رئيس التحرير: عادل صبري 12:40 صباحاً | السبت 15 أغسطس 2020 م | 25 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

استقالة رئيس وزراء اليمن احتجاجا على سلطوية هادي

استقالة رئيس وزراء اليمن احتجاجا على سلطوية هادي

العرب والعالم

رئيس الحكومة اليمنية محمد سالم باسندوة

استقالة رئيس وزراء اليمن احتجاجا على سلطوية هادي

الأناضول 21 سبتمبر 2014 15:03

قدم رئيس الحكومة اليمنية "محمد سالم باسندوة" اليوم الأحد، استقالته من منصبه، في رسالة وجهها للشعب اليمني.

وقال بيان صادر عن "باسندوة" وجهه إلى أبناء الشعب اليمني، إنه قدم استقالته "لإتاحة الفرصة لإنجاح الإتفاق بين جماعة الحوثي والرئيس اليمني"، لافتاً إلى أنه "بذل جهده خلال فترته التي استمرت عامين و9 أشهر في خدمة الوطن وانتشاله من براثن الأزمات".

واتهم "باسندوة" الرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي" بالتفرد بالسلطة، مشيراً إلى "أن المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية نصت على الشراكة بين رئيس الحكومة، وبين الرئيس اليمني"، وتابع باسندوة "إلا أن ذلك لم يحدث إلا لفترة قصيرة ريثما جرى التفرد بالسلطة".

ولفت باسندوة إلى "أنه والحكومة أصبحوا بعدها لا يعلمون بشيء، عن الأوضاع العسكرية والأمنية وعن علاقات اليمن بالدول".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، ومبعوثه إلى اليمن، جمال بنعمر، قد أعلن مساء أمس السبت، أن "الأطراف اليمنية توصلت إلى صيغة اتفاق ينهي الأزمة القائمة بين الحكومة وجماعة الحوثي (جماعة أنصار الله".

وربما تأتي استقالة باسندوة في اتجاه لحل الأزمة حيث كانت أحد المطالب الرئيسية للحوثيين "اسقاط الحكومة الحالية.

ومنذ أسابيع، تنظم جماعة "الحوثي" احتجاجات واعتصامات على مداخل صنعاء وقرب مقار وزارات وسط المدينة، للمطالبة بإقالة الحكومة، وتخفيض أسعار المحروقات، ولم تفلح مبادرة طرحها هادي، وتضمنت تعيين حكومة جديدة وخفض أسعار الوقود، في نزع فتيل الأزمة، نتيجة لتشكك الحوثيين فيها، واشتراطهم تنفيذها قبل إنهاء الاحتجاجات.

ويتهم منتقدون جماعة الحوثي بالسعي إلى إعادة الحكم الملكي الذي كان سائداً في شمال اليمن قبل أن تطيح به ثورة 26 سبتمبر 1962.

اقرأ أيضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان