رئيس التحرير: عادل صبري 11:43 صباحاً | الاثنين 10 أغسطس 2020 م | 20 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

صدقي صبحي.. وزير الدفاع المحتمل

صدقي صبحي.. وزير الدفاع المحتمل

تقارير

صدقي صبحي

صدقي صبحي.. وزير الدفاع المحتمل

جهاد الأنصاري 26 مارس 2014 15:29

صدقي صبحي، اسم تردَّد خلال الساعات الماضية في بورصة التوقعات لتولي منصب وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة، خلفًا للمشير عبد الفتاح السيسي المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية.

 

الفريق صدقي صبحي سيد أحمد، يشغل حاليًا منصب رئيس أركان حرب القوات المسلحة، تولى رئاسة أركان الجيش الثالث عام 2007 وقبل أن يمر على توليه 3 سنوات عُين قائدًا للجيش الثالث، حتى وصل إلى رتبة الفريق بقرار رئاسي.

 

اختياره لتأمين محافظات السويس وجنوب سيناء والبحر الأحمر، حيث تنتشر قوات الجيش الثالث، كان بمثابة اختبار كبير له فالرجل كان على علاقة وطيدة بشيوخ القبائل البدوية بجنوب سيناء، فيما تأرجحت علاقاته مع ثوار السويس بين الشد تارة والجذب تارة أخرى.

 

كما كان أيضًا شديد الحزم مع أي شخص يقوم بإهانة رجال الجيش خلال الأحداث التي شهدتها محافظة السويس، وكان يطلب أن يحال كل من يقوم بالإساءة لرجال الجيش إلى النيابة العسكرية للتحقيق معه، ولعل كلماته الشهيرة التي قال فيها "لا تبادروا بالصدام، ويجب ضبط النفس، ومن يهين عسكري في الجيش يجب التصدي له" ما زالت تتبادر إلى الأذهان حتى الآن.

 

ولد عام 1955 بمدينة منوف، بمحافظة المنوفية، حصل على بكالوريوس العلوم العسكرية من الكلية الحربية عام 1976 ثم ماجستير العلوم العسكرية في كلية القادة والأركان عام 1986، كما حصل على زمالة كلية الحرب العليا من أكاديمية ناصر العسكرية العليا عام 2003 ثم زمالة كلية الحرب العليا الأمريكية عام 2005 في نفس دفعة المشير عبد الفتاح السيسي.

 

كما حصل على العديد من الدورات الخارجية تركزت في الولايات المتحدة الأمريكية وكان منها بعثة مشاة مترجلة، وبعثة مشاة متقدمة دورة تخطيط تدريب وبعثة كلية الحرب العليا، كما حصل على دورة القوات متعددة الجنسيات في ألمانيا.

 

وبدأ الفريق صدقي حياته العسكرية بالخدمة كضابط في 1 أبريل 1976 حيث خدم بالجيش الثالث الميداني وتتدرج في الوظائف القيادية العسكرية لقائد كتيبة مشاة ميكانيكي ثم رئيس أركان اللواء 34 مشاة ميكانيكي ثم قائد اللواء 34 مشاة ميكانيكي ثم رئيس أركان الفرقة 19 مشاة ميكانيكي، ثم قائد الفرقة 19 مشاة ميكانيكي، ثم رئيس شعبة عمليات الجيش الثالث الميداني.

 

تولى منصب رئيس أركان الجيش الثالث الميداني وأصبح قائد الجيش الثالث الميداني في عام 2009 خلفًا للواء محمد صابر عطية ثم أصبح في عهد الرئيس محمد مرسي قائد أركان حرب القوات المسلحة المصرية عام 2012.

 

حصل على الأنواط العسكرية الآتية: "ميدالية الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة 1998، نوط الواجب العسكري من الطبقة الثانية 2005، نوط الخدمة الممتازة 2007، ميدالية 25 يناير 2012، نوط الواجب العسكري من الطبقة الأولى 2012، نوط 25 أبريل (تحرير سيناء)، ميدالية تحرير الكويت، وميدالية اليوبيل الفضي لنصر أكتوبر، وميدالية اليوبيل الذهبي لثورة 23 يوليو 1952، وميدالية اليوبيل الفضي لتحرير سيناء".

 

اقرأ أيضًا:

 صدقي صبحي يغادر إلى الإمارات - مصر العربية

الفريق صدقي صبحي: دعم الإمارات لمصر سيذكره التاريخ - مصر العربية

صدقي صبحى يتفقد لجان الغردقة وأسيوط - مصر العربية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان