رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 مساءً | الخميس 26 نوفمبر 2020 م | 10 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

دي فيلت: «الحماية الأمريكية» تُسبّب خلافًا بين ماكرون وميركل

دي فيلت: «الحماية الأمريكية» تُسبّب خلافًا بين ماكرون وميركل

العرب والعالم

ماكرون وميركل

الرئيس الفرنسي يتهم كارينباور بـ «إساءة فهم التاريخ»

دي فيلت: «الحماية الأمريكية» تُسبّب خلافًا بين ماكرون وميركل

احمد عبد الحميد 21 نوفمبر 2020 23:39

في الآونة الأخيرة، تميزت العلاقات بين برلين وباريس بالانسجام التام، ولكن الآن، يتحدث الرئيس الفرنسي ماكرون بنبرة أكثر حدة، حيث انتقد تصريحات وزير الدفاع الاتحادي كرامب كارينباور بشأن السياسة الأمنية الأوروبية، بحسب صحيفة دي فيلت الألمانية.

 

وفي مقابلة صحفية مع ماكرون، رفض الرئيس الفرنسي ما ذكرته وزيرة الدفاع الألمانية أنيجريت كرامب كارينباور لصحيفة بوليتيكو في الثاني من نوفمبر، حين قالت إنّه يتعين على أوروبا أن تظل معتمدة على الحماية العسكرية الأمريكية في المستقبل القريب.

 

وقال ماكرون "اختلف تمامًا مع مقال الرأي الذي نشرته وزيرة الدفاع الألمانية في بوليتيكو"، مضيفا أنّه يعتقد أنّ "المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تؤيد موقفه تجاه هذه المسألة".

 

بيد أنّ المستشارة الألمانية رفضت دعوة ماكرون، قائلة إنّ "أوروبا لا بد أن تبقى تحت الحماية العسكرية الأمريكية".

 

ودعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأوروبيين إلى أن يكونوا أكثر استقلالية في الأمن والدفاع، ويتحركون في مسار المواجهة مع ألمانيا.

 

وانتقد الرئيس الفرنسي البالغ من العمر 42 عامًا التصريحات التي أدلت بها وزيرة الدفاع أنجريت كرامب كارينباور، والتي مفادها أنّ "أوهام الاستقلال الاستراتيجي الأوروبي" يجب أن تنتهي.

 

 وقال ماكرون خلال المقابلة:  "أعتقد أن وزيرة الدفاع الألمانية أساءت  فهم التاريخ"، مضيفًا بالقول: "لحسن الحظ ، لا تتبع المستشارة الألمانية هذا النهج"، مشيرًا إلى أن فرنسا  لديها مكانة بارزة في السياسة الأمنية، لا سيما أنها الدولة الوحيدة التي تمتلك أسلحة نووية خاصة بها في أوروبا بعد خروج البريطانيين من الاتحاد الأوروبي.

 

 وقبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية مباشرة،  نشرت وزيرة الدفاع الألمانية  كرامب كارينباور مقال رأي بعنوان "أوروبا لا تزال بحاجة إلى أمريكا" على الموقع الرسمي لصحيفة "بوليتيكو"،  وكتبت سياسية  حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي: "لن يتمكن الأوروبيون من استبدال الدور الحاسم لأمريكا كمزود للأمن''.

 

 ولفتت الصحيفة إلى أنّ المتحدث باسم الحكومة الفيدرالية، ستيفن سيبرت، قد أكد أنّ الحكومة الفيدرالية تشارك فرنسا في السعي إلى مزيد من الاستقلالية في أوروبا، وفي الوقت نفسه تحدث عن أهمية العلاقة الألمانية  بالولايات المتحدة، مضيفا أنّه يجب على ألمانيا وأوروبا التكاتف مع أمريكا لمواجهة التحديات الكبرى.

 

حزب الخضر  يتفق مع ماكرون

 

ووصفت المتحدثة باسم مجموعة الخضر البرلمانية للسياسة الأوروبية ، فرانتيسكا برانتنر، انتقاد ماكرون لكرامب-كارينباور بأنه مبرر تمامًا. 

 

وقالت برانتنر في برلين، إنه يجب ألا تحرم أوروبا نفسها من السيادة  والاستقلال، ولذا يتوجب علي الأوروبيين السعي وراء هذا الهدف، وهذا هو  ما تطلبه الولايات المتحدة من قادة القارة العجوز.

 

ماكرون ينتقد مجلس الأمن الدولي

 

وفي المقابلة الصحفية، انتقد ماكرون أيضًا  مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، مشيرّا إلى أنه لم يعد يُصدر حاليًا أي قرارات فعالة،  وفي نهاية العام الماضي، وصفه الرئيس حلف الناتو العسكري بأنه "ميت إكلينيكيا''.

 

وتعد فرنسا عضو دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة،  ويمكنها منع أي قرار باستخدام حق الفيتو.

 

زيارة بومبيو باريس

 

استقبل ماكرون ووزير الخارجية جان إيف لودريان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في قصر الإليزيه يوم الاثنين. 

 

وبدأ كبير الدبلوماسيين من واشنطن رحلة إلى أوروبا والشرق الأوسط، وفي باريس، وضع إكليلًا من الزهور على نصب تذكاري لضحايا الإرهاب.

 

ولم يعترف بومبيو بهزيمة الرئيس دونالد ترامب في الانتخابات أمام منافسه الديمقراطي جو بايدن الأسبوع الماضي،  ومن ناحية أخرى، هنأ ماكرون بايدن، كما ذكرت دوائر الإليزيه.


 

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان