رئيس التحرير: عادل صبري 05:08 صباحاً | الجمعة 05 مارس 2021 م | 21 رجب 1442 هـ | الـقـاهـره °

في يوم حصار الكونجرس.. لغز مكالمة ترامب وبوتين

في يوم حصار الكونجرس.. لغز مكالمة ترامب وبوتين

العرب والعالم

ترامب وبوتين

في يوم حصار الكونجرس.. لغز مكالمة ترامب وبوتين

وائل عبد الحميد 19 يناير 2021 20:47

تشغل مكالمة هاتفية  أجراها الرئيس الأمريكي  المنتهية ولايته دونالد ترامب مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في نفس يوم حصار واقتحام مبنى الكونجرس أذهان العديد من السياسيين الذين طالبوا بضرورة إجراء تحقيق شامل.

 

وألمحت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي أن دونالد ترامب تواصل هاتفيا مع بوتين يوم 6 يناير الذي شهد معممة من أحداث العنف.

 

وطالبت المسؤولتان، وفقا لصحيفة الإندبندنت البريطانية،  بتشكيل لجنة تحقيق على غرار أحداث 11 سبتمبر،  لكشف كافة ملابسات حصار مبنى المجلس التشريعي.

 

وقالت كلينتون خلال حوار مع بيلوسي لصالح إحدى المنصات المتخصصة إنها ترغب في الاطلاع على هاتف ترامب لترى سجل مكالماته يوم 6 يناير.

 

Trump, Putin discuss COVID-19, arms control in phone call

 

واتهمت بيلوسي الرئيس الروسي بالرغبة في  "تقويض ديمقراطية الولايات المتحدة".

 

واستطردت:"في وجود ترامب، كل الطرق تؤدي إلى بوتين".

 

ووصفت رئيسة مجلس النواب أعمال الشغب وحصار الكونجرس بأنها بمثابة "هدية لبوتين".

 

كما نعتت الأشخاص الذين اقتحموا مبنى الكابيتول بأنهم "دُمى بوتين".

 

مضت تقول: "لقد فعلوا ذلك بتحريض من رئيس الولايات المتحدة على إحداث تمرد".
 

ومرر مجلس النواب الأمريكي، بقيادة بيلوسي،  مشروع قانون لعزل ترامب بتهمة التحريض على التمرد.

 

وأصبح الرئيس المنتهية ولايته هو الاول الذي يعزله مجلس النواب مرتين بعد أن سبق عزله في اتهامات تتعلق بالتواطؤ مع روسيا في انتخابات الرئاسة 2016 التي خسرتها هيلاري كلينتون أمام ترامب.

 

وفي سياق مشابه،  وجهت السلطات الأمريكية  اتهامات لعاملة رعاية من ولاية بنسلفانيا بمحاولة سرقة جهاز الحاسوب المحمول الخاص بنانسي بيلوسي وبيعه إلى روسيا خلال أحداث العنف.

 

وكشف رفيق سابق للعاملة في إفادة  له أن المرأة  خططت لإرسال الكمبيوتر إلى أحد الأصدقاء في روسيا على أن يتم بيعه إلى جهاز الاستخبارات الخارجية الروسي "إس في آر".

 

ويحقق مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي  "إف بي آي" مع المرأة بتهمة الدخول غير المشروع لمبنى محظور وممارسة سلوكيات تستهدف إثارة الشغب.

 

وأُجريت انتخابات الرئاسة الأمريكية في 3 نوفمبر الماضي وفاز بها الديمقراطي جو بايدن.

 

بيد أن ترامب رفض مرارا وتكرارا الاعتراف بالنتيجة وخسر كافة المحاولات القضائية للطعن في فوز بايدن قبل أن يلجأ لتحريض صريح لأنصاره على حصار المجلس التشريعي في نفس يوم التصديق على نتائج المجمع الانتخابي.

 

وتسببت أحداث العنف في سقوط قتلى ومصابين من جانب المحتجين والشرطة لا سيما بعد اندساس عناصر تنتمي لمجموعات عنصرية.

 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان