رئيس التحرير: عادل صبري 10:47 مساءً | الخميس 13 أغسطس 2020 م | 23 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

سياسيو اﻹسكندرية: السيسي قائد عظيم.. وآخرون: لا يختلف عن سابقيه

بعد 100 يوم من حكمه..

سياسيو اﻹسكندرية: السيسي قائد عظيم.. وآخرون: لا يختلف عن سابقيه

رانيا حلمي 18 سبتمبر 2014 16:09

بعد مرور 100 يوم على حكم الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، خرج البعض بمطالبات بعمل كشف حساب لإنجازاته خلال هذه الفترة، واختلفت آراء القوى السياسية حولها، فالبعض ذهب به إلى أقصى اليمين مؤكدين أنه قائد عظيم، لم يخطئ حتى الآن، والبعض يراه لا يختلف عن سابقيه في شيء.

   حسني حافظ، رئيس حزب الوفد بالإسكندرية، قال إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أحاط بالمطالب التي طالبت بها ثورة 25 يناير، مؤكدًا أنه قائد يملك رؤية واضحة، وهو ما جعل الشعب يلتف حوله، وأن الملف الأمني شهد تطورًا كبيرًا من حيث الانتشار والكمائن الثابتة التي تتصدى للإرهاب وتنشر الطمأنينة بين الناس.

وأضاف: أما الناحية الاقتصادية فتشهد توسعات كبيرة بدأت بمحور قناة السويس الذي التف حوله الشعب خلال أيام بسيطة وأبهروا العالم كله في جمع 62 مليار جنيه، وزار حزب الوفد المحور واشترى شهادات بمبلغ 10 ملايين جنيه، بالإضافة إلى تعهده بإنشاء كنيسة ومسجد في المنطقة.

كما أشار إلى عدد من المشروعات التي بدأ فيها الرئيس الحالي، مثل أعمال رصف الفرافرة، وتوزيع المليون فدان على الشباب والمستثمرين بواقع 5 للشاب و10 للشركة و50 للاستثمار، فيما رأى أنه بالنسبة للسياسة الخارجية، فهناك محاولات من جانب الرئيس لتطوير التعامل مع الدول الخارجية كلها، كما أن هناك مشروعات في مجال الطاقة والصرف والنقل والمياه والزراعة والتعليم.

من جانبه، انتقد أحمد العطار أمين حزب مصر القوية بالإسكندرية، أداء السيسي وقال ساخرًا إنها 100 يوم، ومرت علينا وكأنها 100 عام مليئة بالإنجازات، فقد قمنا بإنشاء صندوق تحيا مصر وصندوق لقناة السويس، مضيفًا: "وناهيكم يا سادة عن انقطاع التيار الكهربائي وتكميم الأفواه واعتقال الطلبة والإفراج عن القتلة واللصوص من نظام حسني مبارك، أما عن الدماء فحدث ولا حرج".

 

بينما أكدت مي محمود، عضو الهيئة العليا لحزب المصريين الأحرار، أنه خلال الـ100 يوم حدث نقلة نوعية في مصر بسبب وجود الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يواجه الكثير من المشاكل مثل الإرهاب، إلا أنه يستطيع اتخاذ قرارات سريعة ومؤثرة، وهو ما لم يكن موجودًا من قبل، مشيرة إلى أننا نحتاج خلال الفترة القادمة أن يقوم الرئيس بتوجيه القضاء لتحقيق العدالة الناجزة.

وأضافت: "لكن في المجمل هناك إنجازات يشعر بها المواطنون في الشارع، وهو إنجاز يؤكد أنه خلال السنوات الأربع القادمة، سيتحسن الوضع بشكل أكبر، فقد شهد الاقتصاد طفرة نتيجة المشروعات الضخمة التي يتم تنفيذها حاليًا مثل محور قناة السويس".

كما أشادت بالسياسة الخارجية لمصر في الفترة الحالية، مؤكدة أنها شهدت حالة من التحسن، وهو ما أعاد مصر إلى الصدارة من جديد، أما عن السياسة الداخلية فرأت أنه مع قرب موعد الانتخابات البرلمانية، سيتضح الاستقرار السياسي الذي نعيشه.

ومن جانبه، قال محمود فرغلي المتحدث الإعلامي لحركة 6 إبريل: "خلال الـ100 يوم لم نتحرك للأمام قط من الناحية الاجتماعية"، موضحًا أن نسبة الكراهية بين فئات الشعب في ازدياد نتيجة تحريض الحكومة ووسائلها الإعلامية المتعددة.

 وأضاف: "الأحوال الاقتصادية ما زالت سيئة والشعب تبتزه الدولة ببعض الجمل والشعارات الوطنية، مثل "علشان خاطر مصر"، والتي تستخدم في الاحتيال على الطبقة البسيطة من الشعب، وإيهامهم بمشاريع وهمية، ليس لها أساس علمي حقيقي يتوسم فيه الخير، بحسب وصفه.

وفيما يخص الجانب الأمني، اعتبر قرغلي أن الأجهزة الأمنية فشلت في السيطرة على اﻷوضاع، وهو ما يظهر في العمليات التي تستهدف الجنود والضباط دون علم الأجهزة الأمنية إلا وقت وقوع الحادث، مضيفًا أنه يرى أن الفشل يحيط بأركان الدولة بعد 100 يوم، وأنه يزداد طالما أن المسئولين، وعلى رأسهم الرئيس لا يريدون سماع صوت أحد غير المؤيدين لسياستهم فقط، مؤكدًا أن كل ما يحدث جاء بسبب غياب الديمقراطية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان