رئيس التحرير: عادل صبري 02:53 مساءً | الأحد 26 يناير 2020 م | 30 جمادى الأولى 1441 هـ | الـقـاهـره °

«المفاوضات».. بوابة حسم ملعب نهائي «دوري أبطال أفريقيا»

«المفاوضات».. بوابة حسم ملعب نهائي «دوري أبطال أفريقيا»

ستاد مصر العربية

كأس دوري أبطال أفريقيا

«المفاوضات».. بوابة حسم ملعب نهائي «دوري أبطال أفريقيا»

أكرم نوار 25 أكتوبر 2018 13:59

ما إن نجح فريق النادي الأهلي في حجز تذكرة عبوره إلى الدور النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، حتى أصبح الحديث عن الملعب الذي سيستضيف ذهاب النهائي المقرر إقامته في مصر على رأس اهتمامات مسئولي القلعة الحمراء وجماهير النادي الحالمة برؤية فريقها يرفع كأس الأميرة السمراء للمرة التاسعة في تاريخه.

 

طلب صعب

 

وخلال الساعات الماضية كشف مسئولو النادي الأهلي عن رغبتهم في خوض ذهاب نهائي دوري الأبطال المقرر إقامته يوم 2 نوفمبر المقبل إما على ملعب إستاد القاهرة، أو ملعب الكلية الحربية.

 

لكن تلك المطالبات سريعًا ما ووجهت بعدة صعاب أولها كان إعلان مسئولي إستاد القاهرة عدم جاهزية الملعب لاستقبال أي لقاءات في الفترة المقبلة نظرًا لوجود أعمال إصلاحات في أرضية الملعب، فيما لم يتلق النادي الأهلي إجابة رسمية على فكرة خوض النهائي بملعب الكلية الحربية والذي لم تعد تقام عليه مباريات منذ سنوات.

 

اقتراح مختلف

 

في تلك الأثناء خرجت تصريحات على لسان ثروت سويلم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة المصري، أكد فيها أن لقاء ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا سيقام على ملعب برج العرب بالإسكندرية.

 

وجاء حديث سويلم ليقطع الطريق بشكل شبه تام على فكرة خوض الأهلي للمباراة النهائية في القاهرة – كما يرغب مسئولوه- خصوصًا وأن الجهاز الفني للفريق الأحمر يرفض فكرة لعب هذه المباراة على ملعب السلام بسبب سوء حالة أرضيته، والتي كثرت الشكاوى منها بداعي تسببها في تعرض اللاعبين للإصابات.

 

إغراء بالعدد

 

ويبدو أن إدارة النادي الأهلي ستتعرض لضغوط في الأيام القليلة المقبلة للموافقة على خوض المباراة النهائية لدوري الأبطال بملعب برج العرب، والذي سبق وأعلنت جماهير النادي مقاطعة حضور المباريات فيه بعد تعرضهم لما وصفوه بـ"مضايقات" من قوات الأمن في مناسبات سابقة خلال حضورهم لقاءات به.

 

ويحاول اتحاد الكرة ومن خلفه الأجهزة الأمنية ترغيب مسئولي الأهلي في فكرة خوض النهائي بملعب برج العرب، من خلال الوعد بالسماح بحضور 40 ألف مشجع على الأقل للمباراة مع إمكانية زيادة هذا العدد إذا سمحت الظروف قبل المباراة.

 

سيناريو مرجح

 

وفي ظل صعوبة إقامة النهائي الأفريقي على أي من ملاعب القوات المسلحة الموجودة بالقاهرة بما فيها ملعب الكلية الحربية، وكذلك استبعاد إقامته على ملعب إستاد القاهرة لأسباب فنية وأمنية، يبقى إستاد برج العرب هو الأقرب لاستضافة اللقاء بناء على تلك الشواهد وغيرها.

 

ومن المرجح أن توافق إدارة الأهلي في نهاية المطاف على خوض النهائي الأفريقي ببرج العرب، لكنها قد تحاول الخروج بأي مكسب من خلال الضغط للسماح بعدد أكبر 40 ألف مشجع للحضور، مع أخذ تعهدات بتسهيل عملية دخول الجماهير وتفادي حدوث أي أزمات قد تعكر صفو اللقاء.

 

تفاوض من جهة أخرى

 

وفي حال استقر الرأي على إقامة اللقاء المنتظر بين الأهلي والترجي التونسي بملعب برج العرب، فسيكون أمام إدارة الأهلي مهمة أخرى تتمثل في إقناع روابط الجماهير وقياداتها المؤثرين بضرورة مؤازرة الفريق والزحف خلاله إلى برج العرب.

 

وقد تلجأ إدارة الأهلي لعقد جلسات مع بعض قيادات جروب ألتراس أهلاوي – الذي سبق وتم الإعلان عن حله – من أجل دفعهم لحشد الجماهير وإقناعهم بالتراجع عن قراراهم السابق بمقاطعة ملعب برج العرب، بما يضمن وجود دعم جماهيري حاشد للفريق الأحمر في النهائي.

 

 

اعلان