بعد قيامه بالتحدث داخل قفص الاتهام بدون إذن عقب انتهاء الشاهد الثاني من شهادته وأثناء بدء المحامى المنتدب من المحكمة للدفاع عنه اعترض «أبو إسماعيل» قائلاً: "أنا مش عايز المحامى دا أنا معرفهوش ومش عايزه لأنه مقعدش معايا"، وطلب رئيس المحكمة من المتهم الهدوء وعدم التحدث لكنه استمر في الصياح داخل القفص وطلبت المحكمة من الحرس إخراجه من القفص وأثناء خروجه قال أبو إسماعيل للمحكمة: «والله حلو حتى المحامى تبع المحكمة».
 
وأثبتت المحكمة في محضر الجلسة أنه طبقًا للمادة 244 من قانون الإجراءات الجنائية قررت المحكمة إقامة الدعوى الجنائية ومعاقبته بالمادة 133 من قانون العقوبات بعد إهانة المحكمة أثناء خروجه من القفص ووجهت له الاتهام وقامت بالنداء عليه إلا أنه رفض الإجابة وأمرت النيابة بتطبيق مواد الاتهام.


عادل حبارة
 
أما المتهم عادل حبارة المحكوم عليه مؤخرا بإحالة أوراقه لمفتي الجمهورية في قضية "مذبحة رفح الثانية "فقد كان أكثر المهتمين الذين حصلوا على أحكام قضائية في إهانة هيئة المحكمة، فقد كان حبارة يوجه الشتائم والسباب إلى هيئة المحكمة وممثلي النيابة العامة علانية وأمام جميع الحضور، حيث سب القاضي ويصفه بالكافر الفاسق، وتكرر الأمر مرات عدة حتى حركت المحكمة الدعوى الجنائية ضده مرتين حصل في الأولى على الحبس سنة وفي الثانية قررت المحكمة حبسه سنتين.

 

اقرأ أيضًا:

دفاع متهمي "قسم العرب" يطلب سماع شهادة قائد قوات التأمين

إنفوجراف.. 11 مقولة سياسية دمرت أصحابها

ابنة صفوت حجازي تتهم عصابة مسلحة بنهب مزرعة والدها

البلتاجي-يرفعان-لافتة-22-سنة-سجن-ظلم-خلف-القفص">حجازي والبلتاجي يرفعان لافتة "22 سنة سجن ظلم" خلف القفص

فيديو..كمال الهلباوي: تصريحات قيادات الإخوان داعشية قبل ظهور داعش

الحبس 15 عاما للبلتاجي وحجازي و3 للخضيري في تعذيب محامي التحرير

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان